اخبار اقتصادية

رد فعل سوق الفوركس لتقرير التوظيف الأمريكي بغير القطاع الزراعي

جاء تقرير التوظيف الامريكي بغير القطاع الزراعي بقراءة تفوق التوقعات، حيث سجل ارتفاع الى مستوى 236 ألف أي أعلى من القراءة المتوقعة (165 ألف) بمقدار 70 ألف. كما انخفض معدل البطالة الامريكية الى مستوى 7.7% من مستوى 7.9% ، وبالتالي أصبح بعيدا عن هدف البنك الفيدرالي الخاص بالبطالة (%6.5) بنسبة 1.1% فقط . وبالتالي يبدو ان حجة البنك الفيدرالي تزداد قوة في الوقت الحالي لوضع استراتيجية للخروج من برنامج التسهيل الكمي الحالي. وعلى الرغم من ان قراءة شهر واحد لا تمثل اتجاه يعتمد عليه الا ان هذه النسبة تعتبر ذات مغزى هام للغاية ويجعل السوق يفكر بجدية في وضه توقعات بنهاية برنامج التسهيل الكمي.

رد فعل السوق لتقرير التوظيف الأمريكي بغير القطاع الزراعي

 كان رد الفعل الأولي لصدور بيانات التوظيف الامريكية هي ارتفاع حاد في الدولار الامريكي وخاصة مقابل الين الياباني، حيث ارتفع الدولار/ ين ياباني فوق مستوى 96.00 وهو اعلى مستوى منذ منتصف عام 2009.  ويقع مستوى المقاومة التالي عند مستوى 97.50 وهو القمة الثنائية من اغسطس 2009. كما ارتفعت عوائد السندات الأمريكية فوق مستوى 2% والتي حدت من الارتفاعات منذ ابريل 2012. وتعتبر هذه حركة ذات اهمية من سندات الخزانة الأمريكية، حيث غالبا ما لا تتحرك السندات بنفس قدر الاسواق الاخرى مثل الاسهم والفوركس، وبالتالي فإن هذه الحركة قد لفتت انظار السوق بشكل كبير.

 

ما الذي يعنيه هذا بالنسبة لليورو/ دولار أمريكي

من منظور السوق، نعتقد ان ارقام بيانات العمالة الامريكية قد تبدو انها قد قلبت الموازين في السوق وخاصة في سوق الفوركس. يعتبر تحسن اوضاع سوق العمل في أمريكا مناقض تماما لما يحدث في منطقة اليورو والتي تستمر البطالة فيها في الرتفاع الى مستويات قياسية ومن المتوقع ان تزداد سوءا هذا العام وقد تصل الى 12.2% . وقد كان لبيانات التوظيف الأمريكية تأثير كبير على الفروق بين عوائد السندات الالمانية والأمريكية والتي ضاقت لتعود كما كانت في منتصف عام 2010 تقريبا، وحينها كان سعر اليورو/ دولار امريكي عند 1.25 تقريبا بعد انخفاضه دون مستوى 1.20 في يونيو 2010 . وبالتالي فإن الفروق في العوائد يدعم ضعف الدويورو وقد نشهد انخفاض في اليورو/ دولار في الايام والاسابيع القادمة. وقد انخفض اليورو/ دولار بحدة بعد تقرير التوظيف الامريكي ووصل الى ما دون مستوى 1.3000  خلال جلسة النداول الامريكية. وإذا ماتحقق الاختراق الاسبوعي دون مستوى 1.29800 فقد نشهد انخفاض اكثر حدة باتجاه مستوى 1.25 على المدى القريب.

 وفي الوقت الحالي لا توجد علاقة قوية بين سياسة البنك المركزي الاوروبي وبيين الفروق في عوائد السندات الألمانية والأمريكية  وقد ارتفعت عوائد السندات الالمانية اليوم مما يدل على ان   المحرك الاساسي لزوج العملة اليورو/ دولار في الاسابيع القادمة قد يكون  الوضه الاقتصادي الامريكي . وبعد اجتماع البنك المركزي الاوروبي يوم امس يبدو ان البنك في انتظار المزيد من الادلة من الاقتصاد او ان يرى المزيد من التدهور في الوضع الائتماني  ليقوم البنك المركزي الاوروبي باتخاذ اجراء ما. وبالتالي حتى يتم هذا فسوف تعتمد حركة هذا الزوج على الدولار الامريكية والاتجاه المستقبلي للسياسة النقدية الفيدرالية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.