اخبار اقتصادية

هل الدولار الأمريكي عرضة لارتفاع معدل التذبذب؟!

 

كان الاتجاه الصعودي للدولار الامريكي اليوم هو الفكرة الاساسية في سوق الفوركس في الربع الثالث من العام، ولكن يعتبر أداءه في بداية الربع الرابع أضعف بالمقارنة مع ما توقعناه، وقد يبدأ في إرباك السوق وتوتره.

 خلال الربع الثالث تمكن الدولار من الارتفاع على الرغم من تزايد المخاطر الجيوسياسية مع تسارع التوترات الروسية/ الأوكرانية. وقد ازدهر الدولار مع تفكير البنك الاحتياطي الفيدرالي fأأن يكون الإجراء القادم له بعد نهاية الربع الثالث من العام، والذي من المقرر أن ينتهي في وقت لاحق هذا الشهر. والحقيقة ان نظرة البنك الاحتياطي الفيدرالي “المتشددة” جنبا إلى جنب مع انخفاض التقلبات  نسبيا ثبت أن الظروف المثلى للعملة الأمريكية لتسجيل أعلى مستويات له في عدة سنوات.

 ولكن  مع ارتفاع مؤشر التذبذب في اغسطس فوق 17، يبدأ الدولار الامريكي في التوتر.  ومن الأحد الاسباب وراء انخفاض الدولار اليوم هي عودة ارتفاع الين الياباني.  فقد سجل الدولار الأمريكي/ ين ياباني USDJPY الحاجز النفسي الهام 110 يوم الأربعاء وبعد محاولتين لاختراق هذا المستوى تخلى عن هذه الحرب وانخفض الى ادنى مستوى له عند 108.32

 وقد تبدأ التوترات الجيوسياسية في التأثير على الأسواق.  وفي وقت لاحق هذا الاسبوع يبدو ان الاسواق قد تجاهلت الاحتجاجات في هونج كونج.  ولكن مع  تشديد الصين لموقفها تجاه المعارضين، يبدو السوق في إظهار رد الفعل.  في وقت مبكر هذا الاسبوع  تركزت عمليات البيع المكثفة في هانج سينج ، وتنخفض الان اغلب الاسواق الاسيوية.  انخفض مؤشر نيكي بما يزيد عن 2.5% مما ادى الى تراجع الدولار الأمريكي/ ين ياباني USDJPY. وبعد ان سجل ادنى مستوياته خلال 6 اعوام يوم 18 سبتمبر، فقد بدأ الين الياباني في الارتفاع.  والى الان يعتبر الارتفاع معتدل ولكن قد تعتمد المزيد من الارتفاعات على الاحداث في هونج كونج.  وإن تصاعدت الاحتجاجات، فقد نحصل على رد فعل من الصين  ومن المرجح ان يكون هذا من الغرب ايضا، وبعدها يمكن ان يعود الين الى الارتفاع كملاذ آمن.

وإن حدث هذا فقد يضعف من فرصة الدولار  الأمريكي/ الين الياباني من فرصة الارتفاع فوق 110، وقد تتسارع الانخفاضات الاخيرة في الاسهم العالمية  حيث يفكر السوق في المخاطر الجيوسياسية اكثر من القلق على الصين.

 ولا يعني هذا ان الدولار الأمريكي سوف ينهار، حيث لا نزال نعتقد انه يمكنه ان يرتفع اكثر مقابل بعض عملات الاسواق الناشئة وكذلك مقابل اليورو.   انخفض الباوند البريطاني/ الدولار الامريكي GBPUSD اليوم الى ادنى مستوياته خلال 3 اسابيع بعد ان قالت العضو ” كريستين فوربس” ان البيانات لم تأتي بارتفاع  “مُرضي” في التضخم لضمان رفع سعر الفائدة.

وبينا قد يكون هناك المزيد من الحياة في الاتجاه الصعودي للدولار إلا أننا نراقب ثلاث احداث هامة:

1- هل يمكن ان يرتفع الدولار إن سجل تقرير التوظيف الأمريكي يوم الجمعة قراءة دون مستوى 150 ألف؟

2-قد يوقف ارتفاع الدولار الأمريكي/ ين ياباني USDJPY تلك الاحتجاجات في الدولار الأمريكي/ ين ياباني USDJPY.

3- التضخم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *