اخبار اقتصادية

لماذا ينخفض الدولار مقابل جميع العملات ما عدا الين الياباني؟!

لماذا ينخفض الدولار مقابل جميع العملات ما عدا الين الياباني؟!

 

 

 

سادت حالة من الإحباط بين التجار الذي يعتقدون أن تداول الدولار الأمريكي/ الين الياباني USD/JPY ينبغي أن يكون على شكل الدولار/ ضد الدولار (أي أنه يتمحور حول الدولار وحده)، حيث انخفضت العملة الأمريكية مقابل جميع العملات الأساسية يوم أمس قيما عدا الين الياباني، مما يدل على أن الين الياباني قد لعب دورًا هذه المرة في حركة هذا الزوج.   استمرت البيانات الامريكية في نتائجها المخيبة للآمال حيث انخفض معدل نشاط قطاع الصناعات التحويلية في نيويورك للمرة الاولى خلال 7 أشهر.   ويأتي هذا عقب تقارير الإنفاق الاستهلاكي والتضخم التي صدرت يوم الجمعة، والتي كانت أسوأ مما كان متوقعا، وفي حين أن ثقة البناء قد ارتفعت، فإن هذه التقارير أكثر أهمية بكثير، ولها تأثير أكبر على السياسة النقدية.   وقبل اسبوع واحد كان المستثمرون مقتنعين بأن  البنك الاحتياطي الفيدرالي سيرفع أسعار الفائدة الشهر المقبل ولكن في ضوء التقارير الأخيرة، أصبحت هناك حالة من التشكك بين المستثمرين بشأن إصرار البنك المركزي على ذلك.   ومع ذلك، ما زلنا نرى المستثمرين يبيعون الدولار ولكن ليس  مقابل الين.  هناك بضعة أسباب لمقاومة الدولار الأمريكي مقابل الين الياباني .  الاول وربما اهمها عوائد السندات الأمريكية التى ارتدت بعد ان انخفضت بشكل حاد يوم الجمعة.  يأخذ زوج العملة الدولار الأمريكي مقابل الين الياباني إشاراته من سبريد عوائد السندات، وعلى عكس اليورو / الدولار الأمريكي أو الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي، والتي تتحرك  فروق أسعارها لصالح اليورو والإسترليني، كانت عوائد السندات اليابانية فاترة وارتفعت عوائد السندات الولايات المتحدة، مما شجع على ارتفاع  الدولار الأمريكي/ الين الياباني USD/JPY.  أيضا، من الناحية الفنية، لدى الدولار الأمريكي/ الين الياباني USD/JPY الكثير من الدعم عند 113 حيث يتجمع المشترين فوق هذا المستوى.   ويتطلع المتداولون الآن إلى  اختراق الدولار ين ياباني مستوى 113 للأسفل، وعلى وجه التحديد المتوسط المتحرك (SMA 100 يوم بالقرب من مستوى  112.95 قبل البيع.   وأخيرا، ووفقًا لما تأتي به العقود المستقبلية الخاصة بتوقع إجراءات البنك الاحتياطي الفيدرالي، لا يزال السوق يتوقع من البنك الاحتياطي الفيدرالي رفع أسعار الفائدة ولهذا السبب، قد يتردد المستثمرون في بيع الدولار الأمريكي.  114.37 هو مستوى المقاومة الرئيسي لزوج الدولار الأمريكي مقابل الين الياباني – ومع عدم وجود بيانات أمريكية هامة هذا الأسبوع، سنفاجأ إذا اخترق زوج الدولار الأمريكي مقابل الين الياباني هذا المستوى بسهولة.

 

 يقترب اليورو EUR من ناحية أخرى من مستوى 1.10. ارتفعت عوائد السندات  الألمانية بقوة يوم أمس بعد فوز الاتحاد الديمقراطي المسيحي في شمال الراين – ستفاليا في نهاية هذا الأسبوع.  ولا تعتبر هذه  أكبر ولاية ألمانية فحسب، ولكنها تعتبر منافس أساسي، والفوز من قبل حزب المستشار ميركل يضمن إلى حد كبير إعادة انتخابها في سبتمبر.   لم تكن هناك تقارير اقتصادية رئيسية في منطقة اليورو يوم أمس ، كما لا يوجد أخبار هامة  في تقيوم يوم الثلاثاء.   قد يجد القراء أنه من المثير للاهتمام ما أجرته بلومبرج  من استطلاع للرأي ل 50 اقتصاديا، الذي أظهر أن غالبيتهم يتوقعون أن يبقى التضخم في منطقة اليورو أقل من هدف البنك المركزي خلال عام 2018 ولكن مع أخذ ذلك في الاعتبار، فإنهم يتوقعون أيضا أن يسجل معدل النمو الألماني والتضخم ارتفاعًا هذا العام.   وبصرف النظر عن الفائدة السياسية، ارتفع زوج اليورو مقابل الدولار الأمريكي  مع تجاوز ارتفاع عوائد السندات الألمانية ذلك الارتفاع الذي سجلته عوائد السندات الأمريكية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.