اخبار اقتصادية

انخفاض الباوند البريطاني بسبب هشاشة التعافي الاقتصادي البريطاني، وترقب للبيانات الأمريكية اليوم

وجد الدولار الامريكي مشترين خلال جلسة التداول الآسيوية اليوم، إلا ان حركة السعر هدأت خلال جلسة التداول الاوروبية، حيث انتظرت الاسواق البيانات الاقتصادية الهامة من الولايات المتحدة الامريكية متضمنة بيان اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة يوم غد.  في جلسة التداول الآسيوية اليوم، كانت هناط طلبات شراء قوية على الدولار الامريكي وخاصة مقابل الباوند البريطاني والدولار الاسترالي. انخفض الباوند البريطاني الى ادنى مستوى له عند 1.6063 بعد أن ضرب مجموعة كبيرة من نقاط الوقف عند مستوى 1.6100 وتمكن من القيام بنصف ارتداده صعودية فقط في جلسة التداول الاوروبية.

فضل ها الزوج في تسجيل اعلى مستويات جديدة خلال الاسبوع ونصف الاسبوع الماضيين، و كان الضغط من عمليات جني الارباح بعد ارتفاع طويل قد فرض ضريبته على العملة البريطانية في نهاية الامر.  وقد حذّر “ميلز” العضو في البنك البريطاني يوم أمس من أن أسعار الفائدة قد تبقى عند أدنى مستوياتها لفترة أطول من الوقت، وقال  أن رفع سعر الفائدة سيكون له تأثير كارثي على الاقتصاد البريطاني، وبالتالي كانت هذه التحذرات بمثابة تأكيد على الطبيعة الهشة للتعافي الاقتصادي البريطاني، وأضاف هذا المزيد من ضغط البيع على الاسترليني.

وعلى الرغم من أن البيانات الاقتصادية البريطانية التي صدرت في الآونة الاخيرة كانت أفضل بشكل مستمر من بيانات بقية دول المجموعة العشرة، إلا ان تجار العملة  يشعرون بالقلق من أن السبب وراء ارتفاع نتائج البيانات البريطانية الأخيرة قد يكون موسم الصيف، وأن المجموعة القادمة من التقارير الاقتصاديةق د يظهر من خلالها تباطر في معدل التحسن في الاقتصاد البريطاني. لم تصدر مؤشرات مديري المشتريات من بريطانيا حتى يوم الجمعة، حيث سيتم الاعلان يوم الجمعة عن مؤشر مديري المشتريات البريطاني بالقطاع الصناعي، وإن جاءت نتيجة هذا المؤشر بقراءة هبوطية مفاجئة، فقد ينخفض الباوند البريطاني/ الدولار الامريكي سريعا ليختبر مستوى الدعم 1.5900.

في الوقت ذاته في أستراليا، تعرض الدولار الاسترالي الى الضغط بعد حديث “ستيفينز” محافظ البنك الاحتياطي الاسترالي في مؤتمر الاستثمار قائلا أن الدولار الأسترالي كان مرتفعا بنحو غير معتاد ولم يكن مدعوم من التحاليل الاقتصادية الاساسية. قال “ستيفينز” محافظ البنك الاحتياطي الاسترالي أنه في ظل انخفاض شروط التداول، فسوف ينخفض الدولار الاسترالي بشكل كبير في المستقبل القريب.

وأشار “ستيفينز” في تصريحاته أن بداية تطبيع السياسة النقدية الامريكية من البنك الفيدرالي سوق تخفف من الصعوبات التي يواجهها البنك الاحتياطي الاسترالي في وضع سياسته النقدية. ويعتقد البنك الاحتياطي الفيدرالي بشكل واضح أن ارتفاع الدولار الاسترالي/ الدولار الامريكي هو بدافع اساسي من تأجيل البنك الاحتياطي الفيدرالي لقرار تقليص مشتريات الاصول أكثر من أن يكون بسبب قوة العملة الاسترالية ذاتها، وتشير تصريحات “ستيفينز” محافظ البنك الاحتياطي الاسترالي إلى الشعور بالإحباط من قبل السلطات النقدية الاسترالية ، الذين يرغبون بلا شك في رؤية عملتهم في انخفاض لإعادة توازن الاقتصاد.

انخفض الدولار الاسترالي باتجاه مستوى 0.9500 ولكنه توقف قبل هذا المستوى بقليل بسبب حماية عقود الاوبشن له. ولكن قد يخترق هذا الزوج هذا المستوى في وقت لاحق حيث سيتم الاعلان قريبا عن البيانات الاقتصادية في جلسة التداول الامريكية.

في جلسةا لتداول الامريكية اليوم، سيكون التركيز موجه الى مبيعات التجزئة الامريكية. يتوقع السوق ارتفاع مبيعات التجزئة الامريكية باستثناء السيارات   الى 0.4% من 0.1% في الشهر الاسبق. ولم تعكس هذه البيانات التأثير السلبي لاغلاق الحكومة، وبالتالي قد يكون لها تأثير أقل مما هو معتاد على حركة التداول اليوم. على الرغم من ذلم، إن سجل هذا التقرير قراءة متوافقة مع التوقعات أو أفضل منها، فيمكنها  بذلك منح طاقة جديدة لارتفاع الدولار الامريكي وتساعد بالتالي على دفع العملات ذات المخاطر العالية إلى ادنى مستويات يومية جديدة مع مرور يوم التداول.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.