اخبار اقتصادية

لماذا ينهار الدولار النيوزلندي و الدولار الأسترالي على الرغم من البيانات الاخيرة؟!

 

 جاء تقرير التوظيف الاسترالي بقراءة ايجابية صادمة للسوق مسجلا قراءة 10 أضعاف القراءة المتوقعة، ولكن  بعد رد الفعلي الأولي بارتفاع الدولار الأسترالي انعكست كل هذه الارتفاعات وأصبح تداوله عند مستويات أقل حيث تلاشى اهتمام تجار العملات بهذه الاخبار بعد ذلك.

سجلت الوظائف الاسترالية ارتفاع بمقدار 121 ألف مقابل التوقعات بقراءة 15 ألف مع ارتفاع وظائف الدوام الجزئيي بمقدار 106 ألف. وارتفعت وظائف الدوام الكامل بمقدار 14 ألف خلال اغسطس بينما انخفض معدل البطالة بنسبة 6.1% وارتفعت نسبة المشاركة في العمل الى 65.2%.

وبشكل عام أظهرت هذه القراءة ارتفاع معدل الطلب بما يزيد عن التوقعات في سوق العمل على كافة القطاعات ولكن أخذ السوق هذه البيانات بكثير من التحفظ.   فمنذ شهرين جاء مكتب الاحصاءات الاسترالي بما يدل على تراجع الوظائف في استراليا بما يزيد عن 70 ألف وظيفة حيث أنهم كانوا قد فرضوا  منهجية جديدة لحساب هذه البيانات وأظهرت بيانات اليوم أن هناك تعديلات مستمرة على تقنيات القياس الجديدة.   وإن وضعنا بيانات اليوم في منظور أكبر نجد أنها تساوي حوالي 1.5 مليون  فرصة عمل جديدة في الولايات المتحدة في  شهر واحد فقط –  وهو حدث غير مرجح نظرا لظروف النمو العالمي الفاتر.

وتشير بيانات اليوم على الرغم من هذا انه من غير المحتمل ان يغير البنك الاحتياطي الأسترالي (RBA) من موقفه المحايد تجاه السياسة النقدية وبالتالي لن يقوم بتسهيل السياسة النقدية أكثر.  وفي الحقيقة إن كانت بيانات اليوم قد أصابت كبد الحقيقة وجاء ما يدل على استمرار تحسن اوضاع العمل في استراليا بشكل ملحوظ فقد يتغير ميل البنك الاحتياطي الأسترالي (RBA) الى تضييق السياسة النقدية مرة اخرى  من أجل تقليص فائض الطلب في قطاع الإسكان المزدهر. ويدل كل هذا على ان الانخفاض الحاد في الدولار الاسترالي/ الدولار الأمريكي AUD/USD – الذي اطلق شرارته تدفقات المضاربين المالية العائدة الى العملة الأمريكية- قد ينتهي.  انخفض هذا الزوج بما يزيد عن 200 نقطة خلال الايام القليلة الماضية ولكنه وجد مستوى الدعم عند 0.9100 ومن المحتمل ان يجد المزيد من المشترين بالقرب من 0.9000 .

من ناحية اخرى تعرض الدولار النيوزلندي الى ضعغط بيع اضافي بعد ان حافظ البنك الاحتياطي النيوزلندي على سعر الفائدة بدون تغيير (مما يتوافق مع توقعات السوق) واعلن ان أي تضييق إضافي في السياسة النقدية  قد لا يتم قبل منتصف 2015 كحد ادنى.  وقد اخترق الدولار النيوزلندي مستوى 0.8200 للاسفل كرد فعل لهذه الاخبار وارتفاع الى مستويات اقل في المساء.

يعتبر الدولار النيوزلندي  و الدولار الأسترالي أكبر ضحيتين لارتفاع الدولار الامريكي حيث يستعد سوق العملات الى التغير المحتمل الى تضييق السياسة النقدرة من البنك الاحتياطي الفيدرالي ويصاحب ذلك ارتفاع في العوائد الأمريكية.  ولكن إذا  كان لا يزال هناك طريق طويل امام البنك الاحتياطي الفيدرالي قبل الوصول لهذا، بينما يعتبر التصحيح في دولارات السلع هذه متصل ببعضه تماما.  وبالتالي مع اقتراب الدولار الأسترالي من مستوى 0.9000 و الدولار النيوزلندي من مستوى 0.8000 فمن المحتمل ان تجد العملتين دعم اكثر قوة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.