اخبار اقتصادية

الدولار ين ينتظر بيانات التضخم الأمريكية اليوم

الدولار ين ينتظر بيانات التضخم الأمريكية اليوم

 

سادت حالة من الهدوء يشوبها القلق في أسواق الفوركس مع حركة سعر قليلة للغاية في كلا من جلسة التداول الآسيوية و بداية جلسة التداول الأوروبية. وكانت هناك موجة معتدلة من معدلات كره المخاطر حيث استعد التجار لضربة جوية محتملة من الولايات المتحدة الامريكية ضد سوريا مع نهاية الاسبوع، ولكن ولكن يبدو أن الإحساس بالقلق بات محصوراً في ظل توقع قلة من المشاركين في السوق حدوث صراع واسع النطاق.

 

ولا تزال تبدو التوترات في المنطقة متزايدة ، ويمكن بالتأكيد أن تخرج الأمور عن السيطرة إذا ما تدخلت الولايات المتحدة الامريكية بطريقة ما في مواجهة القوات الروسية في المنطقة.  وكانت العلاقات بين القوتين النوويتين العظميين قد وصلت في الآونة الأخيرة إلى مجموعة من العقوبات الأمريكية ضد الشركات الروسية التي أرسلت أصولاً روسية من الأسهم إلى السندات إلى الروبل ، و تراجعت جميعها بمعدلات مضاعفة خلال الأيام القليلة الماضية.

 

وبالتالي، لا شك في أن السلطات العسكرية الأمريكية تدرك المخاطر الجيوسياسية لأي تحرك في سوريا ومن المرجح أن تتخذ جميع الاحتياطات اللازمة.  ومع ذلك ، فإن أزمة الصراع العسكري معتمدة على سوق العملات الأجنبية وقد تكون مسؤولة عن أوضاع التداول الضيقة اليوم.

 

ومن انحية البيانات الاقتصادية، لا يزال التقوين الاقتصادي هادئًا ولن يتم الإعلان سوى عن مجموعة من البيانات التي تحمل الدرجة الثانية من الاهمية اليوم.  في بريطانيا، جاءت بيانات القطاع الصناعي وقطاع الصناعات التحويلية بنتائج أقل من التوقعات حيث سجل الثاني نسبة -0.2% مقابل التوقعات بقراءة 0.2% مما يدل على تباطؤ نشاط الصناعات التحويلية. ويستمر الاقتصاد البريطاني في إرسال نتائج متضاربة، ولكن ما لم تشهد الأسواق ضعف ملموس في قطاع الخدمات خلال الشهر القادم، سيبقى السوق مقتنع بأن البنك البريطاني سوف يبدأ في تطبيع السياسة النقدية وسوف يرفع أسعار الفائدة للمرة الأولى خلال عدة أعوام. وانخفض الباوند البريطاني بعد بيانات الإنتاج الصناعي وإنتاج الصناعات التحويلية التي جاءت دون التوقعات، ولكنه ارتد بعد ذلك غلى مستوى 1.4200 في جلسة لندن الصباحية.

 

وفي جلسة التداول الامريكية اليوم سيكون التركيز على مؤشر أسعار المستهلك (CPI) والذي من المتوقع أن يسجل قراءة 0.2% مقابل القراءة السابقة عند 0.2%.  ولكن في ظل ارتفاع مؤشر أسعار المنتجين (PPI) يوم أمس، توجد فرصة بان يرتفع التضخم اليوم مما يعطي البنك الاحتياطي الفيدرالي دافع أكبر لتضييق أسعار الفائدة في يونيو.  ظل الدولار الأمريكي/ الين الياباني USD/JPY يتحول حول مستوى 107.00 خلال الـ 12 ساعة الماضية حيث تراجع هذا الزوج عن اعلى المستويات بسبب المخاوف من كره المخاطر، ولكن إن جاءت البيانات الامريكية اليوم بقراءة أعلى من التوقعات فقد يندفع هذا الزوج إلى مستوى 107.50 مع استمرار تعافي ارتفاع الدولار الأمريكي/ الين الياباني USD/JPY.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.