اخبار اقتصادية

هل يأتي تقرير التوظيف الامريكي لينقذ الدولار الأمريكي؟!

 بعد ان تجاوزنا بيانات السياسة النقدية من البنك البريطاني  و البنك الاحتياطي الأسترالي، يتحول التركيز الآن إلى تقرير التوظيف الامريكي بغير القطاع الزراعي.    من نواح كثيرة، أصبحت حركات سعر  العملات الرئيسية الأخرى داخل نطاقات تداول محدودة  بسبب عدم اليقين حول تقرير الوظائف هذا الشهر.  وسيكون هناك تقريرين فقط للوظائف الأمريكية قبل اجتماع البنك الاحتياطي الفيدرالي وبالتالي يصبح من الصعب على نحو متزايد للمستثمرين الاعتقاد بأن البنك سوف يرفع أسعار الفائدة مرة أخرى هذا العام.   بين المخاوف بشأن التضخم التي يطرحها رئيس البنك الاحتياطي الفيدرالي بولارد والنتيجة الضعيفة التي جاء بها تقرير مؤسسة إدارة الدعم الامريكية (ISM) بغير قطاع الصناعات التحويلية يوم أمس، فإن ميل البنك الاحتياطي الفيدرالي إلى تضييق السياسة النقدية لا يستند إلى دلائل، إلا  إذا جاء تقرير الوظائف يوم الجمعة إيجابيا بشكل لا لبس فيه يعيد ثقة السوق في الاقتصاد والدولار الأمريكي و البنك المركزي.

 

  ولسوء الحظ ، مع إلقاء  نظرة على عدد من مؤشرات سوق العمل التي نتبعها عادة، فإن الأدلة التي تدعم احتمالية قوة التقرير تعتبر أدلة ضعيفة.  وبصرف النظر عن الانخفاض في بند التوظيف في تقرير مؤسسة إدارة الدعم الامريكية (ISM) بغير الصناعات التحويلية، انخفضت أيضًا نتيجة تقرير التوظيف الأمريكي بالقطاع الخاص ADP، كما ارتفعت معدلات الشكاوى المستمرة من البطالة وسجلت معدلات  الثقة أدنى مستوياتها خلال 9 أشهر  وفقا لمؤشر ثقة المستهلك من جامعة ميتشجان  ويقابل مسح جامعة ميتشجان تقرير  ثقة المستهلك من كونفرنس بورد الذي سجل ارتفاعًا، ولكن التحسن في المتوسط المتحرك للشكاوى من البطالة لمدة 4 أسابيع كان صغيرا، كما ان الزيادة في بند التوظيف في مؤشر مؤسسة إدارة الدعم الامريكية (ISM)  بقطاع الصناعات التحويلية لم يتم تضمينها في التقرير الرئيسي ، ولا تتم ترجمة العدد الأقل من تسريح العمال دائمًا إلى نمو وظيفي أقوى. وعندما يتعلق الأمر بتقرير الرواتب، فإن المعدل المطلق لنمو الوظائف أقل أهمية تقريبا من معدل البطالة ومتوسط ​​الدخل في الساعة.   ومن المتوقع أن يتحسن نمو الأجور ومعدل البطالة، وإذا جاء أحدهما بقراءة أقل من التوقعات أو استقر أو ازداد سوءً، سينخفض ​​الدولار / ين إلى 109.50.   ولكن إذا تحسن معدل  نمو الأجور ومعدل البطالة  فسوف يجد الدولار الأمريكي/ الين الياباني USD/JPY  طريقه إلى 111.50.

 

 الأدلة التي تعتبر لصالح احتمالية قوة تقرير التوظيف الأمريكي

1. ارتفع مؤشر ثقة المستهلك من كونفرنس بورد الى 1 من 118.9

2.  انخفض المتوسط المتحرك لمعدلات الشكاوى من البطالة الى 241 ألف من 243 ألف
3. ارتفع بند التوظيف في مؤشر مؤسسة إدارة الدعم الامريكية (ISM) بالقطاع الصناعي الى 57.2 من 53.84.

4>سجل تقرير تشالنجر انخفاضًا بنسبة%6 في تسريح العمالة

 

 الأدلة التي تعتبر لصالح  احتمالية ضعف تقرير التوظيف الأمريكي

1. انخفض تقرير التوظيف الأمريكي بالقطاع الخاص ADP الى 178 ألف من 191 ألف.

2 انخفض بند التوظيف في مؤشر مؤسسة إدارة الدعم الامريكية (ISM) بغير الصناعات التحويلية إلى 53.6 من 55.83. انخفض مؤشر ثقة المستهلك الأمريكي من جامعة ميتشجان إلى أدنى مستوياته خلال 9 أشهر

4. ارتفعت معدلات الشكاوى المستمرة من البطالة إلى 968 مليون من 1.965 ميون

 

            

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.