اخبار اقتصادية

طلبيات السلع المعمرة من الولايات المتحدة الأمريكية

طلبيات السلع المعمرة من الولايات المتحدة الأمريكية

اصبح الدولار الأمريكي USD معرضا بشكل ملحوظ الى المزيد من الخسائر بسبب التراجع المتسارع في التوقعات بشأن رفع البنك الاحتياطي الفيدرالي لأسعار الفائدة الأمريكية  خلال عام 2016 بتأثير من المشهد الاقتصادي غير المستقر.  وخلال شهر فبراير، كانت البيانات الاقتصادية من الولايات المتحدة الامريكية غير جيدة بينما ساد الحذر بين المستثمرين نتيجة مخاوف البنك الفيدرالي من التطورات التي يتعرض لها الاقتصاد العالمي في الوقت الحالي.  ولم تتخلف السلع المعمرة باستثناء الغذاء والطاقة في الولايات المتحدة الامريكية عن هذا الوضع السيء لفترة طوسلة، وإن جاء التقرير الخاص بهذه السلع اليوم على نفس المنوال الهبوطي فقد تتزايد معدلات ضعف الدولار الأمريكي USD لأن هذا سيعزز أكثر من التوقعات بعدم رفع أسعار الفائدة في الولايات المتحدة الامريكية خلال عام 2016.

خام غرب تكساس الوسيط (WTI) لا يزال تحت الضغط الهبوطي

استمر خام غرب تكساس الوسيط (WTI) في موجته الهبوطية خلال جلسة التداول يوم الأربعاء بعد صدور مجموعة متنوعة من البيانات أشارت في مجملها الى أن الفرط في العرض لا يزال مشكلة مستمرة في الأسواق العالمية.  وقد أظهرت البيانات الحكومية الصادرة من الولايات المتحدة الأمريكية أن مخزونات النفط الخام قد ارتفعت بمقدار 3.5 مليون الأسبوع الماضي بينما ارتفع معدل الطلب على البنزين الشهر الماضي بنسبة 5% مما تسبب في ارتداد أسعار النفط للأعلى، وقد ينتهز البائعون فرصة هذا الارتفاع في المستقبل.  وقد أدت التوقعات بعدم وجود أي خفض الإنتاج في أعقاب تصريحات وزير النفط السعودي علي النعيمي إلى خلق بيئة  تداول حساسة للغاية  تؤدي الى وجود ردود أفعال قوية تجاه اي اخبار ايجابية. ولا يزال خام غرب تكساس الوسيط (WTI) في اتجاه هبوطي بشكل قوي، وفي ظل غياب اي اجتماع طارئ من منظمة أوبك على الرغم من الاحاديث المستمرة بشأن ضرورة قطع معدلات الإنتاج النفطي، قد تنخفض الأسعار تجاه مستوى 25 دولار أمريكي للبرميل أو ما دون ذلك.  ومن المنظور الفني، تتحرك هذه السلعة في اتجاه هبوطي وفي حالة اختراق مستوى 30 دولار للأسفل قد يكون هناك المزيد من الانخفاض تجاه مستوى 25 دولار أمريكي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى