اخبار اقتصادية

الدولار يتوقف عن الارتفاع.. لماذا؟!

الدولار يتوقف عن الارتفاع.. لماذا؟!

 

كانت اسواق الفوركس متقلبة  مع هدوء في البيانات الاقتصادية في بداية الاسبوع، ويشهد الدولار الامريكي استمرار معتدل في تدفقات بيع يوم الجمعة.

 

وفي ظل وجود اجازة في الياباني وقلة البيانات الاقتصادية على التقويم الاقتصادي الأوروبي، كانت حركة السعر محدودة  حيث كانت العملات الاساسية تتحرك في نطاق تداول سعته 20 بيب خلال أغلب الجلسة، ولكن كان الهجوم على الدولار واضح خاصةً مع بداية الجلسة الاوروبية عندما اخترق اليورو/ دولار أمريكي EURUSD مستوى 1.1700 للأعلى واخترق الباوند البريطاني/ الدولار الامريكي GBPUSD مستوى 1.3250.

 

ويبدو أن الباوند البريطاني مستعدًا للاندفاع للاعلى حيث يستنتج السوق تزايد احتمالية خروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبي (Brexit) بالطريقة اللينة أو سيناريو عدم تطبيق خروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبي (Brexit) . اليوم ، دعا جوستين غريننغمن حزب المحافظين لاستفتاء ثانٍ على هذه القضية. وإن اختارت ماي رئيسة الوزراء البريطانية أن تُخضِع خروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبي (Brexit) للتصويت مرة اخرى، فمن المتوقع ان يكون رد فعل الباوند البريطاني إيجابي حيث يتوقع التجار تغير في هذه النتيجة. وعلى أي حال لا يمكن ضمان تغيير النتائج بأي شكل من الأشكال ، حيث لا تزال استطلاعات الرأي العام منقسمة ، ولكن من المحتمل أن تكون شدة المشاركة في التصويت بين الناخبين الأصغر سناً أعلى بكثير ، ويمكن أن يؤدي ذلك إلى تغير نتيجة التصويت إلى “البقاء في الاتحاد الاوروبي”.

 

وفي الوقت الحالي، لا يزال الحديث عن الستفتاء ثانِ محل شك، ولكن قد يستمر الضغط على رئيسة الوزراء ماي، ويصبح التهديد المتمثل في خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي بالطريقة الصعبة -مع خروج المملكة المتحدة عن سوقها التجاري الرئيسي- حقيقة أقرب من أي وقت مضى.

 

في الوقت ذاته سوف يركز التجار في جلسة التداول الأمريكية اليوم على مبيعات التجزئة الامريكية مع توقع قراءة 0.4% مقابل قراءة 0.9% التي سجلها في الشهر الاسبق.  ومن المتوقع أن يدفع الانخفاض الأكثر حدة من التوقعات بالدولار الامريكي إلى الأسفل حيث قد يتراجع الدولار الأمريكي/ ين ياباني USDJPY إلى مستوى 112.00. ولا تزال الاجور في الولايات المتحدة الامريكية راكدة وقد انخفضت  بنسبة 0.2% على اساس سنوي حيث استحوذ التضخم على جميع الارتفاعات. وإذا بدأت هذه الديناميكية في التعبير عن نفسها في بيانات الاستهلاك الامريكية، فسوف يتم تعديل كل التوقعات الخاصة بمعدل نمو الاقتصاد الامريكي إلى الاتجاه الهبوطي وسوف يحتاج موقف البنك الاحتياطي الفيدرالي الذي يميل الى تضييق السياسة النقدية إلى التغيير.

 

على صعيد الاخبار الجيوسياسية، سوف يرى السوق المؤتمر الصحفي لـ ترامب / بوتن بعد القمة المنعقدة بينما اليوم، ولكن في ظل عدم وجود اي تخطيط أو أي تصريحات عامة لهذا الحدث،  سيكون من الصعب الحكم على إذا سيكون لهذا الحدث تأثير على التداول أم لا، على الرغم من أن أي توتر صريح بينهما سيكون بالتأكيد خطرًا سلبيًا لأنه سيكون مفاجئ للسوق.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.