اخبار اقتصادية

تأرجح حركة الأسعار في سوق الفوركس بدون سبب قوي

تأرجح حركة الأسعار في سوق الفوركس بدون سبب قوي

كانت حركة الأسعار في وقت مبكر اليوم في سوق الفوركس متأرجة بدرجة كبيرة، فقد ارتفع زوج العملة اليورو/ دولار أمريكي EURUSD في البداية إلى مستوى 1.1800 بعد الأخبار التي جاءت بأن الحكومة الإيطالية قد تعهدت وقدمت وعدًا بالالتزام بالمبادئ التوجيهية لميزانية الاتحاد الأوروبي ، ولكن سرعان ما تراجع زوج العملة ذاته إلى أدنى مستوى له عند 1.1735 بعد التصريحات التي صدرت من “برايت” عضو البنك المركزي الأوروبي (ECB).

 

فقد قال “بيتر برايت” رئيس الاقتصاديين في البنك المركزي الأوروبي (ECB) أن تصريحات “ ماريو دراجي” محافظ البنك المركزي الأوروبي (ECB) يوم أمس “لم تقدم أي شيء جديد”، وبالتالي يكون “برايت” قد قلل من شأن التصريحات التي تدعم التقليل من السياسة النقدية الميسرة والتي قدمها دراجي للسوق، ولهذا انعكس مسار السوق سريعًا ليدفع اليورو للأسفل بدرجة سريعة.

كما انعكس مسار حركة أسعار زوج العملة الباوند البريطاني في سوق الفوركس أيضًا، حيث انخفض تداول الباوند البريطاني مقابل الدولار الامريكي إلى ما دون مستوى 1.3100 وذلك على خلفية المخاوف التي سادت بين التجار بشأن موضوع خروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبي (Brexit)، ولكن ارتد  زوج العملة هذا أيضًا للأعلى بمقدار 40 بيب نتيجة إلى عمليات البيع على المكشوف.

 

وبشكل عام، لم يكن هناك سببًا قويًا لحركة السعر الذي شهدناها اليوم، حيث يبدو أن حركة تداول الأسعار في سوق الفوركس تتم ذهابًا وإيابًا وكأن السوق ينتظر الإعلان عن الحدث الاكثر أهمية خلال هذا الأسبوع والذي سيُعلن عنه يوم غدًا الأربعاء… قرار اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة (FOMC).  وقبل الإعلان عن بيان السياسة النقدية الفيدرالي ، ظلت معدلات الطلب مستقرة على زوج العملة الدولار الأمريكي/ ين ياباني USDJPY، حيث يتوقع السوق بالكامل أن يقوم البنك الاحتياطي الفيدرالي برفع سعر الفائدة يوم الأربعاء بمقدار 25 نقطة أساس، ولكن السؤال الحقيقي الآن المطروح بين التجار والمستثمرين في الأسواق المالية هو إذا ما سيلقي البنك الاحتياطي الفيدرالي ملاحظة على الحرب التجارية الجارية ويخفف من موقفه الداعم لتضييق السياسة النقدية نتيجة لذلك، بعد ان كان البنك الاحتياطي الفيدرالي داعمًا بقوة في الفترة الاخيرة لتضييق السياسة النقدية خلال تقييمه للاقتصاد الامريكي.  والحقيقة أن مستوى 113.00 لا يزال يحد من ارتفاع زوج العملة الدولار الأمريكي/ ين ياباني USDJPY في الوقت الحالي وحتى يتمكن هذا الزوج من اختراق هذا المستوى وتجاوزه بقوة، سيبقى الاتجاه الصعودي لهذا الزوج مشكوكًا فيه.

 

من غير المقرر الإعلان اليوم عن أي بيانات اقتصادية هامية، وبالتالي توقع أن يكون المحرك الأساسي لحركة التداول في سوق الفوركس في جلسة التداول الامريكية هو حديث الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في الأمم المتحدة. من المتوقع ان يستخدم ترامب خطابه الثاني في الأمم المتحدة للتنديد  بما وصفه أحد المساعدين “بالسيولة العالمية للنشاط المدمر”. وإذا حملت تصريحاته جرحة عالية من العدوانية، فقد يؤدي ذلك إلى تفجير الأسواق المالية مرة أخرى ويحفز جولة أخرى من البيع الناتج عن ارتفاع معدلات كره المخاطرة.  على الأرجح ، ستظل حركة السعر  داخل نطاقاتها السعرية الحالية مع ترقب التجار بقرار البنك الاحتياطي الفيدرالي والبيان المصاحب له يوم غد.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.