اخبار اقتصادية

بيانات ايجابية من الصين والسوق في انتظار تقرير ثقة المستهلك الامريكي اليوم

سيطر على جلسة التداول الآسيوية اليوم في سوق الفوركس ارتفاع معدلات الرغبة في المخاطرة نتيجة للبيانات الاقتصادية الصينية والتي جاءت أفضل من التوقعات. فقد ارتفع الناتج المحلي الإجمالي الصيني للربع الرابع بنسبة 7.9% مقابل التوقعات بقراءة 7.8% والقراءة السابقة عند 7.4%. وارتفع الناتج المحلي الإجمالي خلال الفترة من بداية العام  الى 7.8% مقابل التوقعات بقراءة 7.7% والقراءة السابقة عند 7.7%، وارتفعت مبيعات التجزئة لشهر ديسمبر إلى 15.2% مقابل التوقعات بقراءة 15.1% والقراءة السابقة عند 14.9%.  وكانت هذه البيانات الاقتصادية الإيجابية من أكبر اقتصاد ناشئ في العالم قد ساعدت الاسعار على الحركة الصعودية في الاسواق. وارتفع مؤشر نيكي 225 بنسبة 2.86%، وارتفع مؤشر هانج سينج بنسبة 0.99%، وارتفع مؤشر شنغهاي المركب بنسبة 1.39%، بينما ارتفع مؤشر كوسبي ومؤشر تايكس بنسبة  0.69%  و1.53% على التوالي.  كما كانت العقود المستقبلية للأسهم الأمريكية والأوروبية  في حركة صعودية.

 وركزت اسواق العملات على الارتفاع الكبير والحاد في الدولار/ ين ياباني، حيث  توقع الاعلام الياباني ان يفكر البنك الياباني في تغيير سعر الفائدة قصير الأجل المنخفض في الوقت الحالي عند 0.1%. وقد اعلنت اليابان الليلة الماضية ان  مشتريات السندات الأجنبية قد ارتفعت الى 391.3 مليار ين ياباني من -393.2 مليار ين ياباني،  وان مشتريات الاسهم  الاجنبية  قد تراجعت الى مستوى -155.3 مليار ين ياباني من 6.8 مليار ين ياباني، بينما ارتفعت المشتريات الأجنبية للسندات والاسهم الياباني الى 139.0 مليار ين ياباني من -1.8 مليار ين ياباني، وإلى 233.8 مليار ين ياباني من 178.9 مليار ين ياباني على التوالي.  وقد ارتفع الإنتاج الصناعي الياباني الشهري والسنوي خلال شهر ديسمبر الى -1.4% و -5.5% على التوالي (من -1.7% و -5.8%) على التوالي، بينما  كانت طاقة الاستخدام خلال شهر نوفمبر محبطة للآمال، حيث سجلت قراءة  -0.2% مقابل القراءة السابقة عند 1.6%. وقد تجاوز الدولار/ ين ياباني مستوى 90.00 للاعلى وهو اعلى مستوى لهذا الزوج منذ 2010، بينما اخترق اليورو/ ين ياباني مستوى 120.00 في الاتجاه الصعودي، وسجل مستوى 120.71 في بداية الجلسة.

وفي أمريكا، جاءت معدلان طلبات اعانات البطالة الأمريكية الاسبوعية وتقرير المنازل المبدؤ بناؤها لشهر ديسمبر بنتائج صعودية مفاجئة، بينما  انعكس مؤشر فيلادلفيا الصناعي الفيدرالي  الى -58% من 8.1% الذي كان عليه في الشهر الاسبق. وفي نيوزلندا، ارتفع معدل ثقة المستهلك بينما  انخفض مؤشر اسعار المستهلك  الى -0.2% كمعدل شهري بينما فشل المعدل السنوي لمؤشر اسعار المستهلك  في تجاوز التوقعات، حيث جاءت القراءة الفعلية عند 0.9%  مقابل التوقعات بقراءة 1.2% والقراءة السابقة عند 0.8%.

وعلى الجانب الأوروبي ارتفع اليورو/ دولار أمريكي الى اعلى مستوى الشهرية له، واستمر اليورو/ فرنك سويسري في ارتفاعه الى مستوى 1.2569 في بداية الجلسة. وسجل اليورو/ باوند بريطاني مستوى 0.8380 وهو اعلى مستوى له منذ مارس 2012، بينما انخفض الباوند/ دولار أمريكي          الى مستوى 1.5964 وسط  حديث ديفيد كاميرون والذي ركز على شبح احتمالات خروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي. واليوم، سيكون التركيز على المبيعات في القطاع الصناعي الكندي خلال شهر نوفمبر ومؤشر ثقة المستهلك من جامعة ميتشجان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *