Currently set to No Index
Currently set to No Follow
اخبار اقتصادية

لماذا لم يكن تأثير قراءة الناتج المحلي الاجمالي الأمريكي كبير وما هي التوقعات من البيان الفيدرالي اليوم

هناك العديد من البيانات الاقتصادية الامريكي اليوم، ويمكننا الشعور بمدى التفاعل بين المشاركين في السوق تجاه هذه البيانات في سوق العملات الاجنبية. فقد كان تداول اليورو/ دولار امريكي والدولار امريكي/ ين ياباني جيدا جدا الامر الذي دفع العديد من ازواج اليورو والين التقاطعية الى الاعلى. فقد اخترق اليورو/ دولار مستوى 1.35 للاعلى للمرة الاولى خلال 14 شهر ، وبعد هذه الحركة امتد ارتفاعه ليسجل اعلى مستوى له عند 1.3560. كما ارتفع الدولار/ ين ياباني الى اعلى مستوى له خلال عامين ونصف العام، وهو ارتفاع هام الا انه لا يعتبر كبير جدا وذلك على اعتبار ان اعلى مستوى جديد كان يقع فوق اعلى سعر سابق بما يقل عن 20 نقطة. وأيضًا من الجدير بالذكر ان عملات السلع (الدولار الاسترالي والدولار النيوزلندي والدولار الاسترالي) لم تشارك في هذا الارتفاع مما يدل على ان ارتفاع معدل الرغبة في المخاطرة محدودا.

ولسوء الحظ، فإن بعض العوامل التي ادت الى ارتفاع الاسعار في سوق الفوركس هذا الصباح قد عكرها ضعف تقرير الناتج المحلي الاجمالي الأمريكي. فقد علمنا ان الاقتصاد الامريكي قد سجل انكماشًا للمرة الاولة منذ 2009 بنسبة 0.1%. وعلى الرغم من ان توقعات رجال الاقتصاد كانت تشير الى تباطؤ معدل نمو الناتج المحلي الاجمالي إلا أن توقعاتهم لم تمكن الى هذا الحد. كانت المشكلة في النفقات بقطاع الدفاع والتي انخفضت بنسبة 225 خلال الربع الماضي،  ولكن على الرغم منا لمفاجئة السلبية التي جاء بها الناتج المحلي الاجمالي الامريكي الا ان عمليات بيع الدولار/ ين ياباني كانت محدودة لأن التفاصيل لم تكن سيئة للغاية. وقد سجل الدخل  الذي يعتبر في متناول اصحابه  اعلى مستوى له منذ الربع الصاني من عام 2008، بينما ارتفعت الاستثمارات السكنية بنسبة 11.9% وهو اقوى ارتفاع منذ 1992. كما ارتفع معدل انفاق المستهلك بنسبة 2.2%، والذي كان معدل أقوة من التوقعات وارتفع من مستوى 1.6% في الربع الثالث. ونتيجة لذلك، لا نتوقع ان يُبدي البنك الفيدرالي والذي سينشر بيان السياسة النقدية الخاص به في وقت لاحق الليلة، اي مخاوف بشان انكماش الناتج المحلي الاجمالي.  وتعتبر فرص تحول الانكماش في معدل النمو الاقتصادي الامريكي خلال الربع الرابع الى ركود اقتصادي خلال 2013 فرص ضعيفة للغاية خاصة  مع ارتفاع معدل الإنفاق والذي يعتبر من الاكثر البنود اهمية في تقرير الناتج المحلي الاجمالي الامريكي. و لا يزال الاقتصاد الامريكي يعتبر في تتبع للتعافي الاقتصادي المستمر خلال هذا العام. وقد سجل تقرير التوظيف الامريكي بالقطاع الخاص ADP قراءة افضل من التوقعات، مرتفعا الى مستوى 192 ألف من مستوى 185 ألف خلال شهر يناير. ولا يعتبر تقرير التوظيف الامريكي بالقطاع الخاص ADP  هو المؤشر القيادي الافضل للتنبؤ بما قد ياتي به تقرير التوظيف الامريكي بغير القطاع الزراعي يوم الجمعة، إلا انه قد يعتبر مرشد يعتمد عليه.

بالنسبة لاجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة المقرر اليوم، من غير المتوقع ان تقرر اللجنة تغييرات في السياسة النقدية خلال فترة الظهيرة، ولكن إن حدث هذا فقد يكون التغيير بسيطا.  لم تتغير النغمة الاقتصادية العامة في الولايات المتحدة منذ اجتماع شهر ديسمبر، ولهذا السبب لا نتوقع ان يطرا تغيير كبير في موقف اللجنة الفيدرالية. وبينما تباطا معدل  نمو الوظائف وارتفع معدل البطالة قليلا في نهاية العام، الا انه كان هناك ارتداد صعودي لمبيعات التجزئة وتوسع النشاط  في قطاعي الخدمات والتصنيع.  انخفضت مبيعات المنازل الامريكية الجديدة والموجودة بين شهري نوفمبر وديسمبر، إلا أن آخر البيانات التي بين يدي البنك الفيدرالي هي ارقام شهر اكتوبر والتي تفيد بأنه تم بيع المزيد من المنازل خلال ديسمبر بالمقارنة مع شهر اكتوبر. كما كان اداء الاسهم  جيد للغاية حيث ارتفعت الاسعار الى اعلى مستوياتها خلال 5 اعوام بيتما قامت عوائد السندات باختبار مستوى 2% للمرة الاولة منذ شهر ميو الماضي. ويعتقد صندوق النقد الدولي ان تعافي الاقتصاد الأمريكي يسير في الطريق الصحيحح كما يتوقع ان يقوم النمو في الاقتصاد الامريكي نمو اقتصاديات الدول الغربية خلال هذا العام.  وفي ظل تباطر معدل نمو الوظائف  وتراجع مدل ثقة المستثمر، لن يكون البنك الفيدرالي متحمسًا لمحو التحفيز الاقتصادي. ونتيجة لذلك، نتوقع ان يستمر البنك المركزي في قولع أن النشاط الاقتصادي والتوظيف قد استمرا في التوسع بمعدل معتدل. ويمكنهم الغاء السطر الذي يقول :” إن القيود في الاسواق المالية العامية \”  تفرض مخاطر هبوطية، إلا انه لا تزال هناك حاجة لاستمرار توسع الموازنة العمومية “إن لم تتحن النظرة المستقبلية لسوق العمل بشكل مستمر”.  غن ترك البنك الفيدرالي بيان السياسة النقدية اليوم بدون تغيير، فقد يكونا لتأثير على الدولار الامريكي محدودًا. إلا أن تغييره ليدل على أن ميلهم  قل نحو تسهيل السياسة النقدية قد يؤدي بنا الى رؤية موجودة صعودية في الدولار/ ين ياباني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *