اخبار اقتصادية

السوق يستعد لبيان البنك المركزي الأوروبي (ECB)

السوق يستعد لبيان البنك المركزي الأوروبي (ECB)

كانت العملات هادئة وثابتة ولم تتفاعل كثيرا خلال التداول بعد بيان  البنك الياباني الذي  لم يتغير بشكل عام عن المرة السابقة، وبالالي خلق ها نوع من الهدوء خلال التداول في جلسة التداول الآسيوية وبداية جلسة التداول الأوروبية  حيث تترقب  الأسواق المؤتمر الصحفي للبنك المركزي الأوروبي في وقت لاحق اليوم.

 

وكان الاستثناء الوحيد هو الدولار الكندي الذي ارتفع للأعلى في أعقاب الإعلان الصادر عن إدارة ترامب  في وقت متأخر ، والذي جاء فيه أن أن الولايات المتحدة تعتزم البقاء في نافتا في الوقت الراهن.  وقد ساعدت هذه الأخبار على دفع  الدولار الأمريكي/ الدولار الكندي USDCAD للأسفل  بمقدار 100 نقطة تقريبا، لكن وجد هذا الزوج  بعض الدعم عند مستوى 1.3550 و ارتد للأعلى إلى 1.3575 في منتصف جلسة تداول لندن.  وكان الإعلان إشارة على تنفس تجار الدولار الكندي الصعداء على المدى الطويل حيث يبدو أن التوترات التجارية بين الولايات المتحدة وأكبر شريك تجاري لها قد خففت قليلا وظل إطار اتفاقية نافتا طويل الأمد قائما في الوقت الراهن.  وبالنظر إلى ميل إدارة ترامب إلى الحمائية، فإنه ليس من المؤكد على الإطلاق إذا ما ستكون هناك قرارات أكثر تؤيد هذه الحمائية في وقت لاحق، ولا يزال الدولار الكندي هشًا في الوقت الحاضر. وقد اخترق الدولار الأمريكي/ الدولار الكندي USD/CAD قمة نطاقه السعري،وما لم يعود هذا الزوج تحت مستوى 1.3400 ، فسوف يدل  الاتجاه على المدى القريب إلى أن الزوج قد يندفع نحو مستوى 1.4000 على المدى القريب.

 

وفي اليابان، ترك بنك اليابان السياسة النقدية دون تغيير، وأشار إلى أن توقعات التضخم لا تزال ضعيفة.  فقد رفع البنك الياباني معدل نمو الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي ليصل إلى 1.6٪ من 1.5٪ في يناير ولكن عموما لم ينتج عن هذا الإعلان أي مفاجآت وظل زوج الدولار الأمريكي مقابل الين الياباني(الدولار الأمريكي/ ين ياباني USDJPY)  في نطاق ضيق، وكانت حركته في نطاق ضيق فوق مستوى 111.00 لمعظم ليلةا لتداول.

 

وفي الجلسة الأمريكية اليوم،  سيتحول التركيز  على الجانب الآخر من السوق حيث سيعقد البنك المركزي الأوروبي (ECB) مؤتمره الشهري.  ومن المتوقع أيضا أن يكون اجتماع البنك المركزي هذا ضاغط على التداول، حيث من غير المرجح أن يقدم  محافظ البنك المركزي دراغي أي معلومات جديدة.  وسیتمثل الترکیز الرئیسي للسوق على ما إذا کان البنك المرکزي الأوروبي یقرر التوقف عن برنامج التیسیر الکمي في وقت قریب جدا، ولکن بالنظر إلى معدل التضخم المنخفض جدا في المنطقة والمخاطر السیاسیة التي لا تزال کبیرة، فإن هناك فرصة جيدة بأن البنك المركزي الأوروبي (ECB) قد  يبقى متفتحًا فيما  يتعلق ببرنامج التسهيل الكمي، مما قد يضع   بعض الضغط الهبوطي على هذا الزوج.  ووجد زوج العملة اليورو/ دولار أمريكي EUR/USD مقاومة عند مستوى 1.0950 وأي حديث يميل الى السياسة النقدية الميسرة من السيد دراغي يمكن أن يدفع هذا الزوج إلى مستوى 1.0800 مع مرور اليوم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى