اخبار اقتصادية

هل يساعد المستهلك الامريكي على رفع الدولار الأمريكي للاعلى؟!

هل يساعد المستهلك الامريكي على رفع الدولار الأمريكي للاعلى؟!

 

كانت أسواق العملات هادئة في يوم التداول الأخير من الأسبوع، حيث كانت أغلب العملات الأساسية متماسكة داخل نطاقات ضيقة من التداول بعد أسبوع زاخر بالبيانات الاقتصادية، والتي أظهرت أن الدولار الامريكي قد فقد قوته مقابل أغلب العملات الأساسية الأخرى.

 

تعرض الدولار الأمريكي لعمليات بيع مكثفة بعد المؤتمر الصحفي للجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة يوم الأربعاء، واستمر هذا البيع في جلسة التداول الآسيوية وبداية جلسة التداول الأوروبية، ولكن كانت التدفقات المالية هادئة لأن أغلب التعديلات في السعر قد تحققت بالفعل.

 

استمر الباوند البريطاني في طريقه للارتفاع ليصبح على بُعد بيب من مستوى 1.2400 بعد اجتماع البنك البريطاني الذي جاء بميل إلى تضييق السياسة النقدية على نحةو مفاجئ بعد تصويت عضو واحد لصالح رفع سعر الفائدة.  ومع التهديد بإجراء استفتاء اسكتلندي محتمل، نعتقد ان حكومة  رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي لم يعد لديها أي حواجز أخرى لتفعيل المادة 50 ويمكن القيام بذلك في غضون الأسبوعين المقبلين. و ما زلنا نعتقد أن الباوند البريطاني سيتعرض للبيع عند أعلى المستويات، ولكن قد يضغط هذا الزوج على مستوى 1.2500 للأعلى قبل مواجهة أي مقاومة جدية.

 

وفي جلسة التداول الاوروبية، جاءت بيانات الميزان التجاري دون التوقعات عند 20 مليار يورو مقابل التوقعات بقراءة 24 مليار يورو، ولكن لم يهتم السوق بهذه الأخبار وظل الطلب مستمر على هذا الزوج خلال أغلب جلسة لندن.  يمثل مستوى 1.0800  مقاومة واسعة النطاق على المدى الطويل لهذا الزوج على طول الطريق من ديسمبر الماضي لذلك أي محاولة لاختبار هذا المستوى اليوم ستكون لصالح بعض الباعة، ولكن يتوقف الكثير من حركة السعر على وجهة نظر السوق تجاه الدولار.

 

حتى الآن، لا تزال هناك في أسواق العملات والدخل الثابت على حد سواء حالة من الحذر تجاه العملة الأمريكي حيث لا يزال  معظم التجار  يشعرون بالقلق إزاء حالة المستهلكين في الولايات المتحدة.  وعلى الرغم من نمو العمل الصحي، لا يزال نمو الأجور متباطأ، والأكثر اهمية من هذا هو وجود ضعف في معدل طلب المستهلك. وولهذا قد يكون لتقرير ثقة المستهلك من جامعة ميتشجان تأثير قوي بشكل خاص على التداول اليوم.  يبحث السوق عن زيادة طفيفة إلى 97 من 96.8 في الشهر السابق، ولكن إذا جاءت البيانات بمفاجأة في الاتجاه الصعودي يمكن أن يوفر هذا حافزا للانتقال إلى 114.00 في زوج العملة الدولار الأمريكي/ الين الياباني USD/JPY.  ومن ناحية أخرى، إذا جاءت البيانات الاقتصادية دون التوقعات، فمن المرجح جدا أن يعود الدولار الأمريكي/ الين الياباني USD/JPY لاختبار مستوى الدعم 113.00 و يمكن أن ينجرف إلى 112.50، حيث يقلل التجار من صفقاتهم الدولارية   قبل عطلة نهاية الأسبوع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.