Currently set to No Index
Currently set to No Follow
اخبار اقتصادية

هدوء كبير يسود التداولات في سوق الفوركس بسبب قلة البيانات الاقتصادية اليوم

سادت التداولات في سوق الفوركس حالة من الهدوء التام في المساء، حيث كانت حركة العملات التي ينطوي على تداولها مخاطر عالية في سوق الفوركس منحصرة داخل نطاقات ضيقة من التداول خلال الجلسة الاوروبية اليوم بعد انخفاضها خلال الجلسة الاسيوية. ففي الجلسة الاسيوية، تعرضت الاسهم لعمليات بيع مكثفة ادت الى تراجع سعر مؤشر نيكي الياباني بنسبة 7$، وانخفاض مؤشر كوسبي بنسبة 1.5% في ظل تضارب نتائج ارباح الشركات خلال الربع الثالث من هذا العام بالاضافة الى المخاوف من تباطؤ معدلات الطلب فب الاقتصاد الصيني.

وفي ظل إشارة بعض المحللين الى وجود تنفاقض صارخ بين “ألكوا” التي سجلت تراجع في ارباحها وبين “YUM” التي فاقت نتائجها التوقعات، قد يكون في هذا دلالة على ان الاقتصاد الصيني  يعاين بسبب الانتاج الصناعي الذي يفقد زخمه في الوقت الذي يستمر فيه معدل نمو المستهلك في التوسع. ولسوء الحظ فإنه في ظل حقيقة ان المستهلك يمثل 30% من الاقتصاد الصيني، فإن هذا يدل على ان معدل النمو الصيني قد ينكمش الى ما دون مستوى 8% خلال العام القادم.

وبالتالي توجد الآن قوة ثلاثية  من المخاطر التي تؤثر على الاقتصاد العالمي: الأولى هي احتمالات تباطؤ معدل النمو الاقتصادي الصيني، والثانية هي استمرار ازمة الديون السيادية في اوروبا، والثالثة هي مشاكل الهاوية المالية القادمة في الموازنة الامريكية. وقد يكون هذا هو السبب الاساسي وراء مثل هذه الاضطرابات في الاسواق المالية، حيث ينتظر التجار حلول لهذه القضايا.

وفي الوقت ذاته، لا يزال التقويم الاقتصادية هادئ تماما بالنسبة لأوروبا، حيث لم يتم الاعلان اليوم سوى عن بيانات الانتاج الصناعي من فرنسا وايطاليا. وقد سجل كلا المؤشرين نتائج اعلى من التوقعات، مرتدين بنسبة 1.5% مقابل التوقعات بالانخفاض بنسبة 0.2%، وبنسبة 1.7% مقابل التوقعات بالانخفاض بنسبة 0.5% وذلك على التوالي. وقد ساعدت هذه الاخبار على استقرار الاصول التي ينطوي على تداولها مخاطر عالية، حيث ارتد اليورو/ دولار من ادنى مستوى له في الجلسة في سوق الفوركس ليصل الى مستوى 1.2865، ولكن من غير الواضح إذا ما كانت نتائج قطاع التصنيع هذه هي نتيجة لتقلب مجموعة البيانات خلال عامين الماضيين بالنسبة لهذا القطاع أم انه نتيجة لاستقرار كبير في معدلات الطلب.

ومن ناحية اخرى، سجل مزاد أذون الخزانة الإيطالية لأجل  عام واحد، حيث سجلت معدلات الطلب على السندات المعروضة للبيع مستوى افضل ولكن مع زيادة ملحوظة في العوائد الى 1.94% من 1.69%. ويدل ارتفاع العوائد على ان اسواق الدخل الثابت تُعيد ارتفاع معدلات الرغبة في المخاطرة الى مشكلة الديون بسبب استمرار تباطؤ صناع السياسة في منطقة اليورو.

وفي الجلسة الامريكية اليوم، يبدو ان التقويم الاقتصادي الامريكي قاحل للغاية، حيث لن يتم الاعلان اليوم سوى عن السجل البيج الفيدرالي. زبالتالي قد  يبقى التداول على فتوره خلال بقية اليوم في ظل غيات تدفقات مالية جديدة، وقد يستمر الداول في سوق الفوركس بالاعتماد على اي اشارات من الاسهم. وفي الوقت الحالي، يبدو أنه على اليورو/ دولار أمريكي ان يجد دعم بالقرب من مستوى 1.2850 مع كثافة عمليات الشراء بالقرب من هذا الحاجز، ولكن إن تسارعت التدفقات المالية الداعمة لكره المخاطر في الجلسة الامريكية فقد يعود الى ادنى مستوياته مرة اخرى مع مرور اليوم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *