اخبار اقتصادية

مركب شنغهاي المركب ينتقل الى المنطقة الخضراء والذهب في ارتفاع

 

 الأسواق العالمية

 فرضت المخاوف الناتجة عن انخفاض اسعار السلع وضعف الاسواث الناشئة نوع من العقاب على التوقعات الخاصة بالتضخم و معدل النمو الاقتصادي. ولم تكن هذه المخاوف حجة مقنعة للبنك المركزي الأوروبي لفرض المزيد من اجراءات التحفيز الاقتصادي الفورية كأداة لتعزيز الاستقرار الداخلي. فقد تصرف دراجي البنك المركزي الأوروبي بحذر، معلمًا  المشاركين في السوق أن الوقت ما زال مبكرا لاتخاذ قرار بشأن مزيد من اجراءات التحفيز، ونتيجة لهذا القرار تمكن اليورو من الارتفاع أمام الدولار والعملات الرئيسية الأخرى يوم الأربعاء.

 وبعد ان سجل مؤشر مديري المشتريات (PMI) بالقطاع الصناعي الصيني قراءة انكماشية يوم الأربعاء، عاد مؤشر شنغهاي المركب الى المنطقة الخضراء حيث ارتفع بنسبة 0.33%.‎ وتتبع نفس نموذج التداول له مؤشر ASX200 حيث دخل المنطقة االخضراء،  بينما أظهرت المؤشرات الاسيوية الاخرى مثل هانج سينج و نيكي225 بعض الارتفاعات السلبية.  وسيكون ضعف مؤشر مديري المشتريات (PMI) الصيني ضافة الى مجموعة البيانات الاقتصادية من الصين التي ستستمر في الضغط على مخاوف المستثمر بشأن التطورات في الاقتصاد، مع احتمالية استمرار البنك المركزي الصيني في دورة تسهيل السياسة النقدية كأداة لتحفيز الاستقرار الاقتصادي.

 استسلمت وول ستريت إلى موجة من المخاوف  الناتجة عن ضعف البيانات الصينية  حيث  أغلقت الأسهم الأمريكية سلبا في جلسة تداول يوم أمس. وبعد ان قال البنك الاحتياطي الفيدرالي ان رفع سعر الفائدة القادم في الولايات المتحدة الامريكية سيكون معتمد على التطورات العالمية، فإن المخاوف الهامة بالنسبة للسوق الان اصبحت تتعلق بالتطرات في الصين وضعف السوق الناشئة، مما يتسبب في تعرض الدولار الأمريكي USD الى المزيد من الضغط. وقد تمت ترجمة ضعف الدولار الى ارتفاع في الذهب  حيث حصل على زخم  صعودي ويواجه مستوى المقاومة التالي عند 1145.0.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.