اخبار اقتصادية

هل يعيد تقرير التوظيف الامريكي بغير القطاع الزراعي الحياة للدولار الامريكي

هل يعيد تقرير التوظيف الامريكي بغير القطاع الزراعي الحياة للدولار الامريكي

 

 لم تقدم أيًا من التقارير الاقتصادية الايجابية هذا الاسبوع الدعم للدولار الامريكي، وحتى تفاؤل البنك الفيدرالي بسبب معدل انفاق المستهلك وقراره بتقليص مشتريات الاصول بمقدار 10 مليار دولار أخرى قد فشل في دفع العملة الأمريكية للاعلى.   ويضع الجميع الآن أملهم على تقرير التوظيف الامريكي بغير القطاع الزراعي والذي يعتبر من أحد محركات السوق الاساسية بالنسبة للدولار الامريكي.  ولسوء الحظ على الرغم من ان تجار الفوركس يتوقعون بعض التذبذب، فإن السيناريو الافضل هو ارتفاع الوظائف وانخفاض معدل البطالة، وحركة اليورو/ دولار أمريكي EUR/USD و الدولار الأمريكي/ الين الياباني USD/JPY بما يقل عن 1%.   والحقيقة ان مشكلة العملة الأمريكية هي أن عوائد السندات الأمريكية مستمرة في الانخفاض على الرغم من التحسن العام في الاقتصاد الامريكي.    كان رد فعل السوق ضعيف للغاية تجاه مؤسسة إدارة الدعم الامريكية (ISM) بالقطاع الصناعي و الدخل الشخصي و الإنفاق الشخصي ، مما دل على ان المستثمرين لا يتوقعون الكثير من تقرير التوظيف الامريكي بغير القطاع الزراعي لشهر ابريل.    وسوف يتسارع معدل نمو الوظائف ومن المتوقع أيضًا انخفاض معدل البطالة ولكن إن لم يأتي تقرير التوظيف الامريكي بقراءة اعلى من 300 ألف أم إن لم ينخفض معدل البطالة الامريكية دون مستوى 6.5%، فلن  يكون من الممكن توقع استمرار معدل تقليص مشتريات الاصول الحالي من البنك الاحتياطي الفيدرالي. وفي الحقيقة قد لا يكون هناك الكثير من الزخم بالنسبة للدولار الامريكي حتى تظهر توقعات بأن تبدأ أسعار الفائدة في الارتفاع.   وبمعنى آخر، بينما نعتقد ان تقرير التوظيف الأمريكي بغير القطاع الزراعي سوف يطلق شرارة رد فعل كبير في العملات أكثر من رد فعلها تجاه بيان اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة (FOMC)، إلا أننا لا نتوقع قراءة ايجابية كبيرة.    من ناحية اخرى، إن سجل معدل نمو الوظائف تباطؤ الى 125 ألف وارتفع معدل البطالة الى %6.8، فسوف يعزز هذا من انخفاض سندات الخزانة الامريكية ويؤدي الى تسارع خسائر الدولار الامريكي.    وقد يؤدي ضعف تقرير التوظيف الأمريكي بغير القطاع الزراعي الى إعطاء الدولار الأمريكي/ الين الياباني USD/JPY ما يحتاجه تماما ليتمكن من اختراق مستوى 102 للأسفل.

 

ولكن الحقيقة أن فرصة تباطؤ معدل نمو الوظائف منخفضة.  في كل شهر نقوم بإحصاء 8 مؤشرات متعلقة بالتوظيف في الولايات المتحدة الامريكية لتساعدنا على تحديد ما يمكن أن يأتي به تقرير التوظيف الأمريكي بغير القطاع الزراعي وإذا ما سيرتفع أم سينخفض، وفي هذا الشهر لدينا 7 مؤشرات فقط لأنه لم يتم الاعلان حتى الآن عن مؤسسة إدارة الدعم الامريكية (ISM) بغير القطاع الزراعي.   وقد كانت اغلب التحسنات في الشهر الماضي أسمية.  فقد جاء تقرير التوظيف الأمريكي بالقطاع الخاص ADP بارتفاع قدره 11 ألف في شهر أبريل بالمقارنة مع شهر مارس.   وكان  هناك تحسن ضعيف في معدلات الشكاوى من البطالة الاسبوعية وارتفاع في معدل التوظئف بالقطاع الصناعي.  ومن ناحية اخرى كان هناك تضارب من مؤشرات ثقة المستهلك، حيث تحسن معدل الثقة وفقا لتقرير جامعة ميتشجان، بينما أظهر مؤشر ثقة المستهلك من كونفرنس بورد تدهورا.  وارتفعت معدلات تسريح العمالة الأمريكية بنسبة 5.7% وفقا لـتقرير “تشالنجر جراي آند كريسماس”.   وبينما نعتقد ان لدى تقرير التوظيف الامريكي بغير القطاع الزراعي فرصة معقولة لأن يأتي وفقا لتوقعات السوق عند 215 ألف، إلا اننا نشك في أنه سيتجاوز هذه القراءة.   وكما هو معتاد، سوف يؤثر معدل البطالة و متوسط الاجور في الساعة على كيفية تداول الدولار الامريكي يوم الجمعة.

 

وفيما يلي المؤشرات القيادية للتنبؤ بما قد يأتي به تقرير التوظيف الأمريكي بغير القطاع الزراعي هذا الشهر:

 

 نظرة عامة على تقرير التوظيف الامريكي بغير القطاع الزراعي:

 

الأدلة على احتمالية قوة التقرير

 

  1.      ارتفع معدل الوظائف الى 220 ألف من 209 ألف
  2.     ارتفع مؤشر ثقة المستهلك الأمريكي من جامعة ميتشجان الى 84.1 من 80
  3.      ارتفع بند التوظيف في مؤسسة إدارة الدعم الامريكية (ISM) بالقطاع الصناعي
  4.       سجل المتوسط المتحرك لأربعة اسابيع للشكاوى من البطالة الاسبوعية تحسن بسيط
  5.     انخفضت معدلات الشكاوى المستمرة من البطالة.

 

الأدلة على احتمالية ضعف التقرير

 

  1.      ارتفع معدل تسريح العمالة من “تشالنجر” بنسبة 5.7%
  2.      انخفض معدل ثقة المستهلك الى 82.3 من 83.9.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.