Currently set to No Index
Currently set to No Follow
اخبار اقتصادية

ارتفاع العملات التي ينطوي على تداولها مخاطر عالية في سوق الفوركس قبل اجتماع الفيدرالي وبيان لجنة FOMC

ظلت العملات التي ينطوي عليها مخاطر عالية مدعومة بشكل جيدا في التعاملات الاوروبية صباح اليوم بعد ما جاء من أخبار اليوم من تقدم بشأن الاتحاد المصرفي الاوروبي والنتيجةا لأفضل من التوقعات التي جاءت بها بيانات العمل البريطانية، الامر الذي تسبب في ارتفاع العملات التي ينطوي عليها مخاطر عالية في سوق الفوركس اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة FOMC  في وقت لاحق اليوم. ومن المتوقع ان يتناول زراء مالية الاتحاد الأوروبي  قضية الاتحاد المصرفي في اجتماعهم اليوم. ومن الجدير بالذكر ان فرنسا وألمانيا كانتا على خلاف بشأن خطة للسماح البنك المركزي الأوروبي بأن يكون له المزيد من السيطرة الإشرافية على المصارف في الاتحاد الأوروبي، لكن تشير أحدث الاخبار إلى أن المسؤولين الآن متفائلين بشأن حل خلافاتهم مع واضعي السياسات الألمانية قائلة إنهم يتوقعون إحراز تقدم اليوم.

 

ويُنظَر إلى الاتحاد المصرفي الأوروبي في السوق باعتباره أحد ركائز التكامل الأوروبي الذي  من شأنه أن يؤدي لأن تكون هناك معايير موحدة للخطر بدرجة أكبر في  جميع أنحاء الاتحاد الأوروبي وأن يعمل على زيادة دعم اليورو. هذا هو السبب في تجاهل اليورو/ دولار أمريكي  EURUSD  البيانات الاقتصادية الضعيفة جدا عن الإنتاج الصناعي والذي انكمش بنسبة -1.4٪ في أكتوب،  وظلت معدلات الطلب على اليورو جيدة بالقرب من  أعلى مستوياته في الجلسة عند 1.3020 التي سجلها في منتصف جلسة التداول الصباحية.

 

من ناحية أخرى، فاقت بيانات العمل البريطانية التوقعات، مما ساعد على ارتفاع الباوند البريطاني بسهولة إلى اعلى مستويات له خلال جلسة التداول، حث بدا وأن وضع التوظيف في بريطانيا يتحسن، الأمر الذي عزز من الىمال بين المستثمرين بأن يأتي معدل النمو الاقتصادي البريطاني بدرجة أفضل خلال عام 2013.   وقد سجلت طلبات الحصول على إعانات البطالة في بريطانيا انخفاضا بمقدار 3 ألف مقابل التوقعات بارتفاعها بمقدار 7 ألف، بينما ظل معدل طلبات إعانات البطالة عند مستوى 4.8% كما هو متوقع. كما ظل معدل البطالة بدون تغيير عن 7.8% إلا ان قراءة منظمة العمل الدولية قد سجلت انخفاض في البطالة بنسبة 82ألف  للأشهر الثلاثة حتى اكتوبر . والجزء السيئ في هذا التقرير أن متوسط الدخل قد ارتفع بنسبة 1.8٪ فقط مقابل التوقعات بنسبة 1.9٪ وتستمر ضغوط الأجور  في التأثير على العمال في المملكة المتحدة.

 

ومع ذلك، كان تقرير العمل ككل بالتأكيد مفاجأة ايجابية بالنظر في ظل ما اتسمت به البيانات الاقتصادية الأخيرة من بهوت، مما جعلها تدل على ان الاقتصاد البريطاني قد ينخفض الى ركود ثلاثي العمق في الربع الرابع منهذا العام. وقد وصل التوظيف في القطاع الخاص الآن أعلى مستوياته منذ عام 1999. وتشير بيانات العمل البريطانية الى ان معدل الطلب الكلي UK في بريطانيا قد يكون أفضل من توقعات السوق، حيث لم تتحقق معدلات تسريحات العمالة بعد الأولومبياد كما كان متوقعا. وبالتالي إن واصلت بيانات العمل تحسنها خلال الأشهر القليلة القادمة، فمن المؤكد ان النشاط الاقتصادي سوف يستمر وسوف تتضاءل احتمالات الانكماش الأخرى إلى حد كبير.

 

كان رد فعل الباوند ايجابي للغاية لهذه الاخبار، حيث سجل ارتفاعا إلى مستويات 1.6130 ، ولكن من المرجح ان يتوقف هذا الزوج عن الارتفاع قبل المقاومة الرئيسية عند القمة الثلاثية عند  1.6150. وسوف يتحول إلى اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة FOMC   في  وقت لاحق اليوم، ومن المرجح ان يكون هناك فتور في أسواق العملات حتى يحصل التجار في السوق على المزيد من الايضاحات من برنانكي وزملائه، ولكن عن البنك الاحتياطي الفيدرالي على التحيز على السياسة النقدية الميسرة، فمن المرجح ان يخترق الباوند/ دولار امريكي  مستوى 1.6150 مع مرور اليوم. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *