اخبار اقتصادية

تقرير ZEW للثقة في الاقتصاد الألماني وتأثيره المحتمل على اتجاه اليورو/ دولار أمريكي

يعتبر تقرير ZEW للثقة في الاقتصاد الألماني مؤشر اقتصادي يقدم معلومات حول النظرة العامة من المستثمرين من المؤسسات والمحللين إلى الاقتصاد الألماني، وبالتالي فإنه مؤشر قيادي فيما يتعلق بالاتجاه المتوقع أن يسلكه الاقتصاد الألماني.

وكانت نتائج هذا المؤشر جيدة خلال الاشهر الأخيرة الماضية، حيث تحول مؤشر ZEW من القراءة السلبية إلى القراءة الايجابية.

وتشير التوقعات الخاصة بتقرير شهر مارس إلى أن هذا المؤشر سوف يتحسن ويرتفع إلى قراءة 10.6 من قراءة شهر فبراير التي كانت عند 5.4. وتعود هذه التوقعات الايجابية إلى ما ضخه البنك المركزي الأوروبي من سيولة تزيد عن 1 تريليون يورو إلى النظام المصرفي الأوروبي، الأمر الذي خفف من المخاوف بشأن أزمة القطاع المصرفي.

وفي الوقت ذاته، تمكن الاقتصاد الألماني من الانفصال عن بقية أوروبا، ونرى ذلك من خلال بيانات مؤشر مديري المشتريات بقطاع الخدمات لشهر فبراير على سبيل المثال. فهل سيتمكن الاقتصاد الألماني من مواصلة الانفصال بأدائه الجيد عن بقية الدول في منطقة اليورو مقدمًا أدله على استقراره.

تأثير مؤشر ZEW الألماني على الأسواق المالية

يميل مؤشر ZEW الألماني إلى التأثير على حركة أسعار الأسهم وبالتالي فإن استمرار ارتفاع هذا المؤشر سيكون بمثابة إشارة ايجابية قوية للأسهم الألمانية وقد  يكون إشارة على القوة المحتملة لمعدل نمو الناتج المحلي الإجمالي.

السيناريوهات المحتملة

إن جاء تقرير ZEW للثقة في الاقتصاد الألماني بقراءة أفضل من التوقعات فقد يحصل اليورو على قوة بعد أن بدأ أسبوع التداول متكبدًا بعض الخسائر وبعد أن شهدنا في الجلسة المسائية ارتفاع في الأسهم، الأمر الذي كان سبب في ارتفاع الأصول ذات العوائد المرتفعة بما فيها اليورو، حيث ارتفع اليورو فوق مستوى 1.32 واستقر فوقه، ويعتبر هذا المستوى هو المتوسط المتحرك لـ 00 ساعة. كما أن هذا المستوى بالإضافة إلى مستوى تصحيح فيبوناتشي 61.8 لحركة الانخفاض يوم الجمعة يعتبران مستويات مقاومة فنية.

وإن جاء تقرير ZEW للثقة في الاقتصاد الألماني بقراءة أفضل من التوقعاتـ فإن هذا سيكون دليل على استمرار الاقتصاد الألماني في النمو على الرغم من ضعف نمو الدول المحيطة بها في منطقة اليورو، وقد يساعد هذا إلى اندفاع اليورو/ دولار أمريكي في الارتفاع فوق مستوى 1.32، إلا أن استمرار تمسك اليورو/ دولار بهذه الارتفاعات سيعتمد على المعدلات العامة للرغبة في المخاطرة.

السيناريو الثاني هو أن يأتي تقرير ZEW للثقة في الاقتصاد الألماني بقراءة أضعف من التوقعات،  وفي هذه الحالة من المتوقع أن يكون هذا سبب في توقف ارتفاعات اليورو التي قام بها في الجلسة المسائية ، حيث ستكون هذه دلالة على أن الاقتصاد الألماني ليس بالقوة المتوقعة منه.  وقد يؤدي هذا إلى خروج البائعين من السوق، حيث أن حركة اليورو/ دولار في اتجاه هبوطي خلال الأسبوعين الماضيين، وقد يؤجج هذا الأمر الإحساس من جديد بأن مطامح اقتصاد منطقة اليورو موحشة بدون استمرر معدل النمو في ألمانيا.

وعلى الرغم من انه لا يعتبر مقياس مباشر للاقتصاد، إلا أن تقرير ZEW للثقة في الاقتصاد الألماني يعتبر مؤشر قيادي لمعدل النمو وبالتالي لا بد من مراقبته بعناية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *