اخبار اقتصادية

غياب الاتجاهات السعرية في سوق الفوركس اليوم الجمعة

 للمرة الأولى خلال 4 اربع ايام، ارتفع سعر الفائدة المرجعي في اليوان الصيني CNY حيث اغلق الدولار الأمريكي USD/ اليوان الصيني CNY تحت مستوى 6.4000 مباشرة حيث يعتقد التجار ان البنوك قد أمرت بشراء اليوان الصيني في اي وقت يخترق فيه هذا الزوج هذا المستوى .

وبعد ثلاثة أيام من تخفيض قيمة اليوان الصيني، قد يقرر البنك المركزي الصيني تحديد حد سعري جديد لليوان حيث يحاول السيطرة على العملة.  وخلال اسبوع انخفض اليوان الصيني بنسبة 3% تقريبا هو أكبر معدل لحركة اليوان خلال اعوام.

وعن إذا ما يمكن للبنك المركزي الصيني الاستمرار في تدبر تخفيض العملة الصينية فإن هذا الأمر غير واضح إلى الآن. وعن إمكانية تعامل السوق مع هيكل العملة فإن هذا سيتم اختباره فقط عندما يكون السوق قادر على انه يكون له رد فعل واضح تجاه الأخبار الاقتصادية من المنطقة.  فإن فاجأت بيانات الناتج المحلي الإجمالي الاشهر القادمة السوق على سبيل المثال بنتائج هبوطية فسوف يكون من المثير للاهتمام مراقبة رد فعل البنك المركزي الصيني.  فهل سيقومون بتعويم هذا الزوج بشكل طبيعي أكثر ويستأنفون تدفقات أكبر من البيع أم  سيقوم البنك المركزي بالتدخل بقوة للعمل على استقرار اي انخفاض؟

بغض النظر عن ما سيحدث بعد ذلك، فإن السوق مقتنع بأن تخفيض عملة اليوان الصيني لا تعتبر الخطوة الاخيرة الخاصة بالسياسة النقدية من البنك المركزي الصيني وأنه من المحتمل أن يقوم البنك المركزي بمزيد من إجراءات التسهيل في السياسة النقدية خلال المستقبل القريب.

من ناحية اخرى حصل اليورو/ دولار أمريكي EUR/USD على دعم مؤقت من الأخبار التي جاءت بأن البرلمات اليوناني قد أجاز اتفاقية المساعدة المالية، ولكن كان الارتفاع قصير الأجل حيث ظهر البائعون قبل مستوى 1.1200 ودفعوا هذا الزوج الى 1.1125.‎ وبعد الارتفاع نتيجة عمليات البيع على المكشوف المكثفة خلال اليومين الماضيين، ظل اليورو/ دولار أمريكي EUR/USD داخل المنطقة 1.1100-1.1200 حيث لا تزال الاسواق تشعر بالقلق بشأن توقيت رفع سعر الفائدة من البنك الفيدرالي.

سجلت مبيعات التجزئة من الولايات المتحدة الامريكية يوم أمس قراءة تقع ضمن نطاق التوقعات مما قدم دعم بسيط لوجهة النظر الصعودية للدولار الأمريكي، ولكن يبدو أن الاسواق تركز بشكل أكبر على التباطؤ الاقتصادي العالمي والتي تتسبب فيها الصين بالإضافة الى نقص الضغوط التضخمية في هذا النظام.  واليوم سوف يحصل السوق على مؤشر أسعار المنتجين مع توقعات المحللين بأن بنخفض هذا المؤشر الى 0.1% من 0.4% الذي كان قد سجله الشهر الاسبق.  وبينما انخفضت أسعار النفط للأسفل فمن المحتمل انخفاض تكاليف الدخل وإن سجل مؤشر أسعار المنتجين قراءة متوافقة مع التوقعات فسوف يكون ارتفاع الدولار الامريكي محدودًا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *