اخبار اقتصادية

كره المخاطر يسيطر على سوق العملات الأجنبية

كره المخاطر يسيطر على سوق العملات الأجنبية

يوم آخر والتدفقات المالية التي تدعم كره المخاطر تندفع الى سوق الفوركس، مما أدى الى ارتفاع الدولار الامريكي مقابل جميع العملات الاساسية فيما عدا الين الياباني والذي  سجل اعلى مستويات سنوية له في كلا من جلسة التداول الآسيوية و بداية جلسة التداول الأوروبية.

 

 

وفي ظل انخفاض كلا من مؤشر نيكي و مؤشر داكس الألماني بما يزيد عن 1%، استمر كره المخاطر في السيطرة على أسواق العملات الاجنبية (الفوركس) حيث انخفضت سندات العشر سنوات الى منطقة العوائد السلبية للمرة الاولى على الاطلاق.  وتتبع اليورو/ دولار أمريكي EUR/USD هذا الطيق، منخفضا الى ادنى مستوى له عند 1.1220 في جلسة التداول الاوروبية الصباحية قبل أن يجد بعض الدعم.

 

 

والحقيقة ان التوترات المحيطة لتصويت خروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبي (Brexit) تجعل المستثمرين على الحافة، على الرغم من ان الباوند البريطاني نفسه  هادئا ومستقرا فوق مستوى 1.4100 في الوقت الحالي.  وفيما يتعلق بالبيانات الاقتصادية سجل مؤشر أسعار المستهلك (CPI) البريطاني قراءة اقل قليلا من التوقعات عند 0.3% مقابل التوقعاتب قراءة 0.4% إلا أنه تم تجاهل هذا التقرير حيث لا يزال التركيز موجه الى العوامل السياسية أكثر من العوامل الاقتصادية.

 

 

وفي منطقة اليورو، سجل كلا من الإنتاج الصناعي و  التوظيف قراءة أفضل قليلا من التوقعات حيث سجل الإنتاج الصناعي  قراءة 1.1% مقابل التوقعات بقراءة 0.7% بينما سجل التوظيف معدل 0.3% مقابل التوقعات بقراءة 0.2%. ولكن لم يجد اليورو دعم حيث استمرت عمليات البيع على اليورو/ ين ياباني في الضغط على هذه العملة.  وإن امتدت عمليات البيع المكثفة على الأسهم خلال جلسة التداول الامريكية فقد يخترق اليورو/ دولار أمريكي EUR/USD مستوى 1.1200.

 

 

سيكون محور التركيز الاساسي في سوق الفوركس هو الدولار الأمريكي/ الين الياباني USD/JPY. ويستمر هذا الزوج  في الحركة بالقرب من أدنى المستويات السنوية  عند 105.50 وفي حالة اختراق هذا المستوى فقد يضرب السعر نقاط وقف الخسارة ليندفع هذا الزوج تجاه مستوى 105.00. وقد يعوّض هذه الحركة السعرية تقرير مبيعات التجزئة في الساعة 12:30 بتوقيت جرينتش. يتوقع السوق تراجع مبيعات التجزئة الامريكية الى 0.4% مقابل نسبة 0.8% التي سجلها الشهر الماضي. ولكن إن كان هذا التقرير بقراءة صعودية مفاجئة فقد يشير هذا الى قوة معدل الطلب للشهر الثاني على التوالي وبالتالي قد تتبدد مخاوف السوق بشأن التباطؤ الاقتصادي.  وإن جاءت مبيعات التجزئة بقراة اقل من التوقعات فمن المتوقع ان ينخفض الدولار الأمريكي/ الين الياباني USD/JPY الى ادنى مستويات سنوية جديدة له وقد يتجه الى مستوى 105.00 حيث يستبعد السوق اي فرصة لرفع سعر الفائدة هذا الصيف.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.