اخبار اقتصادية

 الباوند ينخفض بعد ان أيد كارني الشكوك في رفع سعر الفائدة

 

 

 انخفض الباوند البريطاني في جلسة لندن الصباحية اليوم مخترقا مستوى 1,6750 للاسفل بعد ان قال مراك كراني محافظ الباوند البريطاني ان كلا من ارتفاعات معدل الاجور والانتاجية كان مخيبا للآمال ممما يدل على ان البنك البريطاني سوف يحافظ على السياسة النقدية المتكيفة لفترة اطول مما يتوقعها السوق.

وقد قلل البنك المركزي البريطاني من تقييمه الخاص بمعدل الاجور الى 1.25%  في 2014 من التوقعات السابقة عند 2.5% حيث قال كارني انه كان هناك توترات بشأن التباطء في الاقتصاد البريطاني.  واستمر في قوله انه حتى وإن تقلصت طاقة الانتاج فإم المستوى الصحيح لسعر فائدةا لبنك سيكون هو السعر الحالي.

ويؤكد كارني على ان معدل نمو الاجور يشير بشكل واضح أن البنك البريطاني غير مستعد حتى الآن للتفكير في رفع سعر الفائدة حيث انه يشهد غياب في الضغوط التضخمية ويشعر بالقلق بشكل إضافي من استمرار معدل النمو.

وتدعم تقارير العمل البريطانية الاخيرة وجهة نظر كارني حيث تدل البيانات على تحسن معدل النمو في الوظائف ولكن لا شك بأنه لا يوجد ارتفاعات في الأجور.  انخفضت معدلات الشكاوى من البطالة بمقدار – 333 ألف مقابل التوقعات بقراءة – 29 ألف وانخفض معدل البطالة الى 6.4% من 6.5% التي كان عليها الشهر الاسبق.  وانخفضت معدلات الاجور في الساعة بنسبة 0.2% مقابل التوقعات بالانخفاض بنسبة 0.1% وهي اسوأ قراءة منذ 2009.

وطالما ان معدل الاجور ضعيف فمن المحتمل ان يحافظ البنك البريطاني على سعر الفائدة بدون تغيير ويدل ها على المزيد من الضغط الهبوطي على الباوند.  ارتفع هذا الزوج في الصيف اعتمادا على التوقعات بأن البنك البريطاني سيكون هو البنك المركزي الأول الذي يرفع أسعار الفائدة في دول المجمعة السبعة ولكن يزداد وضوحا ان البنك البريطاني سوف يحافظ على أسعار الفائدة بدون تغيير طالما ان البنك الاحتياطي الفيدرالي محافظ عليها وقد يدفع هذا بالتالي الباوند البريطاني الى مستوى 1.6500  على المدى المتوسط.  وفي الوقت الحالي يبدو ان هذا الزوج قد وجد دعم قبل مستوى 1.6700 ولكن قد تختبر صفقات البيع هذا المستوى خلال جلسة التداول الأمريكية. .

من ناحية اخرى، جاءت البيانات الصينية بنتائج متضاربة حيث سجل الإنتاج الصناعي قراءة دون التوقعات عند 13.5% مقابل التوقعات بقراءة%14.5 بينما جاء تقرير مبيعات التجزئة بقراءة%12.2 مقابل التوقعات بقراءة 12.5%.  وشهد الدولار الاسترالي عمليات بيع كرد فعل مبدئي ولكن ظلت معدلات الطلب جيدة تحت مستوى 0.9300 حيث ان التباطء في النشاط الصيني لا يعتبر كارثي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *