Currently set to No Index
Currently set to No Follow
اخبار اقتصادية

البرلمان اليوناني يجيز خطة التقشف.. فما هي الخطوة التالية في سوق الفوركس

أجاز البرلمان اليوناني خطة التقشف يوم أمس، حيث جاء التصويت بموافقة 153 عضو من بين 300 عضو بينما رفض خطة التقشف في اليونان 139 عضو وامتنع البقية عن التصويت. وسوف يتساعد النتيجة الايجابية هذه على إبعاد تهديد انهيار الاقتصاد اليوناني على المدى القصير والتفكك المالي متوقع. وفيما يتعلق بردود أفعال الأسواق المالية لنتيجة هذا التصويت، فقد سجلت الاسهم ارتفاعًا لليوم الثاني على التوالي، وارتفعت العوائد في سوق اسعار الفائدة بحدة مرة اخرى.وفي ظل انحسار التهديد بدخول اليونان في أزمة في الوقت الراهن، سوف يعود تركيز الاسواق على البنك المركزي الأوروبي. فقد قال تريشيه في بداية هذا الاسبوع أن المجلس الحاكم في البنك المركزي الأوروبي لا يزال في “يقظة قوية”، في إشارة منه إلى أن الاضطراب في أوروبا لن يفعل الكثير لمنع البنك المركزي الاوروبي في تضييق السياسة النقدية أكثر في يوليو.وسوف يتم الاعلان اليوم عن التقدير الأولي لمؤشر أسعار المستهلك HICP في منطقة اليورو، والذي سيتم القاء الضوء من خلاله على دوافع البنك المركزي الاوروبي. ومن المتوقع من خلال هذا المؤشر أن نشهد ارتفاع في معدل التضخم، حيث تشير التوقعات الجماعية إلى أن هذا المؤشر قد يأتي بقراءة 2.8% في يونيو بعد ان كان في المرة السابقة عند 1.7%. ويبدو أن البنك المركزي الأوروبي ملتزم بتقليل فرص انتقال الارتفاع في قراءة التضخم الحقيقة إلى التوقعات الخاصة بالتضخم. ومن الجدير بالذكر أن الاقتصاديات في منطقة اليورو، تبدو فترة الانكماش كما لو أنها تكافح من أجل استعادة مستواها التنافسي مع قيود العملة الموحدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *