اخبار اقتصادية

انعدام حركة التداول اليوم تقريبًا في سوق الفوركس

انعدام حركة التداول اليوم تقريبًا في سوق الفوركس

 

في أحد اكثر جلسات التداول هدوئًا في الآونة الأخيرة، كانت حركة ازواج العملات الاساسية متوقفة تقريبًا في جلسة التداول الآسيوية وجلسة التداول الأوروبية وكان هذا بسبب أحاديث عن انتهاء صلاحية عقود الاوبشن وغياب البيانات الاقتصادية.

 

بقي اليورو/ دولار أمريكي EURUSD في نطاق تداول سعته 15 بيب بينما تحرك الباوند البريطاني بمقدار 20 بيب بصعوبة.  وكانت الحركة السعرية الوحيدة في السوق هي حركة الدولار الأمريكي/ ين ياباني USDJPY  الذي انخفض دون مستوى 111.00 في جلسة طوكيو وظل مدعومًا عند تلك المستويات.

 

في وقت سابق من اليوم قرر البنك الاحتياطي النيوزيلندي الحفاظ على توقعات السياسة النقدية التكيفية، ولكن  لم يشر البنك كالمعتاد إلى قلقه بشأن ارتفاع قيمة الدولار النيوزلندي واعتبر السوق ذلك كعلامة إيجابية للعملة حيث ارتفع بمقدار 50 بيب ليصل إلى مستوى .7260.  ويبدو أن البنك الاحتياطي النيوزيلندي قد تأقلم مع حقيقة أن الدولار النيوزلندي سيبقى مرتفعا مع استمرار نيوزيلندا في التمتع بأعلى عائد في العالم الصناعي وأن تكون واحدة من أفضل الدول فيما يتعلق بالنمو الاقتصادي.

 

ومع ذلك، يواجه الزوج مقاومة هائلة عند مستوى 0.7300، ومن المتوقع أن يرتفع أكثر بسبب خطاب البنك الاحتياطي النيوزيلندي الذي يؤكد على النمو بصوت أعلى.

 

وفي الوقت نفسه، فإن القوة الكامنة وراء ضعف الدولار الأمريكي – عوائد السندات الامريكية – تستمر في الانحسار. فقد انخفضت عوائد السندات الأمريكية لأجل 10 سنوات إلى ما دون مستوى 2.15٪، حيث كانت أقرب إلى مستوى 2٪. ويستمر الانخفاض البطيء في عوائد السندات الأمريكية منذ البيان الصحفي من البنك ئالاحتياطي الفيدرالي الأسبوع الماضي في التأثير على الباوند وإذا لم ترتفع عوائد السندات مرة اخرى مع مرور اليوم يمكن لزوج العملة الدولار الأمريكي مقابل الين الياباني أن يقوم باختبار مستوى الدعم 110.50 مرة أخرى في حين قد يسجل اليورو مقابل الدولار الأميركي مستوى 1.1200.

 

على الرغم من أن التداول كان ضعيفا للغاية هذا الأسبوع، إلا أن الاتجاه الهبوطي للعملة الامريكية لا يزال قائمًا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.