اخبار اقتصادية

تغير طفيف في الدولار الأمريكي مع تراجع المخاوف تجاه الصين

 خلال يوم الثلاثاء، تراجع التأثير السلبي من الأزمة الصينية على الأسواق العالمية.  وارتعت معدلات الرغبة في المخاطرة في جميع الأسواق تقريبا. فقد ارتدت أسعار الأسهم للأعلى.  وارتفعت أسعار النفط بحدة ولكنها تخلت عن كل ارتفاعاتها في وقت لاحق من جلسة التداول الأمريكية. وتراجعت السندات في البداية ولكنها تمكنت من تعويض خسائرها واغلقت سندات الخزانة الامريكية على ارتفاع.   وكان الدولار يتحرك على الجانبين عند مستويات الأفتتاح ليغلق بدون تغيير تقريبا.  وانخفض اليورو/ دولار أمريكي EUR/USD من مستوى 1.09 في بداية جلسة التداول الأوروبية، مرتفعا عن ما كان عليه في بداية جلسة التداول الآسيوية عند 1.0856، ليغلق الجلسة عند 1.0858 (بدون تغيير خلال يوم التداول). وقد اختبر الدولار الأمريكي/ الين الياباني USD/JPY مستوى 118، ولكنه فشل في  الاستمرار فوق هذا المستوى. واغلق هذا الزوج التداول عند 117.65، وهو بذلك أقل من سعر اغلاق يوم الاثنين عند 117.76.

 وفي جلسة التداول الماضية، أظهرت اسواق الاسهم الآسيوية ارتفاعات جيدة.  وكانت مؤشرات الاسهم الصينية هي الأقل أداءًا فقد كانت فاترة تقريبا.  وتحسنت ثقة المستثمر أكثر، حيث سجل فائض الميزان التجاري الصيني خلال شهر ديسمبر قراءة اعلى من التوقعات. وكان البنك المركزي الصيني ( PBoC) قد حافظ على اليوان الصيني لليوم الرابع على التوالي.  وارتفع اليوان في السوق الخارجي مرة أخرى بمقدار بسيط.  كما توجد احاديث في السوق تقول أن السلطات الصينية قد  أعطت توجيهات الى البنوك المحلية بالحد من تدفقات اليوان الصيني وبالتقليل من الصفقات على اليوان في السوق الخارجي ليساعد هذا على استقرار سوق العملات ويحد من فروق الاسعار بين اليوان في السوق الخارجي و اليوان في السوق الداخلي.  ويرتد النفط الخام قليلا للأعلى بعد ان سجل ادنى مستوى جديد له عند 30 دولار. يوم أمس.   سجل الدولار الامريكي ارتفاعات معتدلة مقابل الين الياباني و اليورو.  ويقع تداول الدولار الأمريكي/ الين الياباني USD/JPY عند منطقة 118.25 دولار.  ويتحرك اليورو/ دولار أمريكي EUR/USD حول منطقة 1.0834. وتحاول عملات السلع مثل الدولار الأسترالي و الدولار الكندي CAD الابتعاد عن ادنى المستويات الاخيرة لها، ولكن كانت الارتفاعات محدودة (خاصة بالنسبة للدولار الكندي)، حيث لا تزال السلع ضعيفة.

 واليوم سيتم الاعلان عن عدة بيانات اقتصادية هامة. وتعتبر بيانات الإنتاج من منطقة اليورو استثناء لهذه الأهمية، حيث سيتم الاعلان عن بيانات قديمة خاصة بشهر نوفمبر.  ويعتمد الدولار الأمريكي USD  في تداوله على ثقة الاسواق العالمية وعلى التعليقات الصادرة من البنوك المركزية و السجل البيج الفيدرالي.

 ومن المنظور الأطول، قد تتراجع المخاوف بشأن الصين أكثر، مما يعتبر أمر ايجابي للدولار الأمريكي.  ولكن توضح حركة السعر يوم أمس ان الارتداد الصعودي في الاسهم لا يضمن ارتفاع عوائد السندات ولا تسجيل الدولار الأمريكي USD لارتفاعات قوية. وبالتالي قد تبقة ارتفاعات الدولار الامريكي معتدلة حتى وإن استمر ارتداد أسعار الاسهم.

 ومن هذا المنظور، من الصعب على الدولار الامريكي اختراق نطاق التداول 1.07/1.10 للأسفل على المدى القريب.  هل تعتبر الأزمة الصينية مؤقتة؟  على الرغم من أن الأزمة الصينية في تراجع إلا أنها قد تظهر مجددا، حيث لا تزال ردود الفعال من السلطات الصينية تعتمد على الإجراءات الاعتيادية للحد من نشاط السوق.  وفي هذا السياق، لا نزال نفضل بيع اليورو/ دولار أمريكي EUR/USD عند الارتفاعات داخل نطاق التداول ( بالقرب 1.10/ 1.11)

 ومن المنظور الفني ، فشل اليورو/ دولار أمريكي EUR/USD في العودة الى مستويات المقاومة الهامة عند 1.1087 و 1.1124 (مستوى التصحيح بنسبة 62% من اعلى مستوى في أكتوبر).  خلال الاسبوع الماضي، فشل اليورو/ دولار أمريكي EUR/USD في الاستمرار تحت مستوى 1.0796 وهو مستوى الدعم الذي يمثل ادنى مستوى سجله في 17 ديسمبر.  ويقع مستوى الدعم التالي عند 1.0650 (مستوى التصحيح بنسبة 76% لحركة السعر بين  1.0524/1.1060) و عند مستوى 1.0524. وعلى الجانب الصعوي، تقع المقاومة الاولى عند 1.1004 (القمة السعرية). وتقع المقاومة التالية عند 1.1060/1.1124 (مستوى التصحيح%62 و القمة السعرية التي سجلها يوم 15 ديسمبر). ولا تزال صورة الدولار الأمريكي/ الين الياباني USD/JPY هبوطية تحت مستوى 120. ويقع مستوى الدعم التالي عند 116.18 (ادنى مستوى خلال شهر أغسطس).  دخل هذا الزوج قي منطقة ذروة البيع ويحاول الآن أن يكوّن قمة سعرية.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.