اخبار اقتصادية

العجز الامريكي.. أين هو الآن؟!

يقترب سريعًا موعد انتهاء “اللجنة السوبر” الأمريكية وهي لجنة الكونجرس الطارئة الخاصة بحل مشكلة العجز المتضخم في الموازنة الأمريكية، حيث أن الموعد الرسمي لحل هذه اللجنة هو يوم غد الأربعاء. وبالتالي تزيد المضاربات على أن اللجنة سوف تفشل في التوصل إلى حل لتقليل الديون بمقدار 1.2 تريليون دولار الأمريكي خلال العقد القادم. وفي حالة فشل المفاوضات بهذا الشأن، نعتقد أن أي رد فعل من السوق سيكون محدودًا، حيث أن التوقعات بهذا موجودة بالفعل. علاوة على ذلك، لن يظهر تأثير القطاع الأوتوماتيكي للإنفاق حتى عام 2013، مما يترك صورة معدل النمو واستمرار الديون كما هي في الوقت الحالي بدون أي تغيير.

 

في الوقت ذاته، نتوقع ارتفاع في القراءة المعدلة الخاصة بمعدل نمو الإنتاج المحلي الإجمالي للربع الثالث في أمريكا، وذلك من القراءة الأولية عند 2.5% التي جاء بها الشهر الماضي وحتى 2.7%. وعلى نحو أساسي، يعكس هذا نتيجة أفضل من التوقعات فيما يخص بيانات التجارة الخارجية لشهر سبتمبر. ويدعم وجهة النظر هذه قوة المبيعات والإنتاج الصناعي خلال أكتوبر، وبالتالي فإن معدل النمو قد يتسارع خلال الربع الرابع من العام. ومن المنتظر أن تقدم بيانات الإنفاق الشخصي والسلع المعمرة لشهر أكتوبر التي من المقرر صدورها في وقت لاحق من هذا الأسبوع تعزيز أكبر لوجهة النظر المطروحة.  ونتوقع أن يأتي معدل نمو الإنتاج المحلي الإجمالي بقراءة قريبة من 3% للربع الرابع من عام 2011.

 

وعلى الرغم من كل الشوائب المحيطة بالبيانات الاقتصادية البريطانية، إلا أن الموازنة المالية لا تزال صامدة في ارتفاعها نسبيًا. وعلى الرغم من أن التوقعات الرسمية تشير إلى قراءة 122 مليار إسترليني خلال السنة المالية 2011-2012، إلا أنه يبدو أن الموازنة المالية سوف تغلق هذه السنة دون 130 مليار إسترليني، وقد يعود سبب هذا جزئيًا إلى العجز الكبير خلال 2010-2011. ونعتقد أن يسجل العجز لشهر أكتوبر اليوم قبل التدخلات 6.4 مليار إسترليني، أي اقل بمقدار 1 مليار إسترليني عن ما كان عليه في نفس الشهر من العام الماضي. إلا أن الركود البريطاني المحتمل قد يؤدي إلى اتساع العجز مرة أخرى العام القادم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *