اخبار اقتصادية

ضغط سلبي على الاسترليني .. هل يستمر؟1

 بعد ارتداد الاسترليني يوم أمس للمرة الأولى خلال ست أيام من التداول، عاد المتداولون إلى بيع الاسترليني. ولكن على عكس العملات الأساسية الاخرى، لم تدفع حركة تداول الباوند البريطاني/ الدولار الأمريكي GBP/USD يوم أمس لانخفاضه تحت اي مستوى من مستويات الدعم.  وفي الوقت الحالي لا تزال الخسائر محدودة عند مستوى 1.3900 ولكن مع انخفاض هذا الزوج تحت مستوى المتوسط المتحرك البسيط (SMA) لخمسين يوم واستمر الاتجاه الهبوطي كما هو، قد يكون الأمر مسألة وقت فقط قبل أن نشهد المزيد من الضعف في هذا الزوج. وفي ظل غياب البيانات الاقتصادية البريطانية الهامة يوم أمس واليوم، من المتوقع ان يكون زوج العملة اليورو/ الباوند البريطاني EUR/GBP هو قائد حركة الاسترليني خلال التداول اليوم. وسوف تكون قضية خروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبي (Brexit) هي محور التركيز  الاساسي في السوق حيث يوجد جدل كبير حول الاتحاد الجمركي والتصويت في البرلمان اليوم. وكانت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي قد تعرضت إلى  الهزيمة للمرة الثالثة في أقل من أسبوع في مجلس الشيوخ بسبب خطط خروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبي (Brexit). وعلى الرغم من ان مجلس النواب قد يغير من هذه القرارات، إلا أنهم ركزوا على استمرار المقاومة لاستراتيجية خروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبي (Brexit) التي وضعتها ماي، وبالتالي ارتفعت فرص الخروج السهل لبريطانيا من منطقة اليورو.

 

 كان الدولار النيوزلندي NZD هو الاكثر تضررًا من ارتفاع الدولار الامريكي.  فلم يكن هو العملة الأسوأ أداءً يوم أمس فقط وإنما كان انخفاض الدولار النيوزلندي/ الدولار الأمريكي NZD/USD يوم أمس هو الانخفاض لليوم السابع على التوالي. وتعتبر هذه أطول فترة من الانخفاض لهذا الزوج خلال ما يزيد عن عام ، وكانت هذه الحركة الهبوطية بقيادة تقلص الفروقات بين عوائد السندات. فقد انخفض الفرق بين عوائد السندات  النيوزلنية والأمريكية لأجل 10 سنوات لتصل إلى ادنى مستوياتها منذ يناير 2000 وقد تمتد هذه الفترة أكثر من ذلك بسبب البيانات الاقتصادية.  ويقع مستوى الدعم عند مستوى 0.7050 ولكن قد يكونا لأمر مسألة وقت فقط قبل أن يتم اختبار مستوى 70 سنت. ونفس هذه الآلياتتقود حركة زوج العملة الدولار الاسترالي/ الدولار الأمريكي AUD/USD والذي انخفض الى ادنى مستوى له خلال 4 اشهر هند 75 سنت والذي يمثل مستوى دعم محوري.  ومن بين عملات السلع يعتبر الدولار الكندي CAD هو العملة الأكثر مقاومة للارتفاعات حيث ارتد الدولار الأمريكي/ الدولار الكندي USD/CAD من مستوى 1.29.  وقد حدّ من انخفاض الدولار الكندي استقرار أسعار النفط و ارتفاع فروقات عوائد السندات الكندية والأمريكية واحتماليى التوصل الى اتفاقية التجارة الحرة لأمريكا الشمالية (نافتا).

.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.