مقالات اقتصادية

أفضل طرق الاستثمار في 2021

ما هو الاستثمار ؟

الاستثمار هو إنشاء أصل من الاصول بهدف إنماء المال. ومن الممكن استخدام الثروة الناتجة في مجموعة متنوعة من الأهداف مثل تعويض النقص في الدخل أو إدخار المال للتقاعد أو تلبية بعض الالتزامات المحددة مثل سداد القروض أو دفع المصروفات الدراسية أو شراء أي أصول أخرى.

والحقيقة أن الاستثمار ينتج عنه دخلاً لك بطريقتين. الطريقة الاولى في حالة الاستثمار في أصل قابل للبيع ، فإن هذا يحقق دخلاً عن طريق الربح منه عند بيعه. والطريقة الثانية في حالة الاستثمار على شكل وضع خطة بنتج عنها عوائد ، وحينها يكون هناك دخلاً من خلال تراكم الأرباح من هذه الخطة. باختصار، يتمركز معنى الاستثمار حول وضع مدخراتك في أصول أو أشياء تصبح قيمتها أكبر من قيمتها الأولية أو وضع مدخراتك في أشياء تساعد في تحقيق دخل مع مرور الوقت.

ومن الناحية المالية البحته، يعرف الاستثمار بأنه الأصل الذي يشترى بهدف ارتفاع قيمته بمرور الوقت. بشكل عام ، تندرج الاستثمارات تحت أي فئة من الفئات الأساسية الثلاث التالية:

1. استثمارات الملكية

كما هو واضح من اسمها تمثل استثمارات الملكية الأصول التي يشتريها ويمتلكها المستثمر، مثل الأسهم والعقارات والسبائك وغيرها من الأصول. كما ان تمويل الأعمال التجارية يعتبر نوع من انواع استثمارات الملكية.

2. استثمارات الإقراض

إذا قلنا أن هناك شخص يستثمر في أدوات الإقراض فإن هذا معناه أنك تتصرف مثل البنك. ومن أمثلة هذا النوع من الاستثمار، سندات الشركات والسندات الحكومية وحسابات التوفير ، حيث أن الأموال التي تضعها في حساب التوفير تعتبر في أساسها قرض تمنحه للبنك. ويقوم البنك باستخدام هذه الأموال لتمويل القروض التي يمنحها لعملائه.

3. ما يعادل النقد

هناك استثمارات عالية السيولة والتي يمكن تحويلها بسهولة إلى نقد، مثل أدوات سوق المال . تقدم الاستثمارات التي تعادل النقد عمومًا عوائد منخفضة ، ولكن في الوقت ذاته تكاد مخاطرها لا تذكر.

لماذا الاستثمار أفضل من تجميد المال في البنوك؟

الاستثمار و البنوك

على الرغم من أن المبلغ الذي تحتفط به في حساب التوفير لن ينخفص مع مرور الوقت طالما أنك لا تقوم بعمليات سحب. إلا أن الإدخار له بعض السلبيات. أولا تنخفض قيمة الأموال التي تدخرها كل عام بسبب التضخم وارتفاع اسعار السلع والخدمات. وحتى وغن حصلت على فائدة على المبلغ الذي تدخره في البنك، فإنها لا تعوض تأثير التضخم إلا بشكل جزئي فقط. ولسوء الحظ ، نادراً ما تكون أسعار الفائدة متوافقة مع معدل التضخم. كما أن الادخار في البنك يعني أنه سيكون عليك تخصيص أموال كل شهر أكثر مما هو مفترض بالمقارنة مع حصولك على عوائد أعلى من الاستثمار. فعلى سبيل المثال إذا كنت تربح فائدة على حسابك في البنك بنسبة 1٪ فقط في الوقت الذي يمكنك أن تربح عائد استثمار بنسبة 8٪ ، فسيكون عليك تعويض هذا الفارق البالغ 7٪ عن طريق وضع المزيد من الأموال في الحساب البنكي الخاص بك للوصول إلى هدفك خلال نفس الفترة الزمنية.

 

وبالتالي يمكننا القول ان فائدة الاستثمار تكمن في قدرة أموالك على النمو بشكل أسرع من معدل نموها في حساب التوفير في البنك. وإذا كان لديك وقت طويل حتى تحقق هدقك، فسوف تكون عوائدك مضاعفة. ي وهذا يعني أنه بالإضافة إلى حصولك على معدل عائد أعلى من الاستثمار، فسوف تزيد أرباحك الاستثمارية أيضًا مع مرور الوقت.

كم تحتاج للاستثمار في الاسهم ؟

عند إتخاذ مثل هذه القرارات المتعلقة بالاستثمار ، لا توجد إجابة نموذجية وموحدة فيما يتعلق بحجم الأموال التي يجب أن تستثمرها. على سبيل المثال هناك أحد ادنى للمساهمة في صناديق التقاعد ، لما بها من مزايا تتعلق بالضريبة ، بينما لا يوجد حد أدنى إذا كنت تستثمر أموالك في أي سوق من الأسواق المالية بعد سدادك للضرائب.

والحقيقة أن العديد من الناس يتمنون الوصول للمليون دولار كمدخرات للتقاعد، وحتى وإن لم يكن هذا رقم الأحلام الذي تود الوصول إليه مع التقاعد، إلا أنه قد يسعدك إن علمات أن هذا ليس بالأمر الصعب خاصة إن بدأت في الادخار و الاستثمار في العشرينات من عمرك. وكلما بدأت في الاستثمار مبكرًا ، كلما كان الوصول إلى هدفك أكثر سهولة . وعلى اي حال ، عند تحديد المبلغ الذي يمكنك استثماره ، تأكد تمامًا من عدم التضحية بأي من احتياجاتك الملحة والعاجلة في سبيل تحقيق أهدافك على المدى الطويل. وتزداد اهمية هذه الفكرة إذا تغير وضعك المالي نتيجة لانتشار فيروس كورونا والركود الاقتصادي.

و يوصي الخبراء بشكل عام بالمشاركة في صندوق طوارئ يمكنه تغطية ما يصل إلى ستة أشهر من النفقات . وينصح البعض الآخر بتوفير ما يصل إلى عامين من أموالهم للاستفادة منها في حالة خسارة الوظائف أو التعرض لمشكلة مالية كبيرة لا قدر الله. وإذا ما امنت هذا عليك الإلتزام بخطتك الحالية الخاصة بالاستثمار وأن تحاول زيادة المبلغ الذي تخصصه للاستثمار مع مرور الوقت.

>> اقرأ ايضا حول شركات السمسرة 

استثمار امن

افضل 10 طرق للاستثمار الآمن

هناك عدة طرق للاستثمار الامن ، والحقيقة أن تنوع طرق الاستثمار يوفر لك تنوعًا في العوائد واختيار مستوى المخاطرة الملائم لك. ومن الممكن بهذا ان تجمع بين الاستثمارات لإنشاء محفظة شاملة ومتنوعة وهذا معناه المزيد من مستوى الأمان مع الاستثمار. ومن أمثلة طرق الاستثمار شعادات الودائع وحسابات سوق المال، وطرق الاستثمار ذات المخاطر المتوسطة مثل سندات الشركات، وطرق الاستثمار عالية المخاطر مثل صناديق مؤشرات الأسهم.

فيما يلي نظرة على أفضل 10 طرق استثمارية خلال عام 2021.

  1. حسابات التوفير ذات العائد المرتفع
  2. شهادات الإيداع
  3. صناديق السندات الحكومية
  4. صناديق سندات الشركات قصيرة الأجل
  5. صناديق السندات المحلية
  6. صناديق مؤشر ستاندرد آند بور 500
  7. صناديق الأسهم الموزعة
  8. صناديق مؤشر ناسداك 100
  9. تأجير المنازل
  10. العملات المشفرة

1. حسابات توفير ذات العائد المرتفع

يدفع لك حساب التوفير ذات العائد المرتفع عبر الإنترنت فائدة على رصيدك . وكما هو الحال في حساب التوفير الذي تربح منه بنسبة معينة في البنك الذي تتعامل معه ، تعتبر حسابات التوفير ذات العائد المرتفع عبر الإنترنت من الادوات التي يمكنك من خلالها استثمار أموالك. وما يميز هذا النوع من الحسابات أنها لا تتضمن تكاليف غير مباشرة أو مصورفات إدارية وبالتالي فإن معدلات فائدة عليها تكون أعلى بكثير في البنوك عبر الإنترنت. بالإضافة إلى ذلك ، يمكنك عادةً سحب أموالك من حسابات البنوك عبر الانترنت عن طريق تحويلها بسرعة إلى البنك الأساسي الخاص بك.

يعتبر حساب التوفير طريقة جيدة من طرف الاستثمار المناسبة للذين يحتاجون إلى المال على المدى القصير ويريدون في الوقت ذاته تجنب مخاطر عدم استرداد الأموال الخاصة بهم. ويؤمن هذه الحسابات مؤسسة التأمين الفيدرالي (FDIC) .

2.شهادات الإيداع

تقوم البنوك بإصدار شهادات الإيداع ، ويكون معدل الفائدة عليها أعلى من حسابات التوفير. هذه الودائع لأجل مؤمنة ويكون لها تواريخ استحقاق محددة تتراوح من عدة أسابيع إلى عدة سنوات. ونطلق على هذه العوائد اسم “ودائع لأجل” ، أي انه لا يمكنك سحب أموالك منها لفترة زمنية محددة.

وفي شهادات الودائع، تقوم المؤسسة المالية بدفع الفائدة على هذه الشهادات على فترات منتظمة. بمجرد أن تصل الشهادة إلى تاريخ الاستحقاق ، يمكنك استرداد رأس المال الأصلي مضافا إليها أي فائدة مستحقة.

وتعتبر شهادات الودائع خيارًا جيدًا للمتقاعدين وكذلك الذين لا يحتاجون إلى دخل فوري ويستطيعون حجز أموالهم لفترة زمنية معينة ،حيث يتميز هذا النوع من الاستثمار بأنه آمن وذو فائدة أعلى بالمقارنة مع حسابات التوفير. وعلى الرغم من أن هذه الشهادات آمنة، لكنها تحمل مخاطر إعادة الاستثمار ، والمتمثل انخفاض مكسب المستثمرين في حالة انخفاض أسعار الفائدة، كما رأينا في عام 2020.

3.صناديق السندات الحكومية

هناك نوعين من صناديق السندات الحكومية وهما صناديق الاستثمار المشتركة وصناديق الاستثمار المتداولة التي تقوم بالاستثمار في سندات الدين الصادرة عن الحكومة.

تقوم هذه الصناديق بالاستثمار في أدوات الدين مثل أذون الخزانة وأوراق الخزانة وسندات الخزانة والأوراق المالية المدعومة بالرهن العقاري الصادرة عن المؤسسات التي ترعاها الحكومة. وتعتبر صناديق السندات الحكومية مناسبة للمستثمر الذي يكره المخاطر المرتفعة. كما أنها خيار جيد للمستثمرين المبتدئين، وإن كانت بعض أنواع هذه الصناديق تتعرض لبعض التقلبات بسبب التغير في سعر الفائدة. ولكن من ناحية الامان فتعتبر من بين اكثر طرق الاستثمار أمانًا لأنها مدعومة بالكامل من الحكومة.

4. صناديق سندات الشركات قصيرة الأجل

تلجأ الشركات في بعض الأحيان بجمع الأموال عن طريق إصدارها لسندات للمستثمرين ، ثم يتم جمع هذه السندات في صناديق سندات مخصصة تضم سندات مئات الشركات . وتتراوج مدة استحقاق السندات قصيرة الأجل من سنة إلى خمس سنوات ، وبالتالي فإنها تكون أقل عرضة للتقلبات في أسعار الفائدة بالمقارنة مع السندات متوسطة أو طويلة الأجل.

قد تكون صناديق سندات الشركات خيارًا ممتازًا للمستثمرين الذين يسعون للاستثمار مع تقليل المخاطر في المحفظة المالية الخاصة بهم بشكل عام. وفي الوقت ذاته تعتبر عوائد صناديق سندات الشركات قصيرة الاجل أعلى من صناديق السندات الحكومية، وفي المقابل لا تكون مؤمنة من الحكومة.

5. صناديق السندات البلدية

تقوم صناديق السندات البلدية بالاستثمار في العديد من السندات البلدية المختلفة ، والتي تصدر عن الولايات الفيدرالية. وما يميز هذا النوع من الصناديق ان فوائدها لا يفرض عليها ضرائب الدخل الفيدرالية كما لا يفرض عليها الضرائب الحكومية والمحلية أيضًا. ونظرا لاتفاع الضرائب في الولايات المتحدة الأمريكية، يعتبر هذا النوع من الصناديق من أفضل طرق الاستثمار للأمريكيين.

ومن الممكن شراء سندات البلدية إما بشكل فردي أو من خلال صندوق مشترك أو من خلال صندوق متداول في البورصة. كما أن الاستثمار في صناديق السنددات البلدية من طرق الاستثمار الجيدة جدا للمستثمرين المبتدئين. ولكن في الوقت ذاته يكون هذا النوع من الاستثمار أقل جاذبية للمستثمرين في الدول ذات الضرائب المنخفضة، أو المستثمرين الذين لا ترتفع الضرائب المفروضة عليهم.

6. صندوق مؤشرستاندرد آند بور 500

إذا كنت تريد الحصول على عوائد أعلى من السندات المصرفية التقليدية ، فلا شك أن البديل الجيد هو صندوق مؤشر ستاندرد آند بور 500 ، على الرغم من تعرضه للتقلبات بدرجة أكبر. يعتمد صندوق مؤشرستاندرد آند بور 500 على حوالي خمسمائة شركة تمثل أكبر الشركات الأمريكية ، أي أنه يضم العديد الشركات التي تعتبر من أنجح الشركات في العالم.

مثل أي صندوق آخر ، يوفر صندوق مؤشر ستاندرد آند بور 500 ميزة التنويع، أي ان مشاركتك في الصندوق تعني امتلاكك جزء من كل شركة من هذه الشركات. ويتضمن هذا الصندوق شركات من كل قطاع اقتصادي ، وهو ما يضيف عليه ميزة المرونة بالمقارنة مع الطرق الاخرى من طرق الاستثمار. يعتبر صندوق مؤشر S&P 500 خيارًا ممتازًا للمستثمرين المبتدئين ، لأنه يوفر مجموعة كبيرة ومتنوعة في سوق الأسهم، كما أنه من الممكن الاستمرار في الاستثمار فيه لمدة ثلاث إلى خمس سنوات على الأقل. ويعتبر صندوق مؤشر ستاندرد آند بور 500 أحد الطرق التي ينطوي عليها اقل مخاطر للاستثمار في الأسهم ، لأنه يشمل مجموعة كبيرة ومتنوعة من أكبر الشركات في السوق. وفي الوقت ذاته يعتبر صندوق مؤشر ستاندرد آند بور 500 أكثر تقلباً المقارنة مع السندات أو أي منتجات مصرفية. والحقيقة أن هذا المؤشرقد أغلق عام 2020 بالقرب من أعلى مستويات له على الإطلاق بعد انتعاش قوي، كما بدأ تداولاته بشكل قوي في عام 2021.

7. الأسهم الموزعة للأرباح

على عكس المتعارف عليه بأن التداول في الاسهم في المجمل ينطوب عليه مخاطر علية، فإن قرارك بالاستثمار في في سوق الأسهم قد يكون أكثر أمانًا مع إذا اشتريت الأسهم التي تدفع أرباحًا. وتعتبر توزيعات الأرباح هي جزء من أرباح الشركة التي تقوم بدفعها للمساهمين ، ويكون هذا في المعتاد على أساس ربع سنوي. وبالاستثمار في الاسهم التي تقدم توزيعات الأرباح ، لا يقتصر ربحك على الاستثمار من خلال تقييم السوق للسهم على المدى الطويل ، وغنما ستحصل على ربح آخر على المدى القصير. ويعتبر شراء الاسهم الفردية، سواء كانت موزعة للأرباح ام لا، مناسبصا أكثر للمستثمرين المتوسطين والمتقدمين. ويمكنك شراء مجموعة من الأسهم في صندوق أسهم وتقليل المخاط، حيث تعتبر أكثر أمانًا من الأسهم النامية أو غيرها من الأسهم غير الموزعة للأرباح ، ولكن يجب عليك اختيار محفظتك بعناية.

تأكد من أنك تقوم بالاستثمار في اسهم شركات لها تاريخ قوي من ناحية ارتفاع الأرباح بدلاً من اختيار تلك التي تقدم عوائد مرتفعة في الوقت الحالي. ومع ذلك ، يمكن أن تتضرر حتى الشركات المحترمة من أي ازمة عابرة عالمية او محلية.

8. صندوق مؤشر ناسداك 100

يعتبر صندوق مؤشر ناسداك 100 خيارًا ممتازًا للمستثمرين الذين يرغبون في التعامل مع أكبر وأفضل شركات التكنولوجيا دون الحاجة تحليل شركات معينة. يعتمد هذا الصندوق على أكبر 100 شركة في مؤشر ناسداك ، والتي تعتبر من بين أكثر الشركات استقرارًا ونجاحًا، مثل شركة أبل وشركة فيسبوك، وميكروسوفت. ويقدم لك صندوق مؤشر ناسداك 100 ميزة التنوع ، بحيث لا تتعرض للخسارة في حالة خسارة شركة واحدة.

يعتبر صندوق مؤشر Nasdaq-100 خيارًا منايبًا لمستثمري الأسهم الذين يبحثون عن العوائد المرتفعة ويكونوا على استعداد للتعامل مع التقلبات الكبيرة. وفي حالة الاستثمار في صندوق مؤشر ناسداك سيكون عليك الإلتزام باحتجاز بالمبلغ الذي تستثمره من ثلاث إلى خمس سنوات. أما عن المخاطر فمثلها مثل المخاطر الخاصة بتداول الأسهم، فقد تنخفض قيمة اسهم الشركات في الصندوق. وتعتبر الشركات في الصندوق عرضة للانخفاض في حالات الانكماش الاقتصادي، كما لها قدرة كبيرة على الارتفاع في حالة التعافي الاقتصادي

9. تأجير المنازل

قد يكون تاجير المنازل استثمارًا كبيرًا إن أردت إدارة ممتلكاتك الخاصة. وفي ظل انخغاض معدلات الرهن العقاري إلى أدنى مستويات لها على الإطلاق في الأونة الأخيرة، فقد يكون ذلك وقتًا مثاليًا لتمويل شراء عقار جديد. على الرغم من ذلك قد يتسبب انعدام استقرار الاقتصاد من الصعب تشغيله بالفعل ، لأن المستأجرين قد يتخلفوا عن السداد بسبب البطالة .

وإن اخترت هذا النوع من أنواع الاستثمار ، سيكون عليك تحديد العقار المناسب ، وتمويله أو شرائه بشكل مباشر ، وصيانته والتعامل مع المستأجرين. إلا انه من سلبيات هذا الطريق من طرق الاستثمار هو أنك لا تستطيع بيع وشراء ما تمتلك من أصول بسهولة، كما انه عليك تحمل مكالمات الطوارئ من المستأجرين في أي وقت.

ولكن إذا كنت تحتفظ بأصولك بمرور الوقت ، وسددت الديون تدريجيًا وزادت إيجاراتك ، فمن المحتمل أن يكون لديك تدفق نقدي قوي عندما يحين وقت التقاعد.

10. العملات الرقمية

العملات الرقمية هي نوع من العملات يستهدف العمل كوسيلة للتبادل فقط. وأصبحت هذه العملات منتشرة خلال العقد الماضي ،حيث أصبحت عملة البيتكوين هي العملة الرقمية الرائدة، والتي ارتفعت مؤخرًا بقوة

البيتكوين هو العملة المشفرة الرقمية الأكثر انتشارًا كما انها تتقلب بدرجة كبيرة، مما يجذب العديد من المتداولين لها. على سبيل المثال ، كان سعر البيتكوين الواحد أقل من 10000 دولار أمريكي في بداية عام 2020 ،وارتفع تدريجيً إلى حوالي 30 ألف دولار في بداية عام 2021ـ وتضاعف ارتفاعها في فترة بسيطة.

على عكس الأصول الأخرى التي ذكرناها، فهذه العملة ليست مدعومة من قبل مؤسسة التأمين الفدرالية (FDIC) أو أي سلطة لأي حكومة أو شركة. وتتحدد قيمتها بناءً على العرض والطلب ليس أكثر. تعتبر العملة المشفرة مفيدة للمستثمرين الباحثين عن المخاطر العالية والذين لا يجدوا مشكلة إذا خسروا مبالغ استثماراتهم في مقابل تحقيق عوائد أعلى بكثير من طرق الاستثمار الأخرى.

كيف تكون مستثمراً ناجحاً

مستثمر ناجح

عندما يحين وقت إتخاذ القرار بشأن استثمارك ولتكون مستثمرصا محترفًا ، لابد ان تأخذ في اعتبارك عدة العوامل ، بما في ذلك قدرة تحملك للمخاطر ، والمدى الزمني ، ومعلوماتك عن الاستثمار ، ووضعك المالي ، والمبلغ الذي تريد استثماره .

اولاً، إذا أردت زيادة اموالك ، فيمكنك الاختيار من بين طرق الاستثمار ذات المخاطر المنخفضة وذات العائد البسيط في الوقت ذاته. وفي المقابل إن كان يمكنك تحمل المزيد من المخاطر و فيمكنك تحقيق عوائد أعلى. عندما تقرر الاستثمار فإن الاختيار يكون بين المخاطرة و العائد. و يمكنك تحقيق نوع من التوازن. إذا يكون السؤال الاول هو: هل انت مستعد لتحمل مخاطر كبيرة للحصول على عوائد كبيرة؟ أم أنك تفضل محفظة استثمارية أكثر أمانًا وأقل في العائد؟ من العلم أن تحملك للمخاطر يمكن أن يتحدد على حسب متطلباتك المادية الدورية وعلى حسب حالتك النفسية أيضًا.

 

ثانيًا، سيكون عليك تحديد المدى الزمني الذي تحتاج للمال فيه، فهل تحتاج للمال بعد يوم او بعد شهر ام بعد 10 سنوات.. أو ربما لست بحاجة إليه قبل 30 عامًا حتى! وبالتالي يحدد المدى الزمني طريقة الاستثمار المناسبة اكثر لك. إن كنت بحاجة للمال في وقت قصير فمن غير المناسب أن تعتمد على طرق الاستثمار التي تحتجز المال لفترات زمنية طويلة. كما أنك ستحتاج لاستثمار آمن مثل حساب التوفير. أما غن كنت لن تحتاج المال إلا بعد فترة زمنية أطول، فيمكنك الاستثمار في الاسهم وصناديق الاسهم مثلا ، وحينها سيتم احتجاز المبلغ التي تريد استثماره لمدة 3 إلى 5 سنوات على الأقل.

 

ثالثًا، يلعب علمك بقواعد الاستثمار دورًا رئيسيًا في ما تستثمر فيه. تحتاج طرق الاستثمار من نوعية حسابات التوفير وشهادات الودائع القليل من المعرفة ، بينما يحتاج الاستثمار في الأسهم والسندات مثلا المزيد من المعرفة، مثل الشركة ومجالها الاقتصادي ومنتجاتها والشؤون المالية للشركة. ومع ذلك، هناك طرق اخرى للاستفادة من السوق المالي حتى وإن كانت معرفتك بدرجة اقل، مثل الاستثمار في صندوق المؤشرات الذي يشمل على عدد من الأسهم.

 

رابعًا، ما هو المبلغ الذي يمكنك ان تخصصه للاستثمار؟ ببساطة كلما زاد المبلغ الذي يمكنك تخصيصه للاستثمار كلما أصبح بإمكانك البحث عن طرق الاستثمار ذات العائد المرتفع والمخاطر المرتفعة. وأيضًا كلما زاد هذا المبلغ كلما استحق الأمر ان تقضي وقتًا كافيًا للحصول على المعرفة اللازمة للاستثمار.

 

وأخيرًا، لا تضيع الكثير من الوقت قبل أن تبدأ في الأختيار، حيث أن الاستثمار هو الخيار المهم للجميع، خاصةً وانه قد أصبح أكثر سهولة وتنوعًا من أي وقت مضى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى