اخبار اقتصادية

عمليات بيع حادة على الدولار الامريكي بعد ارتفاع احتمالية قطع سعر الفائدة الفيدرالية

عمليات بيع حادة على الدولار الامريكي بعد ارتفاع احتمالية قطع سعر الفائدة الفيدرالية


عمليات بيع حادة على الدولار الامريكي بعد ارتفاع احتمالية قطع سعر الفائدة الفيدرالية

زادت كثافة أحاديث السوق التي تدعم قطع سغر الفائدة الفيدرالية في جلسة التداول الماضية بعد التصريحات التي أدلى بها جيروم باول محافظ البنك الاحتياطي الفيدرالي. وأصبحت الأسواق الآن تضع احتمالية نسبتها 90% لصالح قطع سعر الفائدة في اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة (FOMC) لشهر ديسمبر.  وارتدت الأسهم الامريكية للاعلى بقوة مع إغلاق مؤشر داو جونز بمقدار 512.40 نقطة أو بنسبة 2.06%. وانتقلت معدلات الثقة الإيجابية إلى جلسة التداول الآسيوية وارتفعت على نطاق واسع.  .

أسواق العملات

وفي أسواق العملات، بعد عمليات البيع التي تعرض لها هذا الأسبوع، لا يزال الدولار الأمريكي هو الأضعف اليوم حتى الآن. وكان الفرنك السويسري هو ثاني أضعف عملة ويليه الأسترليني.  وكانت عملات السلع هي الأكثر قوة بقيادة الدولار النيوزلندي ثم الدولار الأسترالي. ولا تزال صورة التداول هذا الأسبوع مشابهة، لا يزال الدولار الأمريكي هو الأضعف ويليه الين الياباني ثم الأسترليني. وتعتبر عملات السلع هي الأكثر قوة حتى الآن.

التحليل الفني

ومن الناحية الفنية، أول شيء يجب ملاحظته هو أن مؤشر الدولار قد اخترق مستوى الدعم عند 97.02 يوم أمس ، وأن حالة انعكاس الاتجاه الهبوطي تتزايد.  تظهر إشارات الانعكاس عند الدولار الاسترالي/ الدولار الأمريكي AUD/USD و الدولار الأمريكي/ الدولار الكندي USD/CAD.    على وجه الخصوص ، اخترق الدولار الأمريكي/ الدولار الكندي USD/CAD مستوى الدعم 1.3429 بقوة.   و سيكون التركيز موجه إلى مستوى الدعم عند  1.3357 اليوم. وسيؤكد الاختراق على الانعكاس الهبوطي في الدولار الأمريكي/ الدولار الكندي USD/CAD.   ولا يزال زوج العملة اليورو/ دولار أمريكي EUR/USD في الوقت الحالي متقلبًا ويضغط على مستوى المقاومة عند 1.1263.  لكن قد يشجع الاختراق الحاسم على البيع على نطاق واسع في الدولار.

وفي الأسواق المالية الأخرى، ارتفع مؤشر نيكي الياباني بنسبة 1.77%. وارتفع مؤشر هانج سينج HSI في هونج كونج  بنسبة 0.72%.  بينما ارتفع مؤشر شانغهاي المركب في الصين  بنسبة 0.63%. وارتفع مؤشر ستريت تايمز السنغافوري بنسبة 0.61%. كما انخفضت عوائد السندات الحكومية اليابانية لأجل 10 سنوات بنسبة 0.0188 لتصل إلى مستوى 0.119 .                                                                                                                                           وفي جلسة التداول الماضية ارتفع مؤشر داو جونز بنسبة 2.06%.  وارتفع مؤشر ستاندرد آند بور 500 بنسبة 2.14%. وارتفع مؤشر ناسداك بنسبة 2.65%. وارتفعت عوائد السندات لأجل 10 سنوات بمقدار 0.038 لتصل إلى مستوى 2.119.


الأسواق تضع احتمالية نسبتها 90% لصالح قطع سعر الفائدة في سبتمبر.

تزيد الأسواق من الرهانات على قطع سعر الفائدة من البنك الاحتياطي الفيدرالي بعد التطور الأخير في الأسواق بالإضافة إلى التعليقات من مسؤولي البنك الاحتياطي الفيدرالي. وفي الوقت الحالي تضع العقود المستقبلية الخاصة بقييم توقعات سياسة أسعار الفائدة من البنك الاحتياطي الفيدرالي فرصة نسبتها 90.3% لصالح قطع سعر الفائدة في اجتماع شهر سبتمبر.  وارتفعت بنسبة 49.6% منذ أسبوع وبنسبة 24.6% منذ شهر.

وبينما كانت تصريحات محافظ البنك الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول أمس إلا ان الأسواق أخذتها بشكل كامل.  وأشار أولاً إلى “التطورات الأخيرة التي تنطوي على مفاوضات تجارية وغيرها من القضايا”. و يراقب البنك الاحتياطي الفيدرالي عن كثب تداعيات هذه التطورات على النظرة الاقتصادية للولايات المتحدة الأمريكية.  وسيقوم البنك الاحتياطي الفيدرالي “بالعمل حسب الاقتضاء للحفاظ على التوسع ، مع وجود سوق عمل قوي ومعدلات تضخم بالقرب من هدفنا المتماثل البالغ 2 في المئة.” واخذ السوق بجدية تعليقاته على قطع أسعار الفائدة إذا تفاقمت التوقعات بشأن الحروب التجارية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.