اخبار اقتصادية

مبيعات التجزئة البريطانية ترتفع في سبتمبر لتدعم الباوند في سوق الفوركس

تجاوزت مبيعات التجزئة البريطانية خلال شهر سبتمبر توقعات، مرتفعة بنسبة 0.6% مقابل التوقعات بنسبة 0.4% حيث ساعد كلا من ارتفاع معدلات الطلب وارتفاع اسعار السلع على تعزيز مبيعات التجزئة البريطانية خلال شهر سبتمبر. وقد ارتفع الباوند البريطاني الى اعلى مستوى له خلال الجلسة وتخطى مستوى 1.6150 وسط ارتفاع معدلات التفاؤل بين المستثمرين بشأن التوقعات الخاصة بالاقتصاد البريطاني.

وقد ارتدت مبيعات التجزئة البريطانية للأعلى خلال شهر سبتمبر بدعم من مبيعات الملابس والزي المدرسي مع بدء الترم الدراسي الجديد في موعد غير معتاد. وقد ارتفعت مبيعات الملابس بنسبة 2.0% مساهمة بذلك بنصيب الأسد في ارتفاع تقرير مبيعات ككل. وقد ارتفعت مبيعات التجزئة بشكل عام  بنسبة 1.0% بعد تراجعها خلال الشهر الاسبق نتيجة استلقاء البريطانيين في منازلهم لمشاهدة الأولومبياد.

ويعتبر هذا هو التقرير الاقتصاد الثاني لبريطانيا هذا الاسبوع الذي يسجل قراءة تفوق التوقعات وذلك بعد بيانات سوق العمل التي جاءت يوم امس افضل من التوقعات، مما يدل على ان الاقتصاد البريطاني يستمر في الارتداد الصعودي. وتساعد هذه الاخبار على اسمرار معدلات ال\لب على الباوند البريطاني وبقاء تداوله فوق مستوى 1.6100 خلال اغلب الوقت في هذا الاسبوع. وإن ظلت التدفقات المالية المؤيدة للعملات ذات المخاطر العالية في عملها بشكل ايجابي خلال الجلسة الأمريكية،  فقد يواجه هذا الزوج مستوى 1.6200 في إطار حركته بشكل بطيء في الطريق المؤدي الى اعلى مستويات الموجة السعرية الاخيرة عند 1.6300 بسبب تحسن الاوضاع الاقتصادية وتحسن معدلات ثقة المستثمر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى