اخبار اقتصادية

جميع الأعضاء البنك الفيدرالي يرون تدهور حاد في التوقعات المستقبلية على المدى القريب

جميع الأعضاء البنك الفيدرالي

جميع الأعضاء البنك الفيدرالي يرون تدهور حاد في التوقعات المستقبلية على المدى القريب

أشار محضر اجتماع جميع الأعضاء البنك الفيدرالي للسوق المفتوحة (FOMC)

إلى أن “جميع الأعضاء رأوا أن التوقعات الاقتصادية الأمريكية على المدى القريب قد تدهورت بشكل حاد في الأسابيع الأخيرة

وأصبحت هناك الكثير من المخاوف و الشكوك بصددها إلى حد كبير”.  

وبالتالي ، “وافق جميع الأعضاء تقريبًا على خفض النطاق المستهدف لسعر الفاائدة إلى 0 إلى 1/4 في المائة”.”

و فيما يتعلق بالسياسة النقدية بعد هذا الاجتماع ، رأى هؤلاء الأعضاء أنه سيكون من المناسب الحفاظ على النطاق المستهدف لسعر الفائدة الفيدرالية

من 0 إلى ¼ في المائة حتى يثق مشرعي السياسة النقدية في أن الاقتصاد قد تجاوز الأحداث الأخيرة

وكان في طريقه لتحقيق أهداف تحقيق المعدلات القصوى للتوظيف واستقرار الأسعار التي تضعها اللجنة”.

من ناحية أخرى ، قال روبرت كابلان ، رئيس بنك الاحتياطي الفدرالي في دالاس ، إنه بسبب صدمة جائحة فيروس كورونا ، يمكن أن يكون سلوك المستهلك أكثر حذراً.

 “إن الأمر لا يقتصر على مخاوف السلامة … بل إنه قد يؤدي أيضًا إلى انعدام الأمن المالي واحتمال انعدام الأمن الوظيفي مما قد يؤدي إلى توفير المزيد وأن يتكون مستوى الإنفاق أقل.”

و حذر رئيس البنك الاحتياطي الفدرالي في شيكاغو تشارلز إيفانز من انتعاش اقتصادي هش محتمل وذلك على الأقل حتى يتوفر اللقاح لتوقف انتشار هذا الفيروس.  

و من شأن استمرار هذا الوباء أن يجعل هناك خطورة بتراجع “عميق وطويل في التعافي الاقتصادي.   

قال توماس باركين ، رئيس البنك الاحتياطي الفدرالي في ريتشموند ، “سيتعين على الشركات إيجاد طريقة لإقناع المستهلكين بالتسوق 

أو تناول الطعام في الخارج ، أو السفر ، أو الذهاب إلى حفلة موسيقية أو لعبة” ، بعد إعادة فتحها.

البنك الاحتياطي الأسترالي (RBA):  النظام المالي الأسترالي في وضع جيد لإدارة مخاطر جائحة فيروس كورونا

قال البنك الاحتياطي الاسترالي (RBA) إن النظام المالي الأسترالي يواجه “مخاطر متزايدة” من جائحة فيروس كورونا ، ولكنه “في وضع جيد لإدارته”.  

تدخل الأنظمة فترة التحدي في “وضع بداية قوية”.  واضاف أن  “مستويات رأس المال مرتفعة وأن هناك تحسن  فيوضع السيولة لدى البنوك بشكل كبير خلال الاوقات الاخيرة.”

 “كما تدخل البنوك الأسترالية أيضا مرحلة  الانكماش مع الربحية العالية والأداء الجيد للغاية للأصول.”

وبينما كانت معظم الشركات في صحة مالية جيدة قبل تفشي الوباء ،

“كانت هناك بعضًا من الضعف الواضح  في  قطاع تجارة التجزئة ، وخدمات الغذاء والإقامة ، وقطاعي الزراعة والإنشاءات”.  

ولم تكن هناك زيادة في المشروعات كما ظهرت تأخيرات في سداد القروض “على الأرجح خلال الأشهر المقبلة”.  

وهناك “قدر كبير من المخاوف” حول مسار الصدمة الاقتصادية والانتعاش اللاحق .

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.