اخبار اقتصادية

ما الذي تسبب في ارتفاع اليورو الى اعلى مستوياته خلال 6 اشهر?!

تختبر العملات الاوروبية الحد العلوي من نطاقات التداول الاخيرة، حيث يسجل اليورو اعلى مستوياته خلال 6 اشهر مقابل الدولار الامريكي، ويسجل الفرنك السويسري اعلى مستوى له خلال شهرين. وبينما لم يلحق بهم الاسترليني في هذه الارتفاعات حتى الآن، الا ان هذا الزوج يقترب مقابل العملة الامريكية، إلا أن هذا الزوج يرتفع مقابل العملة الامريكية لمدة اربع أيام من بين خمسة أيام تداول. لا يمكننا ان نعزو  هذه الحركة الى البيانات الاقتصادية لأن التقرير الاقتصادي الوحيد الذي جاء من منطقة اليورو هو مؤشر اسعار المنتجين الألماني، والذي انخفض في شهر يوليو. وكان رجال الاقتصاد يأملون بارتفاع الضغوط التضخمية وفقا لهذا المؤشر الا ان ضعف الطلب قد استمر في كبح ارتفاع معدل نمو الاسعار، مما يقلل من مخاوف البنك المركزي الاوروبي بشأن التضخم. وفي الوقت ذاته، لا توجد اي تقارير اقتصادية مقررة من أمريكا اليوم.

إذن ما الذي تسبب في اختراق اليورو للاعلى؟

نعتقد أن مزيج من انخفاض عوائد السندات الامريكية والتوقعات التفاؤلية بشأن معدل النمو الألماني قد قادا اليورو الى الارتفاع.  كانت عوائد سندات الخزانة الامريكية لعشرة أعوام قد انخفضت للمرة الاولى خلال 4 ايام تداول، مما زاد من الضغط على الدولار الامريكي مقابل العديد من العملات الاساسية. وفي حديث له هذا الصباح، قال  “شويبله” وزير المالية الألماني أنه يتوقع ان يسجل الناتج المحلي الاجمالي خلال 2013 نمو بنسبة 0.5% الى 0.7%. ويرتفع هذا النطاق عن نطاق التوقعات الرسمية الحكومية كما انه يعتبر أكثر تفاؤلا بالمقارنة مع ما توقعه اغلب رجال الاقتصاد والمستثمرين. إلا أن اغلب حديثه كان متركزا على اليونان والحاجة الى برنامج مساعدة جديد، ولكن وفقا لوزير المالية اليوناني، فإن المساعدة المالية الإضافية ستكون اقل بكثير. وفي الشهر الماضي، كانت اليونان قد تلقت مساعدة مالية قيمتها 5.8 مليار يورو ومن المقرر ان تحصل على 1 مليار يورو  آخر في اكتوبر.

وسوف تعزز النظرة المستقبلية المتفائلة لـ “شويبله” تجاه الاقتصاد الألماني من التوقعات بشأن قوة مؤشر مديري المشتريات لشهر اغسطس، والذي من المنتظر الاعلان عنه يوم الخميس.  وكان ارتفاع درجة تعافي اقتصاد منطقة اليورو وعدم استقرار الاقتصاد الامريكي قد سمح لليورو/ دولار أمريكي على الرغم من التهديد بتقليص مشتريات الاصول من البنك الفيدرالي والدعم الذي قد يقدمه للدولار الامريكي. وإن تمكن اليورو/ دولار امريكي من الحفاظ على اختراقه فوق مستوى 1.34، فسوف يواجه المستوى القادم للمقاومة عند 1.35.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.