اخبار اقتصادية

معدل النمو الاقتصادي الامريكي.. إلى أين؟! .

معدل النمو الاقتصادي الامريكي.. إلى أين؟! .

 

كان التداول صباح اليوم يومًا هادئًا آخر من التداول في سوق العملات الأجنبية (سوق الفوركس)  حيث كانت حركة أسعار معظم العملات الرئيسية داخل نطاق تداول سعته 30 بيب ، لكن كان يسيطر على نغمة التداول في السوق التدفقات المالية الكارهة للمخاطرة ، مما أدى إلى ارتفاع الدولار الأميركي مقابل الين الياباني (الدولار الأمريكي/ ين ياباني USDJPY)  إلى ما دون مستوى 106.00 في الجلسة الأسيوية وخلال أغلب الفترة الصباحية.

 

كان هناك عدد لا يحصى من الأسباب لضعف الدولار ، ولكن ربما كان التفسير هو الأبسط.  لا يزال النمو في الربع الأول في الولايات المتحدة الامريكية مخيباً للآمال ، حيث يقل بكثير عن التوقعات مسجلاً قراءة 3٪ +  أي وفقًا إلى توقعات العديد من المحللين.  وتقلصت مبيعات التجزئة يوم أمس للشهر الثالث على التوالي – وهي علامة على تلاشي ثقة المستهلك الأمريكي التي كان من المفترض ان تجد تحفيز كامل من قرار تخفيض الضرائب.

 

ويفشل كل من انخفاض البطالة وتخفيز الضرائب بسكل كبير في تحفيز معدلات نمو الاقتصاد الأمريكي والذي يبقى ثابتًا عند 2-2.5%، كما تبدأ أسواق الدخل الثبت وسوق الفوركس في الانتباه لهذا الأمر.  وعاد مستوى عوائد السندات الامريكي لأجل 10 سنوات إلى 2.8٪ – حيث كان تداولها عند مستوى 2.819٪ في تعاملات لندن الصباحية.  وقد تراجعت عائد السندات الامريكية لاجل 10 سنوات بمقدار  15 نقطة أساس منذ أن بدأت قبل بضعة أسابيع ، وهي علامة واضحة على أن سوق الدخل الثابت لا يتوقع حتى دورة رفع أسعار الفائدة لثلاث مرات من البنك الاحتياطي الفيدرالي خلال هذا العام.

 

في الواقع ، لا تزال عوائد السندات الأمريكية لأجل 10 سنوات هي أفضل مقياس لأوضاع السوق الحقيقية للاقتصاد الأمريكي ، وفي حين أن العائدات المنخفضة قد تكون نعمة للأسهم الأمريكية بغض النظر عن نمو الأرباح – فهي عقدة الموت بالنسبة لمشتري الدولار الذين كانوا يتوقعون أداء أمريكي أقوى مما رأيناه حتى الآن.

 

ولا يزال زوج العملة  الدولار الأميركي مقابل الين الياباني (الدولار الأمريكي/ ين ياباني USDJPY)  تحت الضغط وعلى الرغم من وجود القليل من البيانات الاقتصادية الإضافية خلال هذا الأسبوع ، إلا أن هذا الزوج قد يتحرك هبوطًا ويعيد اختبار أدنى مستوياته الأخيرة بالقرب من 105.00 إذا استمرت عوائد السندات الأمريكية في الانخفاض.

 

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.