اخبار اقتصادية

ضعف الزخم الصعودي للدولار الأمريكي بعد أخبار عن غارات أمريكية على سوريا

كانت القصة الاخبارية الكبيرة  التي هيمنت  على عناوين الصحف  يوم الثلاثاء تنطوي على ان الولايات المتحدة قد اعلنت عن  شن ضرباتها الجوية الأولى في سوريا مع الحلفاء العرب.

 نتيجة لهذا لاحظنا ضعف في الدولار الأمريكي USD نتيجة عمليات جني الارباح وارتداد صعودي بسيط في الذهب  بمقدار 12 دولار يوم امس.  ولكننا لا نعلم تحديدا الى اي مدى سوف يستمر ضعف الدولار الأمريكي USD.  وقد يكون هذا رد فعل قصير الأجل لهذه الاخبار، إلا إذا اعلنت الولايات المتحدة الأمريكية التدخل الأجنبي على نحو غير متوقع في منطقة الشرق الاوسط.

 وقد استفاد اليورو/ دولار أمريكي EURUSD من ضعف العملة الأمريكية، مع ارتفاع هذا الزوج الى مستوى 1.2882.  وعلى الرغم من هذا كان الاسترليني يعاني يوم امس وقت مواجهة المقاومة التي تقع عند الدعم السابق 1.2893.‎

 ولم يكن سبب ارتفاع اليورو/ دولار امريكي يوم امس بالتأكيد هو البيانات الاقتصادية من منطقة اليورو التي تم الاعلان عنها حيث جاءت هذه البيانات بنتائج مضاربة.  جاء مؤشر  مديري المشتريات (PMI)  من ألمانيا بقراءة فوق التوقعات وتلاها مؤشر مديري المشتريات (PMI) بالقطاع الصناعي من ألمانيا والذي جاء بعدها بـ 15 دقيقة بنتيجة اضعف من التوقعات.   وما تظهره البيانات الألمانية هذه هي أننا لا نزال تواجه صعوبة في العودة الى الاستمرار، والتي اعتدناها من البيانات الاقتصادية الألمانية.

 كان رد الفعل تجاه مؤشر مديري المشتريات (PMI) من ماركت في منطقة اليورو متضارب.  الأخبار الجيدة هي أن مؤشر مديري المشتريات (PMI) قد سجل قراءة فوق التوقعات تدل على ابتعاد معدل النمو الاقتصادي عن الانكماش، ولكن من المحتمل ان يؤدي مؤشر مديري المشتريات (PMI) الذي جاء دون التوقعات الى ظهور شكوك في أن الأمر يحتاج إلى ما هو أكثر من ضعف معدل صرف اليورو/ دولار أمريكي EURUSD  لإعادة نشاط اقتصاد منطقة اليورو.  وبهذا فإننا نرى المزيد من المطالبات بأن يكون هناك المزيد من التحفيز الاقتصادي من البنك المركزي الأوروبي (ECB)، على الرغم من أننا لا نزال متفائلين بشأن ما قد يؤديه ضعف سعر صرف اليورو/ دولار أمريكي EURUSD من تحسن في البيانات الاقتصادية  من منطقة اليورو.

 كما ارتفع الباوند البريطاني يوم امس ولكن يبدو انه قد وجد مقاومة حول منطقة 1.6395 مما سمنع هذا الزوج من الدخول في منطقة 1.64.  وعلى الرغم من ان الاستفتاء في اسكتلندا قد انتهى وان البنك البريطاني قد افصح عن انه قد يكونه هناك رفع في سعر الفائدة البريطانية في ربيع 2015، إلا أن رغبة المستثمر قد وجدت صعوبة في العودة الى الباوند البريطاني/ الدولار الامريكي GBPUSD.  وقد يكون المستثمرين في انتظار موافقة رسمية م “وستمنستر” على ما ستمنحه القوة السياسية لاستكتلندا قبل ان تعود السوق في الباوند البريطاني.   في يوم الخميس من المقرر ان يكون حديث من كارني محافظ البنك البريطاني في مدينة “وولز” مما قد ينتج عنه عودة الحيا الى هذا الزوج مرة اخرى.

انخفض الدولار الأمريكي/ ين ياباني USDJPY بقوة مع صدور اخبار عن ضربات جوية من الولايات المتحدة الامريكية على سوريا مما يضع عقبات امام ارتفاع هذا الزوج.

 وكان الدولار الأمريكي/ ين ياباني USDJPY قد انخفض يوم امس بمقدار 80 بيب في الاربع وعشرين ساعة الاخيرة على الرغم من انه يبدو ان هذا الزوج قد وجد بعض الدعم حول منطقة 108.350. وإن استمر هذا الزوج في الاستمرار  فقد يجد دعم على الرسم البياني الأسبوعي حول 108.046.‎

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.