اخبار اقتصادية

ارتفاع معدلات البطالة الأسترالية إلى مستويات قياسية واليورو/ فرنك يفاجئ الأسواق مجددا

ارتفعت معدلات الرغبة في المخاطرة خلال الجلسة الآسيوية في سوق الفوركس اليوم،  حيث بدأ موسم الاعلان عن ارباح الشركات الامريكية والتي جاءت بمفاجآت إيجابية. الا ان عدلات الرغبةف ي شلاراء الاصول ذات المخاطر العالية في سوق الفوركس قد توقفت وتماسكت هذه الارتفاعات وظلت حالة من توخي الحذر منتشرة في سوق الفوركس بين التجار قبل الاعلان عن البيانات الاقتصادية الصينية المنتظرة يوم الجمعة من هذا الاسبوع. وكانت مؤشرات الاسهم الآسيوية متضاربة اليوم، حيث ارتفع مؤشر نيكي الياباني بنسبة 0.09%، وانخفض مؤشر  هانج سينج بنسبة 0.09%، وتراجع مؤشر شنغهاي بنسبة 1.06%. وكانت حركة اليورو/ دولار امريكي داخل نطاق تداول بين 1.3270 و 1.3310، بينما ارتد الدولار/ ين ياباني الى الأعلى حول مستوى 88.14 و 88.80. وكان الحدث الاكثر اهمية في سوق الفوركس اليوم هو حركةالارتفاع الحادة التي قام بها اليورو/ فرنك سويسري والذي ارتفع الى مستوى 1.2452. كان مؤشر اسعار المنتجين السويسري قد سجل  ارتفاع شهري بنسبة 0.1% وهو ما يدل على ان التضخم  لا يعتبر مصدر قلق. وبالتالي يمكن القول ان ارتفاع اليورو/ فرنك سويسري كان معتمد على العوامل الفنية، حيث تزايد معدل خروج التجار عن صفقات بيع اليورو/ فرنك .

وقد واجه مشتري الدولار الاسترالي/ الدولار الامريكي وقتًا عصيبًا، حيث  سجل معدل نمو الوظائف في استراليا أضعف قراءة له منذ  الأزمة المالية الآسيوية عام 1997. فقد ارتفع معدل البطالة في استراليا خلال شهر ديسمبر الى 5.4% مقابل التوقعات بقراءة 5.4% (بالمقارنة مع القراءة السابقة التي كانت عند 5.2%)، بينما تراجع عدد الوظائف الى -5.5 الف مقابل التوقعات بارتفاعها بمقدار 4.0 ألف، وذلك بالمقارنة مع القراءة السابقة التي كانت عند 13.9 ألف. وكان رد فعل الدولار الاسترالي/ الدولار الامريكي حادًا لهذه البيانات حيث ادت هذه البيانات على  زيادة بطء معدلات الطلب على هذا الزوج  والذي انخفض بمقدار 30 نقطة بعد هذه الأخبار.   وتشير هذه البيانات بشكل واضح إلى  تراجع معدلات الطلب في سوق العمل في النصف الاول من عام 2013 وعلينا بالتالي مراقبة اتجاهات البطالة وإذا ما كانت ستواصل اتجاهها الصعودي، وهو ما يعادل تأثير ارتفاع معدلات الميل الى المخاطرة الايجابية، والطلب على مراجحات الشراء بالاقتراض.

وخلال التداول يوم امس، صدرت أخبار  عن النظرة المستقبلية لمعدل النمو الاقتصادي الألماني يوم الاربعاء والتي عُدِلَت لتكون 0.4%، وهو ما يعتبر منبة واضح بأن اوروبا لا تزال تواجه تحديات. ومن ناحية اخرى، استمر البات التايلندي في الارتفاع مقابل الدولار الامريكي وهو يقترب الآن من مستوى الدعم الأفقي عند 29.46 (أدنى مستوى خلال 2010) وهو أخر مستوى دعم حاسم منذ الأزمة الآسيوية.

قال “فيشر”  رئيس البنك الفيدرالي المعروف بميله الى تضييق السياسة النقدية أن فعالية شراء السندات المكثف من البنك الفيدرالي في مساعدة الاقتصاد الأمريكي قد تلاشت.  وكانت هناك تصريحات من ” كوتشيرلاكوتا” العضو الفيدرالي  أشار فيها الى المنطق وراء سبب ضرورة إبقاء البنك الفيدرالي على أسعار الفائدة عند مستواها المنخفض الحالي وتسهيل السياسة النقدية أكثر.  وأخيرً، جاء السجل البيج الفيدرالي الاخير بما يدل على ضعف معدل النمو الاقتصادي الأمريكي  في الأسابيع الاخيرة، غلا أنه جاء بإشارات تدل على ان التوسع الاقتصادي سوف يتسارع. ووفقا للتقويم الاقتصادي في سوق الفوركس اليوم، من المقرر الاعلان عن تقرير تراخيص البناء لشهر نوفمبر في منطقة اليورو والمنازل المبدؤ بناؤها في أمريكا ومؤشر فيلادلفيا الصناعي الفيدرالي من أمريكا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.