اخبار اقتصادية

كيف سيؤثر تقرير التوظيف الامريكي بغير القطاع الزراعي على الدولار؟

كيف سيؤثر تقرير التوظيف الامريكي بغير القطاع الزراعي على الدولار؟

 

 يعتبر تقرير التوظيف الامريكي بغير القطاع الزراعي أحد أهم التقارير الاقتصادية هذا الاسبوع وسوف يلعب دور اساسي في تشكيل التوقعات لخاصة باجتماع البنك الاحتياطي الفيدرالي المقرر يوم الأربعاء القادم.  وبينما  كان تداول الدولار الأمريكي على ارتفاع مقابل أغلب العملات الأساسية اليوم، غإن ارتفاعه الحذر خلال الاسبوع الماضي مقابل الين الياباني يعتبر اشارة بنقص الثقة في السوق تجاه تقرير اليوم.  ومنا لمتوقع على نطاق واسع ان يرفع البنك الاحتياطي الفيدرالي أسعار الفائدة وسيكون السؤال الاساسي هو ما الذي سيقوم به البنك الاحتياطي الفيدرالي بعدها.  هل ستقرر جانيت يلين الاستمرار مع البنك الاحتياطي الفيدرالي على طريق تضييق السياسة النقدية، ليرفع أسعار الفائدة مرات اضافية أم أنها ستتراجع وتترك الخيار مفتوحًا أمام باول؟  هذا ما سيفكر به المستثمرون بشأنه بعد الاعلان عن تقرير التوظيف اليوم الجمعة.   وفي حالة ارتفاع معدل نمو التوظيف بشكل قوي مع زيادة قوية في الأجور فقد يعزز هذا من توقعات تضييق السياسة النقدية في عام 2018.  أما في حالة تسجيل معدل نمو معتدل في  التوظيف مع ضعف في ارتفاعات الاجور فسوف يؤدي هذا الى استمرار تشكك المستثمرين بشأن نوايا يلين. وعلى اي حال فنظرا الى أن تقرير التوظيف الأمريكي بغير القطاع الزراعي اليوم سيكون هو التقرير الأخير الخاص بالتوظيف قبل آخر اجتماع لهذا العام في البنك الاحتياطي الفيدرالي  فلا شك في أنه سيكون له تأثير كبير على العملة الأمريكية.

 

 ولسوء الحظ عندما  يتعلق الامر بتقرير التوظيف هذا الشهر، فإن فرص احتمالية أن يأتي هذا التقرير بقراءة دون التوقعات تعتبر أعلى بكثير من احتمالية أن يأتي هذا التقرير بقراءة أعلى من التوقعات مما يعني ان الدولار الامريكي قد يتخلى عن ارتفاعاته في نهاية الاسبوع. ويتطلع الاقتصاديون الى تباطؤ معدل نمو التوظيف إلى 195 ألف من مستوى 261 ألف في شهر نوفمبر وهو ما لا يعتبر قضية كبيرة مع اعتبار ان اي قراءة بالقرب من مستوى 200 تعتبر قراءة قوية.   ولكن قد ينخفض معدل نمو التوظيف بشكل كبير عن مستوى الـ 200 ألف وذلك وفقا لمؤشرات سوق العمل الأخرى.  وبشكل خاص جاء تقرير التوظيف الأمريكي بالقطاع الخاص ADP بقراءة تدل على ضعف التوظيف في القطاع الخاص، وتباطأ معدل نمو التوظيف وفقا لتقارير مؤسسة إدارة الدعم الامريكية (ISM) بقطاع الصناعات التحويلية وبغير قطاع الصناعات التحويلية، كما سجل تقرير تشالنجر لتسريح العمالة ارتفاع حاد في العمالة المُسرحَة، وارتفعت معدلات الشكاوى من البطالة كذلك معدلات الشكاوى المستمرة من البطالة.  ويعتبر  الدليل الوحيد الذي جاء لصالح معدل نمو التوظيف هو مؤشر ثقة المستهلك، والذي ارتفع للأعلى ولكن انخفض مؤشر ثقة المستهلك من جامعة ميتسجان.   وتعتبر الاجزاء الاكثر اهمية في تقرير التوظيف اليم هو متوسط الاجور في الساعة و معدل البطالة.  إذا تباأ معدل نمو الأجور و ارتفع معدل البطالة فسوف يُعادل هذا تأثير اي ارتفاع في القراءة الاساسية للتوظيف.   وإذا جاء معدل نمو التوظيف بين 150 ألف وبين 200 ألف ولكن جاء متوسط الاجور في الساعة بما يتوافق مع توقعات السوق عند 0.3% وظل معدل البطالة عند 4.1% فقد يرتد الدولار الأمريكي للأعلى ليعوض اي انحفاض سريعا ويغلق التداول على ارتفاع.   ويعني التماسك في تداول الدولار الأمريكي/ الين الياباني USD/JPY أن هذا الزوج حساس تجاه تقرير اليوم.

 

.

 

 الأدلة التي تعتبر لصالح احتمالية قوة تقرير التوظيف الأمريكي

 

  1. 1. 4. ارتفع مؤشر ثقة المستهلك الى 5 من 126.2

 

 الأدلة التي تعتبر لصالح  احتمالية ضعف تقرير التوظيف الأمريكي

 

  1. 1. انخفض تقرير التوظيف الأمريكي بالقطاع الخاص ADP الى 190 ألف من 235 ألف.

2 انخفض بند التوظيف في مؤشر مؤسسة إدارة الدعم الامريكية (ISM) بغير قطاع الصناعات التحويلية الى 55.3 من 57.5

  1. 3. 2. انخفض بند التوظيف بقطاع الصناعات التحويلية في تقرير ISM  إلى 7 من 59.8
  2. 4. انخفض مؤشر ثقة المستهلك الأمريكي من جامعة ميتشجان إلى 5 من 100.7
  3. 5. ارتفعت معدلات تسريح العمالة وفقا لتقرير تشالنجر في نوفمبر بنسبة 30%
  4. 6. 4. ارتفع المتوسط المتحرك لمعدلات الشكاوى من البطالة لأربعة اسابيع الى 5 ألف من 232 ألف.

7 ارتفعت معدلات الشكاوى المستمرة من البطالة الى 1.908 من 1.868 مليون

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.