اخبار اقتصادية

ارتفاع الدولار الامريكي يتوقف في سوق الفوركس في اول يوم تداول في الاسبوع

كانت ليلة يوم امس من التعاملات في سوق العملات  ليلة هادئة جدا في يوم التداول الأول من الأسبوع  حيث تراجعت معدلات الطلب على  الدولار الأمريكي على جميع القطاعات بعد التقرير الذي كتبه الصحفي “هيلسينراث” ونشرته صحيفة الوول ستريت جورنال في عطلة نهاية الأسبوع أفاد بأن البنك الاحتياطي الفيدرالي قد يبدأ في النظر في خطط الخروج من التيسير الكمي.

 

في مقاله، قال  “هيلسينراث”  أنه “مسؤولي المجلس الاحتياطي الفيدرالي قد وضعوا استراتيجية لتقليص  85 مليار دولار في الشه من المبلغ المخصص لبرنامج شراء السندات وذلك بشكل غير مسبوق، هادفا بذلك  إلى تحفيز الاقتصاد في محاولة للحفاظ على المرونة وإدارة توقعات السوق التي لا يمكن التنبؤ بها. ويقول المسؤولون انهم يخططون لتقليل كمية من السندات التي يشترونها في خطوات حذرة وربما يتخذون خطوات لوقفها تماما، منوعين بهذا من مشترياتهم بسبب تطور ثقتهم  تجاه سوق العمل والتضخم. ولا يزال النقاش جاريا  حول توقيت البدء “.

 

وتبقى مسألة التوقيت هي  السؤال الرئيسي في سوق العملة ، وحتى يوفر البنك الاحتياطي الفيدرالي جدول زمني فمن غير المرجح أن تكون هناك  ردة فعل كبير من هذه أنباء في سوق الفوركس. وقد ارتفعا لدولار الامريكي/ ين ياباني USD / JPY   بشكل كبير ومفاجئ في جلسة التداول الآسيوية اليوم  نتجاوزًا حاجز الـ 102.00 ليصل إلى مستوى 102.14، ولكن هذا الارتفاع قد توقف خلال جلسة التداول الأوروبية، حيث دفعت عمليات جني بهذا الزوج إلى مستوى 101.50. وكما نوهنا من قبل، توجد امام الدولار الامريكي/ ين ياباني USD / JPY   مقاومة عند مستوى  102.00 صمدت لمدة اربع سنوات، وبالتالي فإن اختراقه يعطي ارتفاع هائل لهذا الزوج، وفي الوقت ذاته فإنه من غير المرجح الاندفاع وراء هذا الحاجز قبل فترة من التماسك لبضعة أيام.

 

في أستراليا، أظهرت بعض البيانات الاقتصادية المختلطة  من الصين أن كلا من الإنتاج الصناعي ومبيعات التجزئة على حد سواء قد سجلا نتائج دون التوقعات، كما انها كانت أقل قليلا من الشهر الاسبق، الأمر الذي كان له تأثير سلبي على الدولار الاسترالي الذي تراجع مرة أخرى دون مستوى التكافؤ واقترب من أدنى مستوى له يوم الجمعة عند 0.9960. ويتعرض هذا الزوج الآن بشكل واضح لنوع من التصفية، حيث تتعرض كل محاولة ارتداد صعودي له لفرص بيع تعيده الى أدراجه.

 

على الرغم من أن الدولار الاسترالي يستمر في دوره كعملة من العملات التي ترتفع عوائدها من بين عملات المجموعة العشرة G10 ، الا ان  السوق يتوقع المزيد من التخفيضات لسعر الفائدة من البنك المركزي الاسترالي حيث يتباطأ النمو الاقتصادي في الصين  مما يمثل ضغط هبوطي كبير على الدولار الاسترالي/ الدولار الامريكي AUD / USD على الرغم من عروض من البنوك المركزية المختلفة التي تسعى لتنويع الاحتياطي. تتطلع عمليات البيع الآن إلى مستوى 0.9950، وقد يؤدي اختراق هذا المستوى للأسفل الى الانخفاض الى مستوى9900  مع مرور اليوم.

 

مع عدم وجود بيانات اقتصادية الليلة الماضية، سوف يركز  سوق الفوركس FX على البيانات الاقتصادية الأمريكية، حيث ينتظر التجار صدور بيانات مبيعات التجزئة الأمريكية الساعة 12:30 بتوقيت جرينتش. وتتوقع الاسواق ان تسجل مبيعاتا لتجزئة انكماش آخر  بنسبة  -0.3٪ مقارنة بقراءة الشهر السابق عند -0.4٪ في الشهر السابق. إذا جاءت هذه البيانات في الاتجاه الصعودي بشكل مفاجئ  فقد تقدم هذه البيانات دفعة أخرى منا لدعم لزوج العملة الدولار الامريكي/ ين يابانيUSD / JPY و يندفع هذا الزوج  خلال مستوى 102.00 مرة أخرى، حيث ستزيد حينها التوقعات بخروج البنك الفيدرالي من برنامج  التيسير الكمي . إذا سجلت هذه البيانات  انكماشا فمنا لمرجح ان يشهد ارتفاع الدولار الأمريكي  بعض التصحيح بحيث قد يعود الدولار الامريكي/ الين الياباني  USD / JPY  مرة أخرى إلى مستوى  101.00 مع تعرضه لمزيد من عمليات جني الارباح.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.