اخبار اقتصادية

الناتج المحلي الإجمالي الأمريكي أكثر أهمية من قضية اليونان

 تعرض اليورو/ دولار أمريكي EUR/USD الى ارتفاع ناتج عن عمليات البيع على المكشوف في بداية جلسة التداول الأوروبية اليوم على الرغم من ضعف مؤشر IFO بما يزيد عن التوقعات، مما يدل على ان انخفاض العملة لم يعد له تأثير ايجابي على معدل النمو الاقتصادي.

وقد سجل مؤشر IFO قراءة اقل قليلا من التوقعات  عند 107.4 مقابل التوقعات بقراءة 108.2، وهي قراءة أقل بما يزيد عن قطة كاملة عن قراءة الشهر السابق عند 108.5.‎  وكان هذا هو  الانخفاض الشهري الثالث على التوالي في مؤشر IFO  وهي أول قراءة دون التوقعات منذ شهر مارس.

وفي تعليق على هذه النتائج قالت مؤسسة IFO أنها تتوقع أن ترى معدل نمو الناتج المحلي الإجمالي عند 0.6% في الربع الثاني من هذا العام و 0.4% في الربع الثالث.  وقالت المؤسسة أن أغلب الدعم الذي حصل عليه النشاط الاقتصادي في البداية في هذا العام كان يعود الى أن تراجع اليورو يبدأ في التلاشي خاصة مع استقرار سعر الصرف فوق مستوى 1.1000.

كما قالت مؤسسة IFO أن التوترات المحيطة بالمفاوضات اليونانية لم تكن مؤثرة على معدلات الثقة، ولكنها لا تزال محل قلق خاصة إن تسببت في أي نوع من الاضطراب في أسواق رؤوس الاموال، الأمر الذي قد يخلق انكماشًا قصير الأجل في معدل الطلب.

بالنسبة لليونان فإن الوضع لا يزال معلقًا ولن يغير هذا الوضع سوى التوصل الى اتفاق رسمي.   وقد قال المسوؤلين في الإتحاد الأوروبي أنه يسعدهم التوصل الى اتفاق نهائي الليلة قبل مؤشر الإتحاد الأوروبي يوم الخميس.  كان أداء اليورو/ دولار أمريكي EUR/USD أفضل اليوم حيث توجد طلبات قوية تحت مستوى 1.1200 حيث قد يقوم بعض المضاربين في السوق بوضع صفقات بالاعتماد على احتمالية الاعلان عن اتفاق رسمي . وأي ارتفاع جيد قد يكون قصير الأجل، حيث قد يركز السوق على احتمالية تمدي السيولة أكثر من البنك المركزي الأوروبي (ECB) في أعقاب التوصل الى اي اتفاق رسمي.

وقد يتعرض اليورو/ دولار أمريكي EUR/USD الى المزيد من ضغط البيع إن جاءت البيانات الاقتصادية من الولايات المتحدة الامريكية اليوم بنتيجة افضل من التوقعات. من المتوقع أن يسجل الناتج المحلي الإجمالي معجل -0.2% ولكن هناك بعض المحللين مثل ميريل لينش يتوقعون قراءة أفضل قد تصل الى 0.4% بسبب قوة معدل طلب المستهلك و ارتفاع معدلات بناء المساكن.  إن جاءت نتيجة الناتج المحلي الإجمالي بقراءة ايجابية اليوم فسوف يكون لهذا تأثير قوي على  الدولار الأمريكي/ الين الياباني USD/JPY وقد يرتفع هذا الزوج الى مستوى 125.00.

وكان  ضعف الناتج المحلي الإجمالي من أحد مصادر القلق الأساسية لدى جانيت يلين محافظ البنك الاحتياطي الفيدرالي في مؤتمرها الصحفي الاسبوع الماضي، وإن جاءت هذه البيانات أفضل اليوم فمن المحتمل ارتفاع توقعات السوق برفع سعر الفائدة خلال شهر سبتمبر، وبالتالي سيندفع الدولار الأمريكي/ الين الياباني USD/JPY للأعلى و اليورو/ دولار أمريكي EUR/USD للأسفل بغض النظر عن قضية اليونان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى