اخبار اقتصادية

توترات في السوق قبل الاعلان عن بيان اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة (FOMC)

 

 الأسواق العالمية

 أحاطت أجواء من التوتر الأسواق المالية،  حيث صدر المزيد من البيانات الضعيفة من الصين كما استمرت المخاوف حول توقيت بدء البنك الاحتياطي الفيدرالي  في رفع أسعار الفائدة في الولايات المتحدة، الأمر الذي شجع الأسواق على بدء الأسبوع تحت ضغط مرة أخرى. واصبح المشاركون في السوق في حالة من التوتر مع اقتراب مواعد الاعلان عن بيان اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة (FOMC) وقد يؤدي هذا التوتر الى المزيد منا لخسائر اليوم.  كان مؤشر شنغهاي المركب قد انخفض اليوم بنسبة -2.53% حيث استمرت الاراء الايجابية تجاه هذا المؤشر في التراجع مع استمرار تدهور البيانات الاقتصادية، بينما يستمر مؤشر نيكي 225 بعد قرار البنك الياباني يوم امس بالحفاظ على سعر الفائدة بدون تغيير.

 وقد شجت الاشارات المستمرة بضعف الاقتصاد الصيني الى تزايد التوقعات بأن البنك الاحتياطي الفيدرالي سوف يؤجل رفع أسعار الفائدة في الولايات المتحدة الامريكية، ولكن لا تزال هناك بعض الانحرافات في توقعات المحللين.  وبينما لم يسمح تقرير التوظيف الأمريكي بغير القطاع الزراعي بأن تكون السيطرة بين يدي مشتري الدولار الأمريكي USD كما كانوا من قبل، إلا أن البيانات الاقتصادية من الولايات المتحدة الامريكية لا تزال قوية أما الانخفاض في معدل البطالة بشكل اجمالي الى 5.1% فهو لا يمنع ضمان رفع سعر الفائدة في أعين البعض.  ومن ناحية أخرى، هناك مخاوف من ان رفع سعر الفائدة قد يؤذي الاسواق الناشئة ويعرضها لمزيد من الضعف.

 وفي جلسة التداول الأوروبية اليوم، تحول التركيز إلى الاسترليني حيث تم الاعلان عن مؤشر أسعار المستهلك (CPI) البريطاني والذي جاء بدون تغيير . وبشكل عام لا تزال البيانات البريطانية قوية و وبدأ الباوند البريطاني شهر سبتمبر بداية قوية.  وعلى الرغم من ان اغلب المحللين كانوا يتوقعون ارتفاع مؤشر أسعار المستهلك (CPI) فوق 0%، إلا أن استئنام عمليات البيع على السلع كانت سبب في الضغط على هذه القراءة.  .

كان هناك ارتفاع قوي في سعر خام الحديد مما ألهم الدولار الاسترالي AUD بالحصول على بعض الزخم الصعودي ، حيث سجل الدولار الاسترالي AUD ارتفاعات ملحوظة مقابل العملات الأخرى . ولم يأتي اجتماع البنك الاحتياطي الأسترالي (RBA) عن السياسة النقدية بجديد وحتى على الرغم من ان محافظ البنك الاحتياطي الأسترالي (RBA) “جلين ستيفينز” قد قال أن انهيار السوق الصيني قد يكون له تأثير محدود على الاقتصاد الاسترالي، إلا أننا لا نزال ننظر الى الدولار الاسترالي AUD نظرة هبوطية حيث لا توجد اي علامات بتعافي الصين وسيكون لهذا توابع سلبية على هذه الاقتصادية التي تعتبر على تجارة الصين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.