اخبار اقتصادية

حركة تصحيح في أسعار السلع مع عمليات جني الأرباح

 

نظرة عامة على سوق العملات

 عادت معدلات الرغبةف ي المخاطرة نسبيا في جلسة التداول الآسيوية ولكن يبدو أن  عمليات جني الارباح كانت المحرك الاساسي للتداول أكثر من الاخبار الايجابية.  ارتفع مؤشر نيكي بنسبة 1.98% بينما ارتفع مؤشر هانج  سينج بنسبة 0.38%.  ارتفعت بقية الاسهم الآسيوية فيما عدا مؤشر شنغهاي المركب والذي سجل انخفاض بنسبة -0.96%.  وتشير العقود المستقبلية للأسهم الأمريكية والأوروبية الى الفتور مع افتتاح منخفض نسبيا.  وفي أسواق الفوركس، يستمر الدولار الأمريكي USD في التراجع ولكن لم يتمكن اليورو من الحفاظ على ارتفاعاته المبكرة.  ارتفع اليورو/ دولار أمريكي EURUSD يوم امس الى 1.1536 قبل انخفاض التداول الى 1.1460 ارتفع الدولار الأمريكي/ ين ياباني USDJPY في البداية الى 118.01 before قبل ان يدفع البائعون هذا الزوج إلى مستوى 117.48.‎ تراجع الدولار الأسترالي/ الدولار الامريكي AUDUSD الى مستوى 0.7847 حيث تمكن من عكس كل الخسائر التي تكبدها هذا الزوج بعد قرار البنك الاحتياطي الاسترالي.  وسوف يراقب تجار الدولار الأسترالي/ الدولار الامريكي AUDUSD مستوى المقاومة الاساسي 0.7860.  ارتفعت العملات الاسيوية مقابل الدولار الأمريكي USD حيث ارتفع كلا من الوون الشمال أفريقي KRW و الدولار التيواني TWD، و الروبية الهندي INR ، و اليوان الصيني CNY.  وقد تحسنت أسعار السلع بقيادة الحركات السعرية الكبيرة في سوق النفط.  ولكن نظرا إلى أنه لم يكن هناك تغير جوهري في العوامل الاساسية، يبدو أن هذا التصحيح كان بسبب عمليات جني الارباح. وبالتالي من المتوقع ان يكون اي تعافي في الاسعار محدودا.

 ويستمر الجدال حول خطة الانقاذ الجديدة من الحكومات اليونانية.  وكانت الفينانشيال تايمز قد نشرت اليوم أن البنك المركزي الأوروبي (ECB) لن يسمح لليونان بإصدار ديون جديدة في نهاية هذا الشهر.  ومن المقرر انتهاء خطة الإنقاذ الدولي لليونان في نهاية الشهر الجاري. وقد اقترح وزير المالية اليوناني “يانيس فاروفاكيس” على المسؤولين الأوروبيين (الذي لا يزال يتفاوض مع ‘الترويكا’) أن تحصل أثينا على التمويل على المدى القصير من خلال بيع ما قيمته 10 مليار يورو من أذون الخزانة. وسوف يقوم هذا التمويل بذلك بتغطية الثلاث اشهر التالية في الوقت الذي يتم فيه التوصل الى خطة جديدة للمساعدة المالية.  ولكن وفقا لبعض المصادر فإن البنك المركزي الأوروبي (ECB) الذي يتحكم في شروط اي مساعدة مالية للدول الأوروبية لن يوافق على زيادة في الحد الأقصى الحالي للمساعدة المالية. في الوقت الحالي عكس اليورو/ دولار أمريكي EURUSD اتجاهه الهبوطي قصير الأجل  متجاوزا مستوى 1.1425 و 1.1525 وهو مستوى تصحيح فيبوناتشي بنسبة 23.6% من اكتوبر 2014. ويدل هذا على المزيد من الامتداد في التصحيح الحالي الى 1.1775.‎

 ومن جانب البيانات الاقتصادية انخفض مؤشر مديري المشتريات (PMI) بقطاع الخدمات الصيني من بنك HSBC الصيني الى ادنى مستوياته منذ يوليو 2014 مسجلا مستوى 51.8 من مستوى 53.4 في ديسمبر بينما انخفض مؤشر مديري المشتريات (PMI) المركب بمقدار 0.4 نقطة ليصل الى 51 في يناير.  ومتراجعا من اعلى مستوياته التي سجلها في الايام السابقة، انخفض الدولار الامريكي/ اليوان الصيني الى 6.1318 بمقدار 51 بيب.  ومن اليابان تم الاعلان عن أجور العمل التي سجلت ارتفاع بنسبة%1.6 بمعدل سنوي في ديسمبر متوافقا مع التوقعات ولكنه ارتفع بنسبة 0.1% في نوفمبر.  وفي ظل ارتفاع دخل الاجور اليابانية وانخفاض الأجور الحقيقية فإن هذه  تعتبر اشارة ايجابية لصناع السياسة النقدية وبالتالي فإننا نعتقد ان اي نمو مستمر في الأجور بدون تغير جوهري وحقيقي قد يكون محدوجا. وأخيرا انخفض المؤشر الاسترالي لثقة رجال الأعمال من  NAB  في الربع الرابع منا لعام الى مستوى 2.  وتحسن مؤشر قطاع الخدمات الاسترالي الى مستوى 49.9 في يناير مقابل القراءة السابقة عند 47.5.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *