اخبار اقتصادية

انهيار اليورو مع تشجيع محكمة الاتحاد الاوروبي للتسهيل الكمي

 كانت ليلة التداول الماضية عنيفة للغاية في تقلباتها في سوق الفوركس حيث تعرض الدولار الأسترالي واليورو الى انخفاض حاد لعدة اسباب وسجل هذا الزوج ادنى مستويات له خلال 9 اعوام مرة اخرى.   وقد ضرب اليورو/ دولار أمريكي EUR/USD نقاط وقف الخسارة عند مستوى 1.1750 وانخفض طوال الطريق الى مستوى  1.1727 قبل ان يجد بعض الدعم ، بعد ان قدّم الاتحاد الأوروبي رأي إيجابي عن برنامج “التعاملات النقدية المباشرة”  ممهدًا الطريق لبرنامج التسهيل الكمي المحتمل من البنك المركزي الأوروبي (ECB) في وقت لاحق هذا العام.

وقالت محكمة العدالة الأوروبية أن أهداف البرنامج تعتبر تشريعية أساسية  وتتوافق مع السياسة النقدية.  وعلاوة على ذلك أضافت المحكمة أن برنامج “التعاملات النقدية المباشرة” الذي تقرر من البنك المركزي الأوروبي (ECB)، والناتج عن العوامل الفنية التي تم شرحها في المؤشر الصحفي، لا تنتهك مبدأ التناسب، ويمكن اعتباره على أنه قانوني، بشرط أنه في حالة تنفيذ هذا البرنامج ، لا بد من الالتزام بدقة بالأسباب والمتطلبات المنبثقة عن مبدأ التناسب.

وعلى الرغم من  أن الحكم الصادر عن محكمة العدل الأوروبية كان غير ملزم إلا انها رفضت بوضوح معظم التحديات القانونية التي يتعرض لها التسهيل الكمي، وفتحت المحكمة الباب أمام البنك المركزي الأوروبي إلى التحرك في أقرب وقت في اجتماع الاسبوع المقبل -في حالة اختيار البنك المركزي القيام بذلك.

وقد رأى السوق هذا الحكم بمثابة ضوء أخضر للتسهيل الكمي وانهار اليورو/ دولار أمريكي EUR/USD وضرب نشاط وقف الخسارة عند مستوى الدعم 1.1750. ويتطلع السوق الآن الى مستوى 1.1640 وهو ادنى مستوى لعام 2005 حيث يستمر ضغط البيع.

في الوقت ذاته في جلسة التداول الآسيوية انخفضت اسعار النحاس بنسبة 8% في جلسة التداول السابقة مما دفع الدولار الاسترالي/ الدولار الأمريكي AUD/USD بما يزيد عن 100 نقط من اعلى المستويات.  وهناك حالة من التضارب بين المشاركين في السوق حول ما إذا كان انخفاض سعر النحاس هو إشارة على تباطؤ محتمل في النمو العالمي أو ما إذا كان هو ببساطة نتيجة لارتفاع نشاط التعدين بسبب انخفاض تكاليف الطاقة. في كلتا الحالتين فإن هذا الانخفاض قد أثر سلبًا على الدولار الاسترالي حيث شعر التجار بالخوف أكثر من التدهور الإضافي في قطاع التعدين في البلاد.

قد تكون بيانات التوظيف الاسترالية اليوم محورية في ضوء تقلبات اسعار السلع.   إن جارت أرقام التوظيف الاسترالية بقراءة دون التوقعات فسوف يزيد الضغط على البنك الاحتياطي الأسترالي (RBA) لقطع اسعار الفائدة وقد ينخفض الدولار الأسترالي الى ما دون المستوىا لهام 0.8000 حيث سيقوم التجار بتعديل التوقعات الخاصة بأسعار الفائدة الاسترالية.

في الوقت ذاته من المقرر الاعلان اليوم عن بيانات مبيعات التجزئة الأمريكية في الساعة 13:30 بتوقيت جرينتش.  ويتوقع السوق انخفاضًا من 0.5% إلى 0.1% واي انخفاض دون هذا المعدل قد يؤدي الى ارتفاع في اليورو/ دولار أمريكي EUR/USD نتيجة البيع على المكشوف بسبب الافتراض بأن الطلب الأمريكي لا يزال ضعيفًا ولا يمكن بالتالي تطبيع السياسة النقدية من البنك الاحتياطي الفيدرالي في وقت قريب.  ومن ناحية أخرى إن جاءت هذه البيانات بقراءة أفضل من التوقعات، فقد يسجل اليورو/ دولار أمريكي EUR/USD أدنى مستوى قياسي مع مرور اليوم بسبب التفاوت بين السياسات النقدية في البنك المركزي الأوروبي (ECB) و البنك الاحتياطي الفيدرالي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *