اخبار اقتصادية

ارتفاع اليورو بعد ترحيب التجار باتفاقية الاتحاد الاوروبي

ارتفع اليورو على نطاق واسع اليوم ، حيث رحب التجار باتفاقية الهجرة التي عقدها قادة الاتحاد الاوروبي.  أما الدولار الاسترالي فقد كان ثني أقوى عملة في سوق الفوركس اليوم حيث تصدرت الأسهم الصينية الارتفاعات في سوق الاسهم الاسيوي. فقد ارتفع مؤشر شنغهاي المركب بنسبة 1.2% ، وارتفع مؤشر هانج سينج HSI بنسبة 1.15% بينما ارتفع مؤشر ستريت تايم السنغافوري  بنسبة 0.7%.  وبالتالي تعرض الين الياباني (JPY) إلى عمليات بيع مكثفة على نطاق واسع وكان هو العملة الأكثر ضعفًا منذ بداية التداول اليوم. وجاء بعده الدولار الأمريكي حيث كان ثاني أضعف عملة اليوم.  وفي الاسواق المالية الاخرى، انخفض الذهب  مسجلا أدنى مستوى له عند 1246.11 ولكنه ارتد بعد ذلك للأعلى إلى مستوى 1250.    وظل النفط الخام قويًا وامتد في ارتفاع هذا الاسبوع مسجلا  ادنى مستوى له عند 73.42.

وخلال هذا الاسبوع ظل الدولار الكندي هو العملة الأكثر قوة، وتلاه العملة الأمريكية. ولكن قد تتغير الاوضاع قبل الاغلاق لأنه منا لمرر الاعلان عن مؤشر إنفاق المستهلك الامريكي و الناتج المحلي الاجمالي الكندي اليوم. ولا يزال الدولار النيوزلندي هو العملة الأكثر ضعفًا ولا يوجد أمل كبير بارتداده مرة اخرى.

من الناحية الفنية، تسارع تراجع الدولار الأمريكي/ الدولار الكندي USD/CAD بسبب ارتفاع اسعار النفط  وتعديل التوقعات الخاصة بفرص رفع سعر الفائدة من البنك المركزي الكندي في شهر يوليو. وقد يشهد هذا الزوج انخفاضًا أكثر حدة اليوم إذا ما جاء تقرير الناتج المحلي الإجمالي من كندا بقراءة صعودية مفاجئة. ولكننا لا نتوقع اختراق مستوى الدعم 1.3067. ولا يزال اليورو/ دولار أمريكي EUR/USD في نطاق تداول وذلك فوق مستوى 1.1507. وفي ظل احتمالية ان يكون هناك المزيد منا لارتداد الصعودي، لا نتوقع اختراق مستوى المقاومة 1.1851. ومع استمرار ارتفاع اليورو/ الباوند البريطاني EUR/GBP، نتوقع أن يظل الاسترليني تحت الضغط على نطاق واسع.

 

ارتفاع اليورو بعد توصل قادة الاتحاد الاوروبي لاتفاقية حول الهجرة

ارتفع اليورو على نطاق واسع بعد الاخبار التي جاءت بأن قادة الاتحاد الاوروبي قد توصلوا لاتفاق في ختام قمة الاتحاد الاوروبي، متضمنًا قضية الهجرة. وكانت هناك بعض المخاوف في وقت مبكر اليوم بعد ان هددت ايطاليا بالغاء كل الاتفاقية إن لم تتم تلبية متطلباتهم بشان الهجرة. وقد قالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، والتي تعاني من ضغط محلي، أنه بعد النقاش المكثف حول الفكرة الأكثر صعوبة للاتحاد الاوروبي وهي الهجرة، فإن التوصل إلى بيان مشترك يعتبر إشارة جيدة..

وباختصار، فيما يتعلق بالهجرة، اتفق المجلس الاوروبي على تنفيذ السياسات التي تمنع العودة إلى تدفقات المهاجرين بشكل غير منضبط والتي شهدتها أوروبا في 2015. وسوف تساعد هذه السياسات على توقف الهجرة غير الشرعية من خلال جميع الطرق الموجودة والناشئة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.