اخبار اقتصادية

الاسترليني يمتد في ارتفاعه وانخفاض الين مع ارتفاع معدلات الرغبة في المخاطرة

الاسترليني يمتد في ارتفاعه وانخفاض الين مع ارتفاع معدلات الرغبة في المخاطرة

 

انخفض تداول الين الياباني بشكل عام وسط اجواء هادئة في الأسواق المالية اليوم.  وقد زادت قوة معدلات الرغبة في المخاطرة بشكل معتل على الرغم من امتداد فترة إغلاق الحكومة الأمريكية.  وكانت هناك إشاعات بأن الولايات المتحدة الامريكية تفكر في استرجاع التعريفات لتسهيل المفاوضات التجارية مع الصين.  ولكن تم نفي ذلك بسرعة.  ومع ذلك ، استمر البنك الاحتياطي الفيدرالي في نفس اللهجة التي يندرج تحتها كلمة “الصبر” ، الامر الذي أدى إلى دعم معدلات الثقة.   وخلال هذا الأسبوع ، يواصل الجنيه الاسترليني تداوله بالاعتماد على هزيمة تيريزا ماي في التصويت على إتفاق  خروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبي (Brexit) ، ولا يزال هو العملة الأقوى.  ويتبعه الدولار الامريكي في المرتبة الثانية، مع حصوله على بعض الدعم من الارتداد الصعودي في عوائد السندات.  أما العملة الاكثر ضعفًا في سوق الفوركس فهي الدولار النيوزلندي و يليها الفرنك السويسري.

من الناحية الفنية، تم استئناف الارتداد الصعودي لزوج العملة الباوند البريطاني/ الدولار الأمريكي GBP/USD من مستوى 1.2391 عن طريق اختراق مستوى 1.2930 في جلسة التداول الماضية.  وقد يكون هناك المزيد من الارتفاع إلى مستوى المقاومة 1.3174. كما أن زوج العملة اليورو EUR يسير في الاتجاه الهبوطي مستهدفًا أدنى مستوى له عند 0.8655، حيث يمتد في انخفاضه من مستوى 0.9101. أما الاختراق القوي لزوج العملة الباوند/ ين ياباني GBPJPY لمستوى المقاومة 139.88 فيزيد من فرصة الانعكاس الكبير في الاتجاه السعري له، وتقع العقبةالتالية عند مستوى المقاومة 143.93. ويقترب زوج العملة الدولار الأمريكي/ الفرنك السويسري USD/CHF من مستوى المقاومة 0.9963. وسوف يؤكد الاختراق على اكتمال التراجع التصحيحي الاخير من مستوى 0.9963.

وفي الأسواق المالية الأخرى ، أغلق مؤشر نيكي الياباني على ارتفاع بنسبة 1.22٪ إلى مستوى 20650.64. وارتفع مؤشر هانج سينج HSI في هونج كونج بنسبة 1.21%. بينما ارتفع مؤشر شانغهاي المركب في الصين  بنسبة 1.15%. وارتفع مؤشر ستريت تايمز السنغافوري بنسبة 0.26%. كما ارتفعت عوائد السندات الحكومية اليابانية لأجل 10 سنوات بنسبة 0.0035 لتصل إلى مستوى 0.015.                                                                           وفي جلسة التداول الماضية، ارتفع مؤشر داو جونز الصناعي بنسبة 0.67%،  وارتفع مؤشر ستاندرد آند بور 500 بنسبة 0.76%،  وارتفع مؤشر ناسداك بنسبة 0.71% وارتفعت عوائد السندات لأجل 10 سنوات بمقدار 0.018 لتصل إلى 2.749. ولكن اغلقت عوائد السندات لأجل 30 عامًا عند مستوى 3.077 بدون تغيير.

 

إيفانز عضو البنك الفيدرالي: نحن في مرحلة جيدة للتوقف بشكل مؤقت عن عمليات رفع اسعار الفائدة.

قال تشالز إيفانز رئيس البنك الاحتياطي الفيدرالي في شيكاو: “ إنني لا أشعر بالقلق بشأن خروج التضخم عن السيطرة” وأن “البنك الاحتياطي الفيدرالي في  “مرحلة جيدة للتوقف المؤقت عن رفع اسعار الفائدة”. وعلى الرغم من ذلك، قال أنه لن يتفاجأ “ إن أصبح لدينا في نهاية العام فائدة على الاموال الفيدرالي وسيكون هذا أعلى قليلاً مما هي عليه الآن”.  ولكن “هذا من شأنه أن يرتبط باقتصاد أفضل والتضخم يتحرك صعودًا”.

وأشار إيفانز أيضا إلى المخاطر الناجمة عن المخاوف من التباطؤ في أوروبا والصين ، والحرب التجارية.  وفيما يتعلق بالإغلاق الحكومي ، حذر قائلاً “كلما طالت الفترة الزمنية له ، أعتقد أنه أصبح تحديًا أكبر قليلاً ، وتعني حالات المخاوف  أن الناس سوف يتأخرون في إجراء أنواع معينة من الاستثمارات ، وهذا ليس جيدًا بالنسبة للمستقبل أيضًا. “

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *