اخبار اقتصادية

الأجور ستقود حركة الدولار الأمريكي اليوم

الأجور ستقود حركة الدولار الأمريكي اليوم

 

كانت أسواق الفوركس في حالة هدوء نموذجي قبل الاعلان عن تقرير التوظيف الامريكي بغير القطاع الزراعي اليوم، وقد أدت  تصريحات محافظ بنك اليابان كورودا إلى تعرض الدولار الأمريكي/ ين ياباني USDJPY إلى عمليات بيع مكثفة اليوم مع تراجع هذا الزوج إلى مستوى 112.20 في وقت متأخر من جلسة التداول الآسيوية.

 

وفي مقابلة مع سي ان بي سي، أشار محافظ بنك اليابان كورودا إلى أنه “كان متأكدا تماما” أنه يمكن رفع الأجور والسعر بشكل ملحوظ، وأن البنك المركزي سوف يحقق هدف التضخم بنسبة 2٪ بحلول عام 2018.  وذكر أنه على الرغم من أن معدل النمو 1.5٪ لم يكن كبيرا، إلا أنه كان أعلى بكثير من معدل النمو المتوسط ​​المحتمل، وهو ما ساعد على تقليص فجوة الناتج.  وهذا بدوره سيضع ضغوطا تصاعدية على الأجور والأسعار ويساعد اليابان على تحقيق هدف التضخم في المستقبل المنظور.

 

انخفض الدولار الأمريكي مقابل الين الياباني (الدولار الأمريكي/ ين ياباني USDJPY)  بأكثر من 40 نقطة بسبب لهجة البنك التي تميل الى تضييق السياسة النقدية لكنه بقي فوق مستوى 112.00  قبل الاعلان عن تقرير التوظيف الامريكي بغير القطاع الزراعي.  وقد لاحظنا أمس أن هذا الزوج كان يواجه مقاومة عند مستوى 113.00، وأدت تعليقات السيد كورودا ببساطة إلى تسارع تراجع السعر  من مستوى المقاومة الرئيسي.

 

وفي جلسة التداول الامريكية الامريكية، قد تتغير الديناميكية تماما إن جاء تقرير التوظيف الامريكي بغير القطاع الزراعي بمفاجئة صعودية. وعلى الرغم من أن التركيز الرئيسي سيكون على الوظائف مع توقع السوق ان تسجل قراءة 194 ألف مقابل ارتفاع قراءة الشهر الماضي بمقدار 98 ألف، فإن التركيز في السوق يكون على الأجور.  وقد أوضح البنك الاحتياطي الفيدرالي  أنه یعتبر الاقتصاد علی وشك الوصول إلى تحقيق التوظیف الکامل وبالتالي فإن أي مکاسب إضافیة في الوظائف لیس ذات أھمیة کبیرة لأھداف السياسة النقدية مثل اهمية ارتفاع الأجور.  تحقيقا لهذه الغاية حتى لو سجل عدد الوظائف دون التوقعات مع ارقفاع متوسط ​​الأرباح في الساعة بنسبة 0.3٪ فمن المتوقع أن يشهد الدولارارتفاع قوي مع تجاوز الدولار الأمريكي/ ين ياباني USDJPY  مستوى 113.00 في أعقاب الاعلان عن هذه البيانات.

 

ومن شأن النمو القوي للأجور أن يؤكد على فكرة البنك الاحتياطي الفيدرالي بأن النمو يؤثر في النهاية على مستويات الأسعار التي تطالب بالعودة إلى تطبيع السياسة النقدية.  على الرغم من ذلك، إن جاءت بيانات الأجور بنتائج اقل من التوقعات فقد تتلاشn احتمالية رفع سعر الفائدة.  و مع تضارب بيانات الاقتصاد الأمريكي الأخيرة  وفتور نمو الأجور ، فسوف يواجه البنك الاحتياطي الفيدرالي  وقتا صعبا جدا لتبرير رفع سعر الفائدة في يونيو وأي تأخير في هذه الخطوة يمكن أن يدفع الدولار الأمريكي/ ين ياباني USDJPY   إلى مستوى 110.00 على مدى الأسابيع القليلة المقبلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *