Currently set to Index
Currently set to Follow
مقالات اقتصادية

ما هي عملة لايتكوين وكيفية تداولها

عملة لايتكوين المشفرة: ظهر مصطلح “العملة المشفرة” بشكل شائع للغاية على مدار العقد الماضي. وعلى الرغم من شعبية هذا المصطلح، لا يزال هناك العديد من المبتدئين الذين لا يمتلكون الكثير من هذه المعلومات عن هذا المصطلح. وقد أثار هذا المصطلح الكثير من الشكوك والآراء المتباينة بين الناس.

وفي الواقع، لقد تم تطوير هذه العملات باستخدام التقنيات المتقدمة التي من الممكن أن تغير الطريقة التي تعمل بها الاقتصادات في العالم. وتتفاوت الأنظار التي تتجه إلى الطبيعة المتقلبة لهذه العملات بين الاهتمام والانتقاد. وكانت هذه السمة قد لاقت قدرًا كبيرًا من الاهتمام من المضاربين والمستثمرين وأيضًا بين المهتمين بمراقبة تطور سوق العملات الرقمية في المستقبل.

من بين كل هذه العملات المشفرة، يعتبر البيتكوين هو العملة الأكثر شهرة. ولكن إلى جانب البيتكوين أيضًا، هناك بعض العملات المشفرة المعروفة الأخرى مثل الايثيريوم والدوجيكوين، بالإضافة إلى العملة التي سنستعرضها في هذه المقالة وهي عملة اللايتكوين.

ويشار إلى عملة اللايتكوين أحيانًا باسم “الأخ الصغير للبيتكوين” أو “النسخة الخفيفة من بيتكوين“. وفي نوفمبر 2013، حققت هذه العملة أول ارتفاع كبير في الأسعار. وكان ارتفاعه السريع ملفتًا للأنظار بدرجة كبيرة في عالم العملات المشفرة في ذلك الوقت.

سوف نتطرق في هذه المقالة إلى اللايتكوين وكيفية عملها وكيفية شراؤها وأيضًا عن أوجه اختلاف هذه العملة المشفرة عن عملة البيتكوين الرائدة.

ما هي العملة المشفرة؟

للتعرف على ماهية العملة المشفرة بالضبط، ستحتاج أولاً إلى فهم كيفية عمل المال. في البداية بدأ الإنسان بالتعامل باستخدام المال المادي الملموس، الذي يشمل الأوراق النقدية والعملات المعدنية. وبعد ذلك، ظهرت النقود الإلكترونية المعروفة أيضًا باسم النقد الإلكتروني والذي يظهر في تطبيقاتنا المصرفية الإلكترونية. وتقوم الحكومة عادة بإصدار هذين الشكلين من الأموال إلينا.

وفي وقت لاحق ظهرت العملة المشفرة، وهي نوع من النقود الإلكترونية التي لم تقم أي حكومة بإصدارها. ويسميها البعض المال الرياضي، حيث يتم تطوير هذا النوع من المال وإدارته البلوكشين، وهي عبارة عن شبكات الكمبيوتر التي يتم تشغيلها من خلال لوغاريتمات رياضية متقدمة.

العملة المشفرة هي في الأساس عملة رقمية يمكن تبادلها عبر الإنترنت فقط ويتم باستخدامها التبادل المالي المباشر بين المستخدمين، مع حظر أي مشاركة أي طرف ثالث أو أي بنك. ويعتبر هذا النظام معاكس لنظام العملة الذي اعتدنا عليه بشكل عام، والذي يقوم باستخدام البنك المركزي. وبالتالي يمكن القول أن العديد من العملات المشفرة هي عملات لا مركزية، ومنها عملة اللايتكوين.

وفي العملات الملموسة يتم التحكم فيها من قبل حكومة أي دولة أو كتلة الدول التي تصدر تلك العملة، سواء كان اليورو أو الدرهم. أنا في العملات الرقمية، فإن الغرض الأساسي من شكلها هو الوصول إلى اللامركزية في النظام المصرفي. ويعود هذا إلى حد كبير إلى المضايقات التي يواجهها الكثير من الناس أثناء إرسال الأموال أو تلقيها عبر المؤسسات المالية أو إلى دولة مختلفة. كما ان هذه المضايقات قد تزايدت حدتها في الوقت الحاضر، لأن العملة المشفرة أصبحت حلاً مثيرًا للاهتمام لهواة التكنولوجيا والمؤسسات المشاركة في مثل هذه المعاملات.

ولابد من التنويه إلى أن العملات المشفرة لا يتم تخزينها بالطريقة التقليدية، ولكن يتم تخزينها بشكل آخر.  ففي العملات التقليدية تتم عملية التحزين داخل حساب مصرفي، أما في العملات الرقمية يتم تخزين سجل المعاملة على البلوكشين.

>> هل تنوي الأستثمار في عملة لايتكوين؟ تعرف أولا علي مخاطر الأستثمار في العملات الرقمية

ما هي عملة اللايتكوين؟

أنشأ عالم الحاسوب “تشارلي لي” عملة اللايتكوين في عام 2011، وهو موظف سابق في جوجل. وتعتبر عملة اللايتكوين عملة مشفرة من نظير إلى نظير. وهناك العديد من أوجه التشابه بين هذه العملة وبين البيتكوين. وتعتمد في الواقع إلى كود المصدر الأصلي لعملة البيتكوين.

ويتمثل الهدف الأساسي من إنشاء عملة اللايتكوين في لاستفادة منها في المعاملات الأقل تكلفة، حيث تعتبر أكثر كفاءة من حيث الاستخدام اليومي. ويمكن القول بشكل نسبي أن عملة البيتكوين تعتبر مخزن ذو قيمة على المدى الطويل. وتعتبر القيمة السوقية لحد العملة المعدنية أعلى بكثير على اللايتكوين بالمقارنة مع البيتكوين، كما ان عملية التعدين أسرع بكثير. وهذا يعني أن المعاملات التي تتم باللايتكوين تكون أسرع وأرخص، على الرغم من أنها أصغر حجمًا بشكل عام.

على غرار عملة البيتكوين، تعتبر اللايتكوين شكلاً من أشكال النقود الرقمية، تستفيد من تقنية البلوكشين، ومن الممكن اعتماد اللايتكوين للقيام بالتحويل المباشر للأموال بين الأفراد أو الشركات. يساعد هذا في ضمان تسجيل دفتر الأستاذ العام لجميع المعاملات التي تم إجراؤها، وبالتالي تتمكن عملة اللايتكوين من إنشاء نظام لامركزي خالي من الرقابة ومن الرقابة الحكومية.

 تداول عملة لايتكوين

ألية عمل اللايتكوين

لفهم كيفية عمل اللايتكوين بشكل تام، سيكون من المهم اكتساب فكرة عن تقنية البلوكشين قبل كل شيء. وسوف نشرح هذا المصطلح بمثال. لنفترض أنك أقرضت أموالًا من شخص معين اسمه “شادي”، وفي الموعد المتفق عليه لسداد القرض قال إنك لم تقرضه له ورفض إعادته إليك. قد تشعر في الوضع الطبيعي أنك عاجزًا عن اتخاذ أي إجراء ضده، كما تدرك أنه لا يمكنك فعل أي شيء حيال ذلك. ولكن السيناريو الآخر، إذا كان لديك شهود سجلوا أنك أقرضت المال لشادي والتزامه بإعادته قريبًا ونشروا ذلك على منصات التواصل الاجتماعي، يكون هذا دليلًا مفيدًا لأنه إن كان شادي معتاد على الاحتيال، فلن يتمكن من تغيير الدليل المسجل على الإنترنت.

ويمكن ان تكون مستندات جوجل Google Docs مثال آخر. فعندما نقوم بإنشاء مستند معين ثم مشاركته مع أشخاص آخرين، سيتمكن كل الأشخاص الذين شاركتهم المستند من متابعة أي تحديث فيه بدلاً من نسخه أو نقله. ويؤدي هذا إلى إنشاء سلسلة توزيع لامركزية تضمن وصول الكل بشكل متزامن إلى المستند. بهذه الطريقة، يتم تسجيل جميع التعديلات التي تم تطبيقها على المستند في الوقت الفعلي ولا يتم حظر أي شخص خلال تطبيق الأطراف الأخرى أي تغييرات، الأمر الذي يضمن بدوره شفافية التغييرات.

هذه الأمثلة تشبه آلية عمل البلوكشين. يتمثل البلوكشين عن عدد قليل من أجهزة الكمبيوتر (العقد) التي تتصل ببعضها البعض. ويحتوي كل جهاز من أجهزة الكمبيوتر هذه نفس البيانات، وقد تكون دفتر أستاذ على سبيل المثال. وإذا أراد شخص اختراق هذه البيانات، فسيكون عليه اختراق أغلب أجهزة الكمبيوتر هذه في وقت واحد ليصل إلى هذه البيانات، وهو ما يعتبر تحديًا كبيرًا بلا شك. يتم تأمين البيانات المخزنة في البلوكشين من خلال تقنيات التشفير وتعتبر المعاملات التي تتم من خلال تقنية البلوكشين مجهولة المصدر.

وكما هو الحال في العملات المشفرة الأخرى، يتم تعدين عملة اللايتكوين من خلال المستخدم مقابل العملة. وعن طريق حل المعادلات الرياضية المعقدة، يقوم المعدون (الذين يقومون بعملية التعدين) بالتحقق من هذه المعاملات وإنشاء كتل جديدة. من خلال اللايتكوين، يتم منح المعدنون بشكل عام 25 لايتكوين جديدة لكل كتلة يقوموا بتعدينها، وهو رقم ينخفض ​​إلى النصف في فترة كل أربع سنوات، أي كل 840.000 كتلة في المتوسط.

كيف تشتري عملة اللايتكوين؟

لا يمكن شراء اللايتكوين بالطريقة التقليدية أي باستخدام شركات الوساطة المعتادة. بدلاً من ذلك، يتم شراؤها في محفظة رقمية، من خلال إحدى بورصات العملات الرقمية، أو من خلال شركة وساطة عبر الإنترنت تقدم خدمة تداول العملات الرقمية. ولكن لابد من أن تأخذ في الاعتبار عدة عوامل مثل رسوم التداول وسهولة عملية شراء العملة والأمان، وذلك قبل اتخاذ أي قرار بشأن المكان الذي يمكنك شراء العملات المشفرة فيه والاحتفاظ بها. وبغض النظر عن المكان الذي تشتري منه اللايتكوين، يجب تخزينها داخل محفظة عملات رقمية. ويمكن ان تكون هذه المحفظة جهازًا أو برنامجًا فعليًا تمكن المستخدم من إرسال واستقبال العملات الرقمية.

الخلاصة

يعتمد نجاح أو فشل عملة اللايتكوين على عدد معايير. الأول هو عدد المستخدمين فكلما زاد عدد الأشخاص الذين يشترون العملة المشفرة لأي غرض، سوف تزيد قيمتها. وحينها سيكون وجود العملة الرقمية في البورصات الرائدة ميزة إيجابية تدعو لارتفاعها أكثر.

>> إذا كنت البدء في الأستثمار في العملات الرقمية لا تفوق أفضل العملات الرقمية للتداول في 2022

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *