اخبار اقتصادية

توقعات كشف البنك الاحتياطي الفيدرالي عن قوة الانتعاش الاقتصادي في النصف الثاني

توقعات كشف البنك الاحتياطي

توقعات كشف البنك الاحتياطي الفيدرالي عن قوة الانتعاش الاقتصادي في النصف الثاني

توقعات كشف البنك الاحتياطي عن اجتماع مفتوح (FOMC) هو محور التركيز الرئيسي خلال التداول اليوم

ولا شك في أن البنك الاحتياطي الفيدرالي سيحافظ على السياسة  النقدية دون تغيير.  

ومن المتوقع ان تستعدف اسعار الفائة الفيدرالية مستوى  0.00-0.25٪ بينما سيتم الحفاظ على برنامج التسهيلات الكمية بلا حدود.

و  سيكون التركيز الرئيسي موجه الى على التحديث الأول للتوقعات الاقتصادية منذ ديسمبر الماضي الصادر عن البنك الفيدرالي.  

وبشكل خاص ، سيتم الكشف عن القوة المتوقعة للانتعاش الاقتصادي خلال النصف الثاني من العام  ، وكذلك الإطار الزمني لعودة الاقتصاد إلى المستوى الذي كان عليه ما قبل الأزمة.  

و بالنظر إلى قوة تقرير التوظيف الامريكي بغير القطاع الزراعي لشهر مايو ، فقد تكون هناك مفاجأة سارة لتوقعات البطالة.  

وفي الوقت نفسه ، قد تكون توقعات التضخم بعيدة عن ذهن التجار في الوقت الحالي.

سوف ترتبط وجهة نظر البنك الاحتياطي الفيدرالي بشأن الاقتصاد بشدة بمسارها المتوقع للخروج من التحفيز الاقتصادي الخاص بحالات الطوارئ.  

و لا يزال الوقت مبكراً للدعوة إلى إنهاء التحفيز الاقتصادي في الوقت الحالي.  ولكن في النهاية ، يحتاج البنك الاحتياطي الفيدرالي إلى تقليل الشروط ، وربما الإطار الزمني.  

وقد تحسن معدل البطالة في الوقت الذي سجلت فيه أسواق الأسهم ارتفاعًا قياسيًا ، في الوقت الذي يعود فيه الاقتصاد إلى الفتح تدريجيًا.  

و قد يلمح البنك الاحتياطي الفيدرالي إلى إنهاء بعض برنامج الإقراض على الأقل.  و سيكون هذا هو محور التركيز الثاني.

وسيكون محور التركيز الثالث هو أي معلومات تتعلق بـ “التحكم في منحنى العائد”.  

و أفاد تقرير نشرته وول ستريت جورنال خلال عطلة نهاية الأسبوع أن المسؤولين يناقشون ما إذا كان سيتم تعزيز الاتزام بأسعار الفائدة المنخفضة مع الحد الأقصى للعائد على المدى الطويل.  

يمكن أن ينظر إلى ذلك على أنه وسيلة للحفاظ على اسعار الفائدة طويلة الأجل عند مستويات منخفضة 

ومساعدة الاقتصاد على العبور مع خروج  البنك الاحتياطي الفيدرالي من تدابير الطوارئ الحالية في مرحلة لاحقة.  

قد يكشف باول محافظ البنك الاحتياطي الفيدرالي عن بعض المعلومات عن أفكاره.

 

مؤشر الدولار قد يستمد دعمًا من مستوى 95.8 في حالة ذروة البيع

انخفض مؤشر الدولار أكثر ليغلق عند 96.32 أمس ، ويرجع ذلك أساسًا إلى انخفاض زوج العملة الدولار الأمريكي/ الين الياباني USD/JPY هذه المرة.

 و من المحتمل أن نشهد المزيد من الضغط اليوم حيث يبدو أن زوج العملة اليورو/ دولار أمريكي EUR/USD

على استعداد لاستئناف الارتفاع الأخير من خلال القمة السعرية المؤقتة عند 1.1383

  بينما لا يزال زوج العملة الدولار الأمريكي/ الين الياباني USD/JPY في طريقه إلى مستوى الدعم 107.08 وما دون ذلك.

في الوقت الحالي ، بالنظر إلى حالة ذروة البيع في مؤشر القوة النسبية اليومي ،

فقد نشهد بعض الدعم حول مستوى الاسقاط 100٪ من 102.99 إلى 98.27 من 110.55 عند 95.83 للحد من الاتجاه الهبوطي.  

وفي حالة اختراق مستوى المقاومة 97.06 فسيكون هناك المزيد من الارتفاع نحو المتوسط المتحرك الأسيّ (EMA)  لـ 50 يومًا (الذي يقع الآن عند 98.89).  

إلا ان كنالاختراق القوي لمستولا 95.83 قد يكون دافعًا إلى المزيد من التسارع الهبوطي وتجاوز مستوى الدعم 94.65.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *