اخبار اقتصادية

صندوق النقد الدولي يدعم الاسواق المالية

بعد تضارب الحركة في سوق الفوركس مع بدية اليوم، حصلت الأسواق على دعم من صندوق النقد الدولي عندما اعلن انه يقترح زيادة المبلغ المخصص لدعم أي تدهور في أزمة الديون في منطقة اليورو بمقدار 1 تريليون دولار أمريكي، خاصة مع تدهور الاوضاع في ايطاليا واسبانيا.

وعلى الرغم من أن هذا يعتبر مجرد اقتراح من صندوق النقد الدولي وانه جاء بعد يوم واحد من عقد “كريستين لاجارد” رئيس صندوق النقد الدولي لجلسة نقاش مع الإدارة التنفيذية حول كفاية موارد الصندوق، إلا أن هذا لم يمنع الأسواق من مواصلة ارتفاعها. وقد قال مسؤول في صندوق النقد الدولي أن الصندوق يدفع مستوردي النفط/ الصين والبرازيل والهند واليابان لكونوا من اكبر المساهمين، بينما تعهدت ول منطقة اليورو بالفعل بتقديم اموال قدرها 200 مليار يورو. وقد أكدت لاجارد على الحاجة الملحة إلى دعم الصندوق، وقد يكون هذا سبب في قلق المستثمرين، خيث أن هذا يدل على أن المشاكل في المنطقة قد تصبح أسوأ قبل أن تتحسن في النهاية، فلا يزال لدى ايطاليا دين يبلغ 300 مليار يورو هذا العام.

ولكن لى أي حال ليس على صندوق النقد الدولي فقط محاولة دعم موارده، وإنما على البنك المرزي الأوروبي تقديم أموال طويلة المدى للبنوكز وسوف يأتي المزاد القادم لعمليات إعادة التمويل طويل المدى في نهاية فبراير والذي قد يجذب ضعف المبلغ الذي طلبته البنوك الأوروبي في المزاد الماضي في ديسمبر 2011 والذي بلغ 500 مليار يورو تقريبا. ولم تكن هناك حركة كبيرة للاصول ذات المخاطر العالية حيث يبو أن اليورو/ دولار قد اخترق مستوى 1.28 بشكل قاطع إلا انه فشل في الوصول إلى 1.2850 الذي يعتبر مستوى المقاومة الاساسي. وإن تمكن من اختراق المقاومة المذكورة هذه فقد يفتح هذا الطريق إلى مستوى 1.2875 وهو المتوسط المتحرك البسيط لـ 21 يوم قبل أن يعود إلى منطقة 1.30. وإن لم يتمكن اليورو/ دولار من اختراق مستوى 1.2850، فقد يفقد الارتفاع قوته.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *