اخبار اقتصادية

ترقب بيان اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة اليوم

 من المقرر الاعلان اليوم عن بيان السياسة النقدية الثاني والاخير لهذا العام من البنك الاحتياطي الفيدرالي وبينما من غير المتوقع ان يكون هناك اي تغيير في استعداد البنك لرفع سعر الفائدة في نهاية العام. وقبل هذا الحدث يتداول الدولار الأمريكي عند مستويات قوية مقابل اغلب العملات الأساسية وإذا كان البنك الاحتياطي الفيدرالي يميل الى رفع سعر الفائدة بالقدر الكافي، فقد نرى الدولار الأمريكي/ الين الياباني USD/JPY فوق مستوى 114 و قد يصل الى مستوى 115.  وقد اظهرت العقود المستقبلية الخاصة بتوقع إجراءات البنك الاحتياطي الفيدرالي ان السوق يضع فرصة نسبتها 0% لصالح تضييق السياسة النقدية في شهر نوفمبر وفرصة نسبتها 85% لصالح رفع سعر الفائدة في شهر ديسمبر.  وهذا يعني ان البنك الاحتياطي الفيدرالي بحاجة لأن يُظهر ميله بشكل واضح الى تضييق السياسة النقدية لتجنب ان يتعرض الدولار الأمريكي الى عمليات بيع مكثفة.    إذا كان أي شخص يعارض ويؤيد تضييق السياسة النقدية بشكل فوري، فإن الدولار سيرتفع  حيث سيستهدف الدولار الأمريكي/ الين الياباني USD/JPY مستوى 115 عند وجود اثنين أو أكثر من المعارضين.   وبالنظر إلى البيانات الاقتصادية منذ اجتماع البنك الاحتياطي الفيدرالي الاخير، نجد ان هناك حدثت تحسينات واسعة النطاق في الاقتصاد الأمريكي في تلكم الفترة، ومع التقدم المحرز في الإصلاح الضريبي و ارتفاع الأسهم التي تحوم عند مستويات قياسية أو بالقرب منها، هناك أسباب كثيرة تبرر رفع أسعار الفائدة.  ونلاحظ ارتفاع  الإنفاق الاستھلاکي وثقة المستھلك، وارتفاع متوسط ​​الدخل بالساعة بشکل کبیر في شھر سبتمبر، كما كانت هناك زيادة في التضخم مع التحسن الذي طرأ علی قطاع الصناعات التحويلية وقطاع الخدمات.

 

ولكل هذه الأسباب نعتقد أن الدولار سيرتفع حتى الاعلان عن قرار اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة (FOMC) وما بعد ذلك.   وخلافا لاجتماع الشهر الماضي عندما جاء مؤتمر صحفي يتبع قرار سعر الفائدة، يوجد لدينا هذه المرة بيان اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة (FOMC) فقط.  ولكن سيكون هذا كافيًا لإثارة مشتري الدولار.   ونتطلع لحركة زوج العملة الدولار/ ين ياباني الى مستوى 114.50 في اعقاب بيان اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة (FOMC) .  وليس هناك شك في أن المستثمرين يدعمون اتجاه الدولار الأمريكي الصعودي قبل هذا الحدث لا يتوقعون يثير البنك الاحتياطي الفيدرالي مخاوف جديدة، مما يعطي المستثمرين أسبابا للاعتقاد بأن رفع سعر الفائدة في الشهر المقبل سيصاحبه لهجة تميل الى السياسة النقدية الميسرة، وبالتالي قد ينخفض زوج الدولار الأمريكي / الين الياباني  ​​بسرعة وبقوة، ويمكن أن يستريح هذا الزوج عند 112 نقطة في الساعات التالية.   كما ان الضغوط تزيد على الين الياباني بسبب السياسة النقدية الثابتة التي اعلن عنها البنك الياباني يوم امس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.