اخبار اقتصادية

عمليات البيع المكثفة مستمرة على عملات السلع في سوق الفوركس

في وقت مبكر من الجلسة الآسيوية اليوم في سوق تداول العملات، تعرضت عملات السلع لعمليات بيع مكثفة مقابل الدولار الأمريكي، حيث تجاوز زوج العملة الدولار الاسترالي/ الدولار الأمريكي AUDUSD  مستوى 0.9700. وق ندفت الأصول ذات المخاطر العالية للأسفل  بسبب تدفق الاراء السلبية بكامل قوتها من اسبانيا والنتيجة السيئة التي جاءت عن مزاد السندات الايطالية والتي تسببت في التأثير السلبي على الأسواق الآسيوية. وبالتالي كان الخيار الاساسي للتجار في سوق الفوركس هو العملات الآمنة وخاصة الين الياباني الذي اندفع للأسفل إلى ما دون مستوى 79.00. كما افتتحت عوائد السندات في اليابان واستراليا ونيوزلندا عند مستوى اقل بكثير بعد تراجع معدلات الرغبة في المخاطرة.

ومن المثير للاهتمام أن عوائد سندات الملاذ الآمن تقترب من مستويات من شأنها أن تعني ان المستثمرين على استعداد لدفع الحكومات المعنية إلى الامتناع عن الشراء.  وبينما لا يعتبر هذا الأمر متوقعًا،  إلا أن الاندفاع إلى هذه المستويات يلقي الضوء على مخاوف المستثمرين.  إلا اننا لا نعتقد أن الوضع بالسوء الذي قد يعتقده العدد من الناس. على سبيل المثال، لا يزال الذهب متمسك بقوته وسط كل هذه الاضطرابات مما يل على أن بعض المستثمرين لا يشعرون بأن هناك حاجة إلى الخروج من صفقات الذهب لتغطية خسائرهم من الأصول الأخرى في محافظهم الاستثمارية.

كانت هناك أخبار متضاربة من استراليا. وهذه المرة جاءت الأخبار السيئة من قطاع البناء، حيث انخفض الموافقات على البناء بنسبة 8.7% كمعدل شهري وبنسبة 24.1% كمعدل سنوي. والاخبار الجيدة هي أن مؤشر CAPEX  قد امتد في الارتفاع بما يزيد عن التوقعات، مرتفعً بنسبة 6.1% مقابل التوقعات بقراءة 4.0%. ولمننا نتوقع فتور في ارتفاع نفقات رؤوس الأموال قليلا في وقت لاحق من العام بسبب تدهور الأوضاع العالية.

من ناحية أخرى، يستمر الاقتصاد الياباني في التعرض للضغط من ضعف مستويات الطلب العالمي وارتفاع العملة المحلية.  وقد أظهرت البيانات الاقتصادية اليوم أن الإنتاج الصناعي قد سجل ارتفاع بنسبة 0.2%ـ أي اقل من نصف ما كان يتوقعه المحللون.  ولم يكن هناك دعم للوضع الراهن بسبب استمرار ارتفاع الين الياباني. وفي الحقيقة، كان الين هو العملة الأفضل أداءًا في الجلسة.  ولكبح ارتفاع الين الياباني، قد يتدخل البنك الياباني BOJ في تداول سوق العملات، ولكننا لا نعتقد أن هذا سوف يحدث حتى يقترب زوج العملة الدولار الأمريكي/ ين ياباني USDJPY من مستوى 75.0 (وهو المستوى الذي قام فيه البنك الياباني بالتدخل بالقرب منه).  وتفسيرنا لهذا هو أن البنك المركزي الياباني BOJ يعلم  أن إغراق السوق بالين الياباني  قد لا ينتج عنه سوى تراجع قصير الأجل للين الياباني JPY، وهو ما حدث في الماضي بالفعل.  إلا أن البنك المركزي الياباني سوف يرغب في منع هذا الزوج من اختراق مستوى 75.50 لأنه قد يفقد بعضًا من مصداقيته إن لم يقم بذلك، مما قد يتسبب في ارتفاع صغير للين الياباني.

حاول زوج العملة الدولار الاسترالي/ الدولار الأمريكي استعادة بعض القوة خلال جلسة التداول في سوق العملات إلا انه فشل في تعويض كل ما تكبده من خسائر في الجلسة المسائية، وتمكن من تعويض الخسائر التي تكبدها منذ بداية التداول اليوم. يقع تداول كل من مؤشر ASX 200 الاسترالي ومؤشر نيكي 225 في المنطقة الحمراء، حيث انخفضا بنسبة 0.74% وبنسبة 1.42% على التوالي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.