اخبار اقتصادية

عملات السلع تتفوق في ادائها على العملات الاخرى في سوق الفوركس اليوم

كانت جلسة التداول الاوروبية اليوم هادئة نسبيا في سوق الفوركس حيث استمرت الاسعار في التماسك مع القليل من الاخبار الجديدة من ايطاليا وقلة الاخيار الاقتصادية بشكل عام. انخفض اليورو/ دولار  لاختبار مستوى 1.3100 الا ان دولارات السلع وخاصة الدولار الاسترالي والدولار  النيوزلندي  كان لهما اداء متفوق للغاية حيث سجلا ارتفاعات قوية خلال الجلسة الاسيوية  اليوم.

فياستراليا، سجل مؤشر كابكس قراءة اعلى من التوقعات حسث سجل مستوى -1.2% مقابل التوقعات بقراءة 1.1% الا ان السوق قد ركز على النظرة العامة للنفقات المستقبلية  والتي كانت اقوى من التوقعات. وبالتالي زاد هذا من احتملات الا يلجا ابنك الاسترالي قريبا الى قطع سعر الفائدة، وخذا بدوره ادى الى ارتفاع الدولار الاسترالي.

تمكن الدولار  النيوزلندي   من الارتفاع حيث ارتفع هذا الزوج فوق مستوى 8300 مرة اخرى. وشهد مؤشر ثقة رجال الاعمال في نيوزلندا ارتفاع كبير الى مستوى 39.4 من مستوى 22.7 مما منح السوق سبب للشراء.  وكان الدولار النيوزلندي قد عصبت بع عمليات البيع المكثفة الاخيرة والتي تسببت بلا شك في خروج العديد منا لتجار عن صفقات شراءهم للدولار النيوزلند، وبالتالي لم يواجه ارتداد اليوم الصعودي للدولار النيوزلندي سوى القليل من البيع. لا تزال النظرة العامة للاقتصاد النيوزلندي ايجابية وطالما ان الدولار النيوزلندي/ الدولار الامريكية يمكنه الصمود فوق مستوى 8200 فمنا لمحتمل ان يحافظ علىا تجاهه الصعودي.

في أوروبا، أظهر  تقرير البطالة الالماني المزيد من إشارات التحسن، حيث اكبر اقتصاد في اوروبا قادرا على تقليل عدد المتضررين من البطالة الى مستوى -3 الف في مارس، وهو المستوى الذي يعد اقل قليلا من قراءة -5 التي كان يتوقعها السوق إلا أن مستمر بهذا في الاتجاه الذي اتخذه خلال الشهرين السابقين.

يعتبر التحسن التدريجي في اوضاع العمل في ألمانيا هو السبب الاساسي وراء استمرار تحسن مستويات مؤشرات الثقة في كلا من قطاع الرجال الاعمال وقطاع المستهلكين نسبيا على الرغم من  استمرار المؤشرات الاخرى في الدلالة على بعض اشارات الركود  وقد سجل مؤشر انفاق المستهلك الفرنسي قراءة سيئة للغاية عند -0.8% مقابل التوقعات بقراءة  -0.1%.

ومن الجدير بالذكر ان الشكوك تزيد حول إذا ما كانت ألمانيا قادرة وحدها على إخراج منطقة اليورو من الركود  على الرغم من الطلب الكبير على التوظيف  مما قد يساعد على عودة معدل النمو الاقتصادي الى الايجابية خلال الربع الاول من هذا العام. وفي ظل الوضع السياسي في ايطاليا الغير واضح حتى الآن بسبب عدم بدء العديد من الحزاب في المفاوضات، لا يزال السوق يشعر بالقلق تعرض اليورو/ دولار أمريكي للبيع بسبب هذه الاخبار بعد انخفاض مؤشرات الاسهم في منطقة اليورو مما ادى الى ارتفاع معدلات كره المخاطرة.

لا يزال هذا الزوج فوق مستوى 1.3100 وتمكن من الحفاظ على مستوى الدعم 1.3050 خلال الايام العديدة الماضية.  وإن اظهر الوضع السياسي في ايطاليا بعض اشارات التحسن، فقد يستأنف هذا الزوج ارتفاعه بشكل  مريح حيث لا تزال البيانات الاقتصادية في ألمانيا ايجابية نسبيا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.